استخراج 163 جثة لمقاتلين بمقبرة جماعية غرب بنغازي بليبيا


قالت الهيئة الليبية العليا للبحث عن المفقودين خلال المواجهات المسلحة في ثورة ال17 فيفري التي أطاحت بحكم الرئيس السابق معمر القذافي انها استخرجت امس الأحد 163 جثة لمقاتلين كان قد تم دفنهم بمقبرة جماعية  بمنطقة"بن جواد" الواقعة (350 كم) غرب مدينة بنغازي. وقال رئيس الهيئة عمرعبدالخالق العبيدي وهو مختص في الطب الشرعي في تصريح ان"الجثث ترجع لعدد من المقاتلي المنطقة الشرقية فقدوا ما بين شهري فيفري ومارس عام 2011 عند مناطق / البريقة/ و /رأس لانوف / و /بن جواد/ حتى مشارف مدينة /سرت/ وتحديدا في /الوادي الأحمر/".  وأوضح العبيدي أن" هذه الجثث تعود للمقاتلين الذين كانوا قد خرجوا بأسلحة خفيفة أو مجردين منها للمشاركة في التصدي لقوات القذافي  المهاجمة" لافتا إلى أن "بعضهم تعرض للموت من خلال عمليات إعدام جماعية  والبعض الآخر قتل في الجبهات خلال المواجهة بين الثوار وقوات  القذافي بمختلف أنواع الأسلحة". وأشار إلى أن هذه الجثث "نقلتها قوات القذافي  إلى مدينة سرت في شهر أفريل من العام الماضي  ثم جرى حفظها في برادات أسماك ومن ثم قرر النظام السابق دفنها بعد توثيقها بالصور والإجراءات القانونية بحضور النائب العام السابق الذي أمر بتسليم ودفن الجثث".  وأكد العبيدي أن وكيل النيابة المختص بسرت انذاك عبدالحميد العمامي قال له إنه "تم الاتفاق على دفن الجثث في أرض المعركة نظرا لتعذر نقلهم إلى ذويهم في القطاع الشرقي من البلاد"مشيرا "إلى أن المقبرة المكتشفة بها أرقام القبور التي تتطابق مع  الصورة الفوتوغرافية لصاحب الجثة  ما سهل التعرف على قرابة ال 80  شهيدا منهم حتى الآن".   من جهته  أكد عضو اللجنة الإعلامية للهيئة ماهر بوراس الورفلي أن "عثور فرق استخراج الجثث على أدلة دامغة تشير إلى هويات أصحابها مثل العلامات الجسدية الواضحة على أطراف عديدة من الجسم وبعض بطاقات الهوية وجوازات السفر.  و اوضح إن العملية" تجري بالتعاون مع الأمم المتحدة في هذا المجال"لافتا إلى أن "وزارة الشهداء والجرحى المفقودين بالحكومة الانتقالية الليبية ساهمت هي الأخرى بتقديم الدعم  لإنجاز المهمة من خلال توفير كافة وسائل التوثيق والحفر والسيارات وأكياس الموتى ومولدات الكهرباء".  كانت الهيئة  قد شرعت منذ أكتوبر الماضي في ملاحقة بيانات المقبرة والمعلومات حولها وإجراء تحاليل الحامض النووي على أقارب المفقودين  إلى أن تمكنت للوصول إلى أحد أطباء العاصمة الليبية  طرابلس والذي كانت قد استعانت به قوات القذافي في توثيق عملية الدفن  وأخذ العينات والصور اللازمة للجثث. و تسعى الهيئة حاليا في الحصول على كافة وثائق المقبرة وشهادات الوفاة الصادرة عن مستشفى مدينة سرت  وتخضع عملية استخراج الجثث إلى  إشراف النائب العام الليبي المستشار عبدالعزيز الحصادي كما تخضع  لمتابعة مفتي الديار الليبية الشيخ الصادق الغرياني
الجزائر-النهار اونلاين


موضوع : استخراج 163 جثة لمقاتلين بمقبرة جماعية غرب بنغازي بليبيا
1.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
1.00

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: