عناصر امن يداهمون مكتب المرصد السوداني لحقوق الانسان

داهمت عناصر امنية مقر مرصد حقوق الانسان الاحد وصادرت اجهزة الكمبيوتر، بحسب احد اعضاء الجماعة، بعد نحو اسبوعين من اعتقال احد مؤسسيها.ووصل عدد من عناصر جهاز الاستخبارات والامن القومي الى مكتب "المرصد السوداني لحقوق الانسان" بعد ظهر الاحد وقاموا بتفتيشه.وصرح براق النذير المدير التنفيذي للمرصد عبر الهاتف "بعد ان قاموا بتفتيش مكاتب المرصد أخذوا معهم كل اجهزة الكومبيوتر الخاصة بالمرصد وحتى الكومبيوترات الشخصية للموظفين".واضاف "كما أخذوا معهم مستندات وأوراقا تخص المركز ولكنهم لم يأمرونا بإيقاف العمل وان كانوا أوقفوا ورشة تدريبية يعقدها المركز".وقال مصدر انه بعد ايقاف العمل بالورشة، اعتقلوا احد المشاركين فيها ويدعى محمد الفاتح نيالا.وقال سفير بريطانيا في السودان بيتر تيبر في تغريدة على تويتر "نحن قلقون من مداهمة المرصد السوداني لحقوق الانسان".وفي 6 ديسمبر اعتقلت اجهزة الامن السودانية امين مكي مدان، ناشط حقوق الانسان واحد مؤسسي المرصد، بعد عودته من اديس ابابا حيث وقع وثيقة تهدف الى توحيد المعارضة في مواجهة الرئيس عمر البشير، نيابة عن جماعات المجتمع المدني.تولى البشير 70 عاما السلطة في 1989 في انقلاب دعمه الاسلاميون وفاز في انتخابات 2010 التي قاطعتها المعارضة وقال مراقبون دوليون انها لم تطابق المعايير الدولية.واعلن حزب المؤتمر الوطني الحاكم ان البشير سيرشح نفسه للانتخابات في افريل.

موضوع : عناصر امن يداهمون مكتب المرصد السوداني لحقوق الانسان
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: