النهار الجديد
غزة تحت القصف
الرئيسية | قلوب حائرة | عشية عرسنا واجهني‮ ‬بالواقع فهل أقبل أم أتراجع

عشية عرسنا واجهني‮ ‬بالواقع فهل أقبل أم أتراجع

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عشية عرسنا واجهني‮ ‬بالواقع فهل أقبل أم أتراجع
  • عدد القراءات الكلي:21447 قراءة
  • عدد القراءات اليومي:1 قراءة
  • عدد التعليقات: 96 تعليق

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،‮ ‬سيدتي‮ ‬تيقنا مني‮ ‬بأنك الوحيدة القادرة على إراحتي‮ ‬راسلتك حتى أجد على‮ ‬يديك النور بعد أن تسللت العتمة إلى حياتي‮ ‬وقلبت الفرحة التي‮ ‬كنت آملها إلى تعاسة،‮ ‬علما أنني‮ ‬عروس مقبلة على الزواج‮.‬سيدتي،‮ ‬أنا في‮ ‬حيرة من أمري‮ ‬فمشكلتي‮ ‬لم تكن لترد على البال،‮ ‬وقد بات حريا علي‮ ‬اتخاذ القرار المناسب،‮ ‬فمستقبلي‮ ‬وكل حياتي‮ ‬متوقفة عليه‮.‬
سيدتي،‮ ‬أنا على أهبة الزواج من شاب لا‮ ‬يعيبه شيء،‮ ‬فهو طيب ومهذّب وابن عائلة محترمة،‮ ‬وقد فرح أهلي‮ ‬لأني‮ ‬سأرتبط بمن سيحملني‮ ‬إلى عالم السعادة،‮ ‬فحمدت الله كثيرا على النعمة التي‮ ‬منحها لي‮ ‬في‮ ‬هذا الزوج الصالح الذي‮ ‬حسدتني‮ ‬عليه الكثيرات‮.‬إلا أن فرحتي‮ ‬لم تكتمل سيدتي،‮ ‬فبعد أن قرأت فاتحتي‮ ‬على من ظننته فارس أحلامي،‮ ‬وسمع القاصي‮ ‬والداني‮ ‬بموعد زفافي‮ ‬المرتقب،‮ ‬تفاجأت بخبر‮ ‬غيّر طعم الفرحة وحوّلها إلى مرارة وعلقم،‮ ‬فقد اكتشفت وبمحض الصدفة أن من سأحمل اسمه‮ ‬يعاني‮ ‬من مرض مزمن،‮ ‬ولا أمل في‮ ‬شفائه،‮ ‬لم أصدق ما سمعته وتحريت عن الأمر لدى أخوات خطيبي‮ ‬اللواتي‮ ‬ظنن أنني‮ ‬على علم بمرضه وبأنني‮ ‬موافقة عليه،‮ ‬وهذا ما دفعني‮ ‬لمواجهته بالأمر حتى أرتاح‮.‬صدمتي‮ ‬كانت كبيرة لما سمعته من الرجل الذي‮ ‬كنت أراه ملاكا طاهرا،‮ ‬حيث صعقت به وهو‮ ‬يخبرني‮ ‬وبكل برودة بأن حياته مرهونة بدواء إن هو لم‮ ‬يتناوله صار في‮ ‬عداد الأموات‮.‬لم أستطع تقبل الجرأة في‮ ‬مواجهته للموضوع،‮ ‬لدرجة لم تقو فيها قدماي‮ ‬على حملي،‮ ‬وقد كان وقع الخبر على ذويّ‮ ‬كبيرا،‮ ‬حيث كان أول ما طلبه والدي‮ ‬مني‮ ‬فسخ الخطوبة التي‮ ‬بيني‮ ‬وبين الخطيب الذي‮ ‬كذب علي‮ ‬في‮ ‬بداية المشوار‮.‬لم أستطع بعد الحسم في‮ ‬الأمر،‮ ‬فأنا بين نارين،‮ ‬نار القبول بالأمر الواقع على مضض علما أنني‮ ‬أحس وكأنني‮ ‬خدعت،‮ ‬ونار فسخ الخطوبة وما سينجر عن ذلك من إشاعات وكلام الناس الذي‮ ‬لن‮ ‬يرحمني،‮ ‬فمن سيفهمني‮ ‬سيدتي‮ ‬وأي‮ ‬سبيل أسلكه للخروج من هذه الحيرة،‮ ‬أنيري‮ ‬دربي‮ ‬فأنا بأمسّ‮ ‬الحاجة إلى كلام‮ ‬يريحني‮ ‬ويجعل للسكينة مكانا في‮ ‬قلبي‮.‬
الحائرة من الأغواط
الرد‮:
بنيتي،‮ ‬ما من شيء في‮ ‬هذه الدنيا‮ ‬يؤلم أكثر من الكذب،‮ ‬خاصة إن كان بين الأحبة ومن‮ ‬ينوون إكمال مشوار الحياة إلى جانب بعضهم البعض‮.‬صدقيني‮ ‬بنيتي،‮ ‬فأنا أحسّ‮ ‬بما تحسينه وأدرك تماماً‮ ‬حجم الحرج الذي‮ ‬أنت فيه،‮ ‬إلا أنه لا‮ ‬يسعني‮ ‬إلا أن أطلب منك التعقل والتروي‮ ‬للخروج بحل صائب‮.‬لا أحمّلك عزيزتي‮ ‬مسؤولية ما حدث،‮ ‬فخطيبك هو من كذب عليك،‮ ‬وما من شيء سيشفع له أمامك أو أمام أهلك الذين لهم كل الحق في‮ ‬الغضب منه وهو الذي‮ ‬أخفى عنهم أمرا لا‮ ‬يجوز أن‮ ‬يخفيه،‮ ‬فالمرض ليس عيبا،‮ ‬بل ابتلاء من الله عز وجل،‮ ‬كما أنه وبعد انكشاف المستور،‮ ‬لم‮ ‬يبق لهذا الشاب من قيمة أمامك‮.‬ومن هذا المنطلق،‮ ‬أنصحك عزيزتي‮ ‬بضرورة التفكير قبل قطع علاقتك بهذا الرجل وفسخ ما بينكما،‮ ‬فلا‮ ‬يجوز إهدار سنوات شبابك إلى جانبه،‮ ‬حيث لم‮ ‬يكفه مرضه،‮ ‬ليزيد الكذب في‮ ‬تشويه صورته وتقزيمها أمامك وأمام كل من سيستغربون للتضحية‮ ‬غير المتكافئة التي‮ ‬ستقومين بها حيال رجل أناني،‮ ‬هانت عليه العشرة التي‮ ‬بينكما فقبل عليك ما لم‮ ‬يكن ليقبله على نفسه أبدا‮.‬لا تهتمي‮ ‬لما سيقوله الناس عنك أختاه،‮ ‬فحياتك ومستقبلك أغلى من أن تحسبي‮ ‬للناس حسابا،‮ ‬كما أن الندم سيكون من نصيبك وحدك إن أنت قبلت التورط معه في‮ ‬زيجة الله وحده أعلم بمدة صلاحيتها،‮ ‬فرجاء لا تتهوري‮ ‬واحسمي‮ ‬الأمر بالطريقة التي‮ ‬تضمن لك راحة البال على الدوام‮.‬لا أخالفك الرأي‮ ‬بأن ما أقدم عليه خطيبك وأهله لا‮ ‬يفسّر بشيء آخر سوى أنه خديعة،‮ ‬ثم إن الموت والحياة قضاء من الله وقدر،‮ ‬ولا‮ ‬يعلم الواحد منا ماذا‮ ‬يكسب‮ ‬غدا ولا بأي‮ ‬أرض‮ ‬يموت،‮ ‬وهذا ما أعيبه على خطيبك الذي‮ ‬حاول ربط مصيرك بمصيره،‮ ‬لذا لا تحزني‮ ‬لما أصابك ولتحمديه جل وعلا كشف لك هذا الرجل قبل فوات الأوان،‮ ‬ولا تنسي‮ ‬ما جاء في‮ ‬الآية الكريمة‮ "‬وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم،‮ ‬وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم‮".‬
الزواج قسمة ونصيب،‮ ‬وسيكون لك بإذن الله من‮ ‬يستحقك ويرفع رأسك بين محبيك وأهلك،‮ ‬فلا تقلقي‮ ‬بنيتي‮.‬
ردت نور

مشاركة في :

إعلان

article
تنويه: لقد تم فتح تعليقات الموقع للزوار

اخر الأخبار في هذا القسم

إعلان

النهار تي في

اخر أخبار المنتدى