10 سنوات سجنا نافذا لإرهابي ناشط في كتيبة الأرقم ببومرداس

 أصدرت محكمة الجنايات ببومرداس، أمس، حكما يدين متهما تورط في قضية إرهابية بعقوبة 10 سنوات سجنا نافذا، بعد أن التمست النيابة 20 سنة سجنا في حقه، عن مجموعة تهم تمثلت في الانخراط ضمن جماعة إرهابية مسلحة تعمل على خلق جو من انعدام الأمن وزرع الرعب وسط السكان، مع وضع المتفجرات في أماكن عمومية قصد القتل العمدي. وقائع القضية تعود إلى شهر جانفي 2011، لما تقرّب كل من الإرهابي المكنى أبو جهاد وأسامة من المتهم «ب.ر»، الناشطين ضمن كتيبة الأرقم المنحدر من قرية القطن بقرية في أعالي الثنية، وعرضا عليه فكرة العمل لصالحهم عن طريق تموينهم بالمواد الغذائية والترصّد لتحركات عناصر الأمن في المنطقة، وبعدها كلّفاه بمهمة وضع قنبلة تقليدية الصنع على مستوى حاجز أمني وسط مدينة الثنية، لكن ما حدث، أن مصالح الأمن لدائرة الاختصاص، تلقت معلومات عن تحركات المتهم «ب.ر» المشبوهة، وتمكنت من توقيفه وحجزت بحوزته جهاز تسجيل يحتوي على أناشيد ودروس تحريضية على الجهاد، وأثناء التحقيق، اعترف المتهم مباشرة عن وضعه للقنبلة على مستوى السد الأمني، مما جعل المصالح السالفة تتدخل مباشرة، وتفكّك القنبلة في الوقت المناسب، كما اعترف ذات المتهم، أنه قام بإرجاع قنبلة أخرى للإرهابي أبو جهاد، كونه لم يجد مكانا لوضعها فيه.

 

 

موضوع : 10 سنوات سجنا نافذا لإرهابي ناشط في كتيبة الأرقم ببومرداس
1.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
1.00

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: