مقتل 138 صحافي سنة 2014 وسوريا تحتل الصـدارة

أظهر تقرير سنوي أعدته منظمة الشارة الدولية لحماية الصحافيين، أن عدد الصحافيين الذين تم اغتيالهم وصل إلى 138 صحافي ينتمون الى 32 دولة عبر العالم، وهذا سنة 2014.

وقد صرح الأمين العام   للمنظمة «بليز ليمبان» قائلا: «عام 2014 كان سيئا للغاية للصحافيين بسبب النزاعات التي انفجرت في أوكرانيا والهجوم الإسرائيلي على غزة ومقتل العديد منهم في سوريا»، وأضاف: «أن الأمر أصبح لا يطاق، حيث أن الصحافي أصبح يذبح، كما أن الجرائم أصبحت تبث عبر فيديوهات أذيعت للعالم أجمع». وينتمي الصحافيون الذين اغتيلوا إلى كل من الهندوراس، أفغانستان، البرازيل وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وستة صحافيين سجلت منظمات أخرى مقتلهم في سوريا.   وأوضح التقرير أن منطقة الشرق الأوسط تصدرت المناطق الخطرة للعمل الصحفي، بمقتل 52 من الصحافيين، تليها آسيا بـ32 وأمريكا اللاتينية بـ29 وإفريقيا جنوب الصحراء بـ15 ثم أوروبا بـ10 صحافيين. وكانت أكثر الدول خطورة في السنوات الخمس الماضية هي سوريا، بمقتل 75 من الصحافيين ، ثم باكستان بـ63 والمكسيك بـ50 والعراق بـ44 والصومال بـ39 والبرازيل بـ32 والهندوراس بـ31 والفلبين بـ29 ثم الهند بـ21 ثم الأراضي الفلسطينية المحتلة بـ21. وحسب الأمين العام للحملة، «فإن هذه الأرقام المأساوية هي نتيجة للصراعات المسلحة العنيفة المستمرة، فضلا عن عمليات اختطاف الصحافيين كرهائن والتي أصبحت أكثر شيوعا في الآونة الأخيرة».              

 

           

موضوع : مقتل 138 صحافي سنة 2014 وسوريا تحتل الصـدارة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: