مانيلا تدرس سحب عناصرها من قوات حفظ السلام في الجولان السوري

 

أعلن وزير الخارجية الفلبيني ألبرت ديل روزاريو اليوم الجمعة، إن بلاده تدرس احتمال الانسحاب من قوات حفظ السلام في هضبة الجولان السوري المحتل على خلفية احتجاز 4 من عناصرها. ونقلت وسائل إعلام فلبينية عن ديل روزاريو قوله في مؤتمر صحافي "لا نريد تعريض مواطنينا للمزيد(من الخطر)  علينا تقديم اقتراح بالانسحاب للرئيس وما أن يوافق على ذلك ننسحب في أسرع وقت ممكن". وكانت قيادة قوات حفظ السلام قد أعلنت الثلاثاء الماضي عن فقدان 4 جنود تابعين للكتيبة الفلبينية العاملة في الجولان. وأعلن "لواء شهداء اليرموك" احتجاز العناصر الأربعة  وكلهم من الفلبينيين بهدف "تأمين حمايتهم"  كما نشر صورة لهم. وكانت مجموعة مسلحة احتجزت في مارس الماضي 21 جنديا فلبينيا تابعا لقوات حفظ السلام  عادت وأطلقت سراحهم.

 

موضوع : مانيلا تدرس سحب عناصرها من قوات حفظ السلام في الجولان السوري
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: