الرئيس اليمنى يعيد 795 ضابطا إلى الخدمة بعد إجبارهم على التقاعد

أعاد الرئيس اليمنى عبد ربه منصور هادى، إلى الخدمة اليوم ، 795 ضابطا بالجيش وقوات الأمن أجبروا على التقاعد عقب الحرب الأهلية عام 1994، فى خطوة رئيسية لحل المظالم التى يشهدها الجزء الجنوبى المضطرب من البلاد، وجاءت الخطوة فى أربعة مراسيم نشرتها وكالة الأنباء الرسمية (سبأ)، وكان الضباط الذين تتراوح رتبهم من ملازم إلى لواء قد عملوا ضمن قوات دولة جنوب اليمن السابقة. ويلبى هذا القرار مطلبا رئيسيا للنشطاء فى الجنوب، حيث تطالب حركة انفصالية قوية بالاستقلال أو الحكم الذاتى، كما سيتم أيضا إعادة عدد من الموظفين بقطاع الخدمة المدنية ومسئولى أمن وضباط جيش للعمل فى مراسيم قادمة، بحسب (سبأ).وتأتى المراسيم بعد يومين من إنهاء ممثلى الجنوب مقاطعة دامت شهرا لمؤتمر الحوار الوطنى باليمن، ويعد مستقبل الجنوب قضية رئيسية بالمؤتمر الذى يهدف إلى بلورة تسوية سياسية للدولة المضطربة الواقعة فى شبه الجزيرة العربية بعد عامين تقريبا من تسليم الرئيس السابق على عبد الله صالح السلطة، وأعلن جنوب اليمن والشمال الأكثر سكانا الوحدة عام 1990 غير أن العلاقات بين القيادتين انهارت مما أسفر عن اندلاع حرب أهلية عام 1994 تغلبت فيها قوات الشمال على الجنوب.

موضوع : الرئيس اليمنى يعيد 795 ضابطا إلى الخدمة بعد إجبارهم على التقاعد
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: