الأردن يرفض طلبا بريطانيا بإصدار عفو عن أبي قتادة

رفضت الحكومة طلبا بريطانيا بإصدار عفو عن منظر القاعدة و التيار الجهادي عمر محمود عثمان، الملقب بأبي قتادة، عن أحكام إدانة سابقة صدرت ضده غيابيا في الأردن، ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية  بي بي سي ، عن مصادر أنه تم أمام محكمة بريطانية أمس كشف النقاب عن أن الحكومة البريطانية طلبت من السلطات الأردنية  دراسة إصدار عفو عن الإسلامي المتشدد أبو قتادة، وأعلن أمام المحكمة البريطانية أن الأردن  قال إن الاستجابة للطلب البريطاني غير ممكنة ، وإنه أكد  ضرورة أن يمثل أبو قتادة للمحاكمة في الأردن، جاء ذلك في جلسة عقدتها محكمة بريطانية لنظر استئناف تقدم به أبو قتادة لإلغاء قرار وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي بترحيله إلى الأردن ، وحسب هيئة الإذاعة البريطانية، فإن مصادر في الحكومة البريطانية قالت لاحقا إن طلب العفو عن أبي قتادة  تعلق بأحكام إدانة سابقة صدرت ضده غيابيا في الأردن ولا يتصل بمحاكمته مجددا في الأردن، وقيل في المحكمة إن الأردن رفض أيضا طلبا بريطانيا بتأكيد عدم استخدام الأدلة التي انتزعت تحت التعذيب ضد أبي قتادة خلال المحاكمة ، ومن المحتمل أن يكون طلب الاستئناف الذي تقدم به أبو قتادة للجنة  المحكمة الخاصة  بنظر طلبات الاستئناف الخاصة بقضايا الهجرة، هو آخر استئناف في معركة قانونية مستمرة منذ سبع سنوات. ومن المقرر أن تستمر جلسات نظر الاستئناف ثمانية أيام.وتقول الحكومة البريطانية إن أبا قتادة يمثل تهديدا للأمن البريطاني، غير أن محاميه يشككون في الضمانات الأردنية، بأنه سوف يلقى محاكمة عادلة.ويطالب الأردن منذ سنوات عديدة بتسلم أبي قتادة الذي صدرت بحقه أحكام غيابية بعد إدانته بتهم مختلفة.

موضوع : الأردن يرفض طلبا بريطانيا بإصدار عفو عن أبي قتادة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: