توقيف رعيتين ماليتين حاولا النصب على مواطن في العاصمة

 مثل، أول أمس، أمام محكمة الجنح الشراڤة، رعيتان من جنسية مالية، ويتعلق الأمر بالمدعواين «سيكات موسى» و«بوصوف يوسف»، المتابعين بتهمة الشروع في النصب والاحتيال، التي راح ضحيتها مواطن جزائري، والذي تفطّن لمكيدتهما عن طريق قراءته لقضية مشابهة لقضيته في إحدى الجرائد الوطنية اليومية. تفاصيل القضية حسبما استقيناه من جلسة المحاكمة، تعود إلى ترسيم الضحية شكوى لدى مصالح الأمن، مفادها وجود رعيتين ماليين حاولا النصب عليه، ليتم إلقاء القبض عليهما وإيداعهما رهن الحبس المؤقت بأمر من وكيل الجمهورية. وحسبما جاء في ملف القضية، فإن الوقائع تعود إلى أيام قليلة مضت، عندما توجه المتهمان إلى الضحية وطلبا منه مساعدتهما في إيجاد منصب عمل لهما، وخلال معرفته بهما، طلبا منه منحهما مبلغ 150 ألف أورو حتى يتمكنا من تحرير حقيبتهما الدبلوماسية المحجوزة بالسفارة، كما أضاف الضحية أن المتهمين أخبراه برغبتهما في الاستثمار بالجزائر حتى يتسنى لهما الاستقرار فيها بسبب الحرب في بلدهما، مضيفا أنه لم يسلمهما أي مبلغ مالي. المتهمان وخلال مثولهما أمام المحكمة، أنكرا الجرم المنسوب إليهما جملة وتفصيلا، مؤكدين أن الضحية هو من وعدهما بتوفير منصب عمل لهما مقابل مبلغ 1500 دج لليوم، وفي ظل معطيات هذه القضية، التمس ممثل الحق لمحكمة الشراڤة توقيع عقوبة الحبس النافد لمدة 3 سنوات مع دفع غرامة مالية في حق المتهمين الموقوفين بالمؤسسة العقابية في الحراش، قبل أن تحال القضية على المداولة القانونية للفصل فيها الأسبوع القادم

 

   

موضوع : توقيف رعيتين ماليتين حاولا النصب على مواطن في العاصمة
1.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
1.00

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: