أخبرتني زوجتي قبل أن تُقبض روحها أن واحدا من أبنائي ليس من صلبي

غصة.. حرقة وكتلة هم وغمّ أطبقت على أنفاسي منعتني من التعايش مع هذا العالم المليء بالمكر والخداع.. بالزّيف والرياء.. فأينما أولي وجهي أرى الأقنعة متناثرة هنا وهناك سقطت عن الأوجه فلم يعد يهمني أن يظهر كل الناس على غير حقيقتهم المألوفة بعدما تعرّضت لأكبر وأعظم وأبلغ خداع من طرف الذين حسبتهم رمزا للطهر والعفة فلم يكونوا كذلك ولم يكن لي أن أعرف العكس لولا اعترافهم بالجرم وعظيم الذنب الذي اقترفوه في حق أنفسهم، والأكثر من ذلك في حق الله، أما أنا فلن أحسب نفسي قد لحقني الضرر فحسب بل دمرني وأتى على مكامن الثقة في كل شيء ليبيدها عن الآخر.زوجتي الطاهرة صاحبة الابتسامة البريئة المرأة التي يضرب بها المثل في الرزانة لأنها رشيدة وحليمة والأكثر من ذلك حكيمة، زوجتي صاحبة الرأي السديد ذات السمعة الطيبة الحنون الودود زوجتي المطيعة الخدوم سهرت على راحة والدتي حتى وافاها الأجل وعملت على تمريض والدي مدة طويلة حتى توفي بين يديها داعيا الله عز وجل أن يسكنها روضة من رياض الجنة، زوجتي صاحبة الطبع الهادي والجمال الساحر المحتشمة ابنة الحسب والنسب، سليلة العلماء وشقيقة الدبلوماسين والمهندسين والأطباء زوجتي التي لم يمض يوم دون أن ألمح بين يديها الطاهرتين المصحف الشريف.. امرأة حياتي وقرة عيني إنها ملاكي الذي أصبح في النهاية شيطانا ماردا، لقد اعترفت لي وهي على فراش الموت وقبيل أن تُقبض الروح بأن واحدا من الأبناء ليس من صلبي.إخواني القراء.. إن زوجتي لم يصبها أي مرض، لقد قدر الله وما شاء فعل في مساء كنت برفقتها في غرفة النوم نتسامر ونتجاذب أطراف الحديث، فإذا بها تشكو من آلام حادة غزت جوفها وسرعان ما انتشرت في أرجائه وفي دقائق معدودات تغيّر لون وجهها بدى شاحبا جحظت عيناها وارتعدت فرائسها إنه الموت جاء ليأخذها من دون رجعة، طلبت مني أن اسقيها ماءَ وقفت لأحضر القارورة فإذا بها تناديني وتقول يا فلان أرجو أن تسامحني لأني خدعتك مجبرة على أمري فأنجبت من غير صلبك لينتهي أمرها.لن أحاول أن أضعكم في الصورة لأنها أبلغ من أي وصف ولكم أن تتصوروا حالتي لقد شيّعتها إلى مثواها الأخير وعاد كل من الأبناء والبنات يمارسون حياتهم بشكل طبيعي يتذمرون لحظة ويبكون ساعة لكنهم في النهاية استسلموا للقضاء والقدر، أما أنا فأكاد أجن رغبة في معرفة السبب الذي جعل زوجتي تفعل ذلك متى ومع من؟، لا أرغب في معرفة أي الأبناء ليس من صلبي لأنه باب آخر من أبواب الجحيم سأفتحه على نفسي، يكفيني أني ربيت سهرت وأنشات الجميع على النهج القويم فذريتي صالحة، ومن يدري فلا شيء مضمون في هذه الدنيا، إخواني القراء هل لي أسامح زوجتي لأن المسامح كريم أم سيجعلني هذا الأمر الرجل الديوث أو شيئا من هذا القبيل، فشدة الصدمة أفقدتني الوعي والقدرة على التفكير، أرشدوني وارحموا ضعفي وهوان أمري.

موضوع : أخبرتني زوجتي قبل أن تُقبض روحها أن واحدا من أبنائي ليس من صلبي
3.73 من 5.00 | 15 تقييم من المستخدمين و 15 من أراء الزوار
3.73

(90 )


2013/09/28
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته اخي العزيز اتاسف لحالتك وادعو الله ان يثبتك ويرزقك الصبر وانصحك لاجراء تحليل ADN ورايح يطلع كل شيئ ياسين
0
محمد 2013/09/29
قل خيرا او اصمت.نصيحتك احتفظ بها لنفسك
عصمان 2013/09/29
معذرة
كنت علقت منذ قليل على أن الولد لا يلحق بالأب ولا يرث منه لكن صاحب التعليق فانوس صاحب التعليق رقم
36
لم أكن أعلم تفصيل الدين، وديننا يتبع ولا يحكم بالاهواء
لهذا أخي صاحب المشكلة اطرح مشكلتك على إمام وليس على قراء، فالحكم للشرع.

بخصوص الزوجة، لو كانت حية لكنت نصحتك بالزجر والضغط أو الطلاق، لكن وهي بين يدي ربها ولحسن خلقها وإحسانها لوالديك فلا يسعك إلا أن تسامحها وتطلب لها الرحمة
نحن لسنا ملائكة فكل ابن آدم خطاء وخير الخطائين التوابون.
عصمان 2013/09/29
أنت جاهل
ينبغي أن يعرف من هو الابن غير الشرعي، ليس لظلمه أو إقصاءه
أبدا بل ينبغي إكرامه أكثر من غيره
لكن ينبغي معرفته للفصل في حقوقه من الناحية الشرعية
فهو لا يورث يا سي محمد لكن يمكن كتابة وصية له ولكم أن تتكدوا من الدين
الدين ليس بالعواطف
يوسف أدرار
2013/09/28
أخي الكريم أنت رجل صالح وتعرف أن الله سبحانه وتعالى هو من أبتلاك بهذا و إذا أحب الله عبدا ابتلاه ورجع إلى القران الكريم وقرأ كلام الله وسترى إبتلاء الله لرسله وصبرهم على عليه فصبر وتقي الله وعامل جميع أبنائك معاملة واحدة وسيكون لك أجر ذلك عند الله تعالى إنشاء الله +وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ
0
ali
2013/09/29
يا اخي الله كتب لك هذا والله سوف يجازيك افضل اصبر ان الله مع الصابرين انت رجل شهم لا تبقى تفكر في اشياء من الماضي
0
Zaki
2013/09/29
أخي ربي يرحمها وهي قاتلك رآها مجبرة أنا في ظني أنها حدثت ليها مشكل و أجبرت و الله اعلم واش. صرا و خبت عليك باش مدركش و حملت هذا الهم حتى دقيقة أخرى دك ما عنك ما راح الدير و كل أمرك لله خاطر كان تكتر رآك تدخل في متاهات تجن و لا تيتم ولادك و شاور أهل العلم تع صح هما يقولك واش الدير
0
عبد من أطمع أن يغفرلي خطيئتي يوم الدين
2013/09/29
السلام عليكم أخي الكريم ،

ولله إنه لهمٌ كبير وكرب عظيم وبلاءٌ ليس بعده بلاء ولكن ماعساني أن أقول...فرج الله همك وبدلك خير منه. اعلم أخي أن الله سبحانه وتعالى عفوٍ يحب العفو ، كلنا خطاؤون ومذنبون عسى الله أن يغفر لنا خطايانا. لابد أنها تابت من ذنبها ولو صاراحتك بها ما كنت لتبقيها عندك فتشتت عائلتك. هذه هي الدنيا دار غبنٍ وشقاء وإمتحان وبلاء `` ليبلوكم أيكم أحسن عملا `` وما عند الله خير وأبقى. اصمد وكتم ولا تبحث كثير وإعتبر أن في بيتك يتيم تنفق عليه يدخلك الجنة مع الرسول (ص). فما بالك أن تعفو وتصفح وتنفق على اليتيم وتحظى بصحبتي النبي خير البرية في الجنة. أما أن تقول أنك ديوث فهذا لا يقوله عاقل فانت لم تكن تعلم لحكمةٍ يعلمها الخلق البارئ. لقد سمعت قصةٌ مماثلة من العلامة راتب النابلسي ، ابحث في اليوتوب ستجدها انشاء الله.

عبد من أطمع أن يغفرلي خطيئتي يوم الدين
0
عبد اللطيف
2013/09/29
إنت موأنت و ان جيعان خذلك سنيكرز
0
2013/09/29
la hawla wa la kouwata ila be Allah, la ajid ma akoul , iljaa ila Allah howa wahdahou men youkhafif ank,
(commentaire 7, t'as pas honte!! )
salamsalam@outlook.fr 2013/09/29
تربى يا حيو......................................
طولقي
2013/09/29
قد يكون هذيان وهو يأتي أثناء سكرات الموت إذ لا يشعر صاحيه بما يقول فتوكل على الله وأنسى الموضوع وفقك الله لما يحبه ويرضاه
0
هدى 2016/04/21
صحيح هذا سيكون هذيان سكرات الموت و العلم لله
عبد العلي
2013/09/29
ايها السيد المحترم اعلم ان الديوت هو من اشاع الفاحشه في اهلهاما انت لست من هذا الصنف و الحمد لله ان ما وصفت به زوجتك من الصفات الحميدة انها ملك فالامر ليس كذالك انها انسان بكلبكل ما يحمله الانسان وكل ما ينطوي عليه من ضعف ففي لحضة يغفل فيها الانسان عن الله فيكون عرضة لشرك الشيان فيقع في المحدوروهذهوهذه طبيعة ابن الا من رحم ربك واغلب ظني اان ما ال اليه حلها افقدها التماسك وخاصة ان الامر يخص حقوق الناس واي ناس انمه زوجها الذي قاسمها الحيات بكل ما فيها اظن ان هذا ماجعلها تعترف نصيحتي اولا انها ماعترفت لك الا لتسامحها وهي جديرة بهذه امسامحه فاغفر لها واستغفر لها وسيجازيك الله خير
0
..............
2013/09/29
أجل قد تكون مجبرة أي مغتصبة وحتى تحتفظ على أسرتها فضلت كتم السر ولكن ربي معاها كيف عا شت حياتها وهي تحمل في نفسها الام لا يعلمها سوى الله ..والظاهر على حبها لك وعدم الرضى بما حدث لها .وهوعند موتها أخبرتك.
0
Baghdadi
2013/09/29
عليك ان تنسى هذا الامر وتتركه لله وهو الفاصل بنكما يوم القيامة وتكتم امرك وتلم عائلتك وتعيش حياتك بشكل عادي واحسب ان امراتك قد زلها الشيطان وهي ماتت تحت الحسرةوا لتانيب٠ غفر الله لها٠وكن حكيما في ما اصابك وانت ان شاء الله لم تظلمهاه
0

2013/09/29
السلام عليكم
اولا اتقي الله في نفسك واولادك ولا تدع الشسطان يلبسك
انصحك بعدم البحث عن هذه الاشياء فسرها كان بينك وبينها والله شاهد على ذلك
فاكتم السر واحتسب امرك لله وهون على نفسك فاعفوا يعفوا الله عنك
0

2013/09/29
غالبا م يصاب المرء بالهذيان والهلاوس فلا داعي للتذمر والوسوسة خاصة أن ما صرحت به كان أثناء المعاناة وحتى أن ما حصل قد يكون اثر اعتداء او اغتصاب اكيد ان امرأة بهذه الخصال لاتقدم على الخيانة
0
ملاك
2013/09/29
السلام عليكم;أول ما أنصحك به أخى هو ان تلجأ الى الله عز وجل وتتضرع اليه بالدعاء لان الفرج بيده ,ومحاسن زوجتك كل السنوات التى عشتها معها بما فيها الاهتمام بوالديك تخفف عنك هول الصدمة كذلك يا اخى ربما لم تقدم على هاذا الفعل برغبة منها لربما اجبرت واخفاءها يرجع لرغبتها فى الحفاظ على اسرتها ومن باب ان الله سترها فلم ترد ان تفضح امرها والله اعلم وهى الان عند بارءها ولا تجوز عليها الا الرحمة,لا تستسلم للافكار الهدامة ولا تدخل فى دوامة من الوسواس فتصبح حياتك جحيما ,وكل شيئ عند ربك وحده علام الغيوب اقبل عليه بقلب خاشع وسترى العجب ان شاء الله.
0
zinaenarque
2013/09/29
اخي الكريم ليس من السهل ماتمر به لكن المسامح كريم وجزاك اله خيرا
0

2013/09/29
فلنصبر ولنتقي يا ابني اعلم ان الله على كل شيء حسيب وعليم قادر ومقتدر لست اغني ولا اعلم باي لحن او اي كلمات شغ شعر ستتفقد اشياءك هده التي تهتم بها اكثر من اي شيء لا اسعى الان الا لحقيقة جميلة ان اللغز الوحيد والاكيد للتحلي بالقيمة وعدم انكار حياة قائمة نحو شروق ونهضة مبتذلة هي بداية لصناعة قناعة لديك ولدينا اننا مسلمين وهذا الصراط صراطنا مستقيم لن نحيد عنه وان تاخرنا نرجع ولا نتراجع ابدا
0
zorababari
2013/09/29
هو هديان الحمى و سكرات الموت لقد اطاعتك طيلة حياتها و برت ولديك فترحم عليها و تصدق لها فولله اللدي لا الاه الا هو ان مثل هده الزوجة عملة نادرة في ايامنا هاته
0

2013/09/29
يا والله لا انا اعرفك ولا انت تعرفني ولا احد يعرف احد الا الله
اتعلم ان الاخوة في البيت ربما تشتعل بينهم عقد وغل ويعزز ذلك تنافس وغيرة وحسد ولا احد يريد اظهار خير ولا هو بالرحم قاطعه فيتبين انه كاسر جارح يستغل انيابه لياكل الصغير الذي لا يطير ويتعلم من اي كان يحلق امامه الطريق الى العلى فان الانسان خلق رباني لا من الخلق يصل الى الكمال ولا للكمال حق ان ينتقص من مخلوق اراده الله هكذا
0
العربي
2013/09/29
اترك الامر لله
صحيح انه امر جلل و لكن يا اخي ما ذنب هذا الطفل
سوف تفتح بابين لجهنم و للشيطان واحد لك و الاخر للولد
تذكر الله و احتسب وقل دائما عند وسوسة الشيطان " لا اله الا الله و ان محمدا رسول الله " يذهب الهم
توكل علي الله و اعلم ان الستر و العفو من مكارم الاخلاق
كن عفوا يعفو الله لك
اخوك
0

2013/09/29
el wadjib anaka an tsterha laysa an tafedahaha
0
رشيد
2013/09/29
اخى اردت ان انبهك الى شىء جد مهم قبل ان تحكم على الزوجة بالخيانة يجب ان تتاكد انها لم تكن في حالة فاقدة للوعي خاصة انها تكلمت قبل الوفاة و هي تحتضر و هذه الضاهرة تحدث كثيرا وهي حالة فقدان الوعي قبل الوفاة
0
Hoho
2013/09/29
اخي اريد ان أنصحك يجب ان تعرف هذا الطفل اللذي ليس من صلبك كما يجب عليك ان لا تسجله باسمك فالله تعالى يقول أدعوهم لآبائهم هو اقرب للتقوى والله سوف يدلك على والده ان اتخذت الأسباب اما عن زوجتك فسامحها فلربما من فعل هذا كان بممارسة القوة في محل او غير ذلك وليس كما تظن بموافقتها حيث انها قالت لك خدعتك مجبرة فلو كان بموافقتها لما قالت لك ذلك ولربما كان عن طريق الابتزاز فلربما يملك صورا لها او غير ذلك كما انها كانت نادمة فلو لم تكن كذلك لما قالت لك ذلك ساعة الاحتضار توكل على الله وابحث في الامر والمهم أكلف هذا اليتيم حتى تكون مع النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة رحمها الله سأمسحها ربما اغتصبت
0
ana
2013/09/29
assalam a3alikoume , ya akhi inchallah rabbi ya3tik la3kale, sachez que peu étre qu'elle a érté menacée ou meme violée , ne pense pas qu'elle vous a trahis, et si vous cherchiez a savoir lequelle des enfants et vous ferez un peu de recule al'arriére vous trouverez peu ete le pire surement le type ne dois pas étre loins de chez vous imaginez que c'ets un des fréres????!! sa arrive dans certaines familles c'est pour cela quelle vous l'a caché (c'est juste une supposition pour immaginé un peu ,vosu dite que c'été une belle femme alors ne pensez pas quelle vous a trahis je suis ^plus que sur ""et3adawe a3liha et surement chez elle meme"" la pauvre vous dite que elle navais aucune maladie ihemala had echi elli ektalha ,, ketmatte essar bache matemradche ou bache maykounouche el machakale alors ne jugez pas cette femme et ne pensez pas quelle vous a trahis , cherchez dans l'ADN je suis sure que vous allez étre trés étonner par ce que vous trouverez vous meme vous allez la pardonner parcequelle vous l'a pas dit ;; ou rabbi em3ak je sais que ce nai pas facile mais inchallah rabbi ikoune fel 3oune ed3iwalha mais lazem ta3eaf echkoune fihoume (( je me demande ils se ressembles a ce point ??!! alors c'est surement comme je le pense un parents a vous qui a due surement la faire ))meskina elle a due soufrire mais hadi emra ou nass tu sais pqoi , mahebetche chemlekoume itfarak alors edaate ederba hiya hetta el moute !! meskine allah irhameha (SVP enlever cette suposition quelle vosu a trahis ana je ne pense pas une intuition me le dit et surtout d'aprés ce que vosu avez raconté) salam
0
Hamza 2013/09/29
Je suis entièrement d'accord
sihem khenchela
2013/09/29
salam allah alik elekh elkarim
awalen rabi ysabrek ala ma blak w 3adhama allah ajrek fi zawjtek w rabi ghafour ra7im
hya ya akhi rahi fi dar el7e9 w hya eli ta7tajk dork tad3ilha w tsade9 aliha w touguf maaha kima rak tgoul kain hadouk essifett kaml fiha
rab el3ibad w yeghfer w ysame7 kel donoub ma 3ada cherk win nbanou 7na ya bacher
ya akhi elkarim tfeker brk win rahi w belli mahtaja tad3ilha w twassi awladeha yad3oulha b rahma w elmaghfira waae kan kalamha sa7is aw la rahi bin yedin moulaha hwa y7assbha ki rahi andopu fi dar elk7a9 machi anta loukan jat 3aicha ma3lich
yahdik rabi w yrieh balek w ynawer bassirtek
assaalam
0
Ghezala
2013/09/29
Ihtasib wa Allah la youth ya ajrak wa shoukran
0
محمد
2013/09/29
أيها الإخوة الكرام: ورد في صحيح مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

(( مَنْ نَفَّسَ عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا نَفَّسَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَمَنْ يَسَّرَ عَلَى مُعْسِرٍ يَسَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَا كَانَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ وَمَا اجْتَمَعَ قَوْمٌ فِي بَيْتٍ مِنْ بُيُوتِ اللَّهِ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَيَتَدَارَسُونَهُ بَيْنَهُمْ إِلَّا نَزَلَتْ عَلَيْهِمُ السَّكِينَةُ وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَحَفَّتْهُمُ الْمَلَائِكَةُ وَذَكَرَهُمُ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ وَمَنْ بَطَّأَ بِهِ عَمَلُهُ لَمْ يُسْرِعْ بِهِ نَسَبُهُ))
رواه مسلم بهذا اللفظ.
وزاد أصحاب الأعمش في متن هذا الحديث:

((.. ومن أقال لله مسلماً أقال الله عثرته يوم القيامة ))
0
laila 2013/09/29
السلام عليكم
اخي بارك الله فيك
mostefa
2013/09/29
اذهب الى قبرها وادعو لها ان يغفر الله لها اذا كانت صاحبت كل الخصال التي ذكرتها فهي لم ذوسوء سلوك انها بين يدي ربها الا الله الذي يعلم الحقيقة لا تدع الشيطان والوسواس يلهيك عن واجب الاب كفاهم فقدان الام غفر الله لها و ثبتك الله و بارك الله لك في جميع اولادك
0
ramdfane
2013/09/29
اخي العزيز ان الله هو الي يعلم بهدا اشسئ الحل الاوحيد ادعو اليها برحمة والمغفر انت الله يعطيك الصبر ياخي
0
حياة
2013/09/29
لاتسىء الظن ربما قد تكون اغتصبت لان لمعدن طيب ابدا لايختلط بالقدارة
0
louiza
2013/09/29
je te conseille de cachée ce secret si non tout vas perturbé la famille et cette femme elle est forcer de quelquin sauf le dieu qui le sashe alors je te conseille matafdahache maitenant elle est entre les mais de dieu
0
سارة
2013/09/29
ربي يرحمها ونتا ربي يصبرك والمسامح كريم
0

2013/09/29
استشر العلماء يا أخي الكريم وأمرك كله خير إنشاء الله
0
الطيب
2013/09/29
السلام عليكم اخي الكريم
انا نصحك بعدم نبش الماضي وعدم اخبار والدك الدي هو ليس من صلبك صدقني اتركها على الله سبحانه وتعالى للان اذا اخبرت الولد فتاكد سينهار كل مابنيته ويتشتت اولادك وتخسر الجميع وتبقى على لسان الجميع وماذا ستستفيد انت وانشالله حينسيك الله بهذه الشكلة وقل وما يصيبنا الا ما كتبه الله لنا وكن من الصابرين
0
فانوس
2013/09/29
السؤال

زوجة اعترفت لزوجها بأنها أنجبت طفلا غير شرعي من شخص آخر ورفض هذا الشخص الاعتراف بالبنوة فما موقف الزوج من الطفل، علما بأنه رباه سنتين؟.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد
فننبه أولا على أن الزنا معصية شنيعة وكبيرة من كبائر الذنوب ثبت النهي عنها والتحذير منها وعلى من ابتلي بها المبادرة بالتوبة إلى الله تعالى والإكثار من الاستغفار، وراجع الفتوى رقم: 102840.
ثم إن ما ولدته المرأة إن كان المقصود أنه ولد قبل النكاح، فهذا ابن زنا - والعياذ بالله - ولا يلحق بالزاني ولا بالزوج، وكذا الحال إذا كان قد ولد لأقل من ستة أشهر من إمكان الوطء بعد عقد النكاح، وأما إن كان ولد لمدة ستة أشهر فأكثر بعد عقد النكاح عليها وإمكان حصول الوطء بعده فهو لاحق بالزوج مالم ينفه بلعان، والأصل في هذا ما في الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: الولد للفراش. متفق عليه.
قال النووي في شرحه على صحيح مسلم: فمعناه أنه إذا كان للرجل زوجة، أو مملوكة صارت فراشا له فأتت بولد لمدة الإمكان منه لحقه الولد وصار ولدا يجرى بينهما التوارث وغيره من أحكام الولادة سواء كان موافقا له في الشبه أم مخالفا، ومدة إمكان كونه منه ستة أشهر من حين اجتماعهما، أما ما تصير به المرأة فراشا، فإن كانت زوجة صارت فراشا بمجرد عقد النكاح ونقلوا في هذا الإجماع وشرطوا إمكان الوطء بعد ثبوت الفراش. انتهي.
وقال ابن قدامة في المغني: وجملة ذلك أن الزوج إذا ولدت امرأته ولدا يمكن كونه منه فهو ولده في الحكم لقول النبي صلى الله عليه وسلم: الولد للفراش ـ ولا ينتفي عنه إلا أن ينفيه باللعان التام الذي اجتمعت شروطه. انتهى.
وعليه، فالولد المذكور لا حق بذلك الزوج إن كان قد ولد لستة أشهر بعد عقد النكاح وإمكان الوطء، وسكوتُه بعد العلم بالولد مانع من اللعان وأحرى إن دام السكوت المدة المذكورة، لأن من شروط اللعان المبادرة بعد العلم بالولد، جاء في المواق للتاج والإكليل: ابن الحاجب: شرط اللعان في الولد أن لا يطأها بعد الرؤية، أو العلم بالوضع، أو الحمل وأن لا يؤخر بعد العلم بالوضع، أو الحمل. انتهى.
وإقرار الزوجة بالزنا لا ينفي نسب الولد عمن ولد على فراشه ، ولا أثر لرفض الزاني الاعتراف بهذا الولد، فهو غير لا حق به على كل حال، والفصل في مثل هذه المسائل لا بد فيه من الرجوع للمحاكم الشرعية.

والله أعلم.
0
laila 2013/09/29
السلام عليكم

شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيذ

جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه

ننتظر ابداعاتك الجميلة بفارغ الصبر
hind
2013/09/29
سامحها فالمسامحة من شيم رسولنا عليه الصلاة والسلام وعظم الله اجرك وكان الله في عونك ولا تبحت عن ذلك ا لولد وربيه كما تربي اولادك وحافظ على على هذا السر ولا تكشفه لاولادك
0

2013/09/29
شيطان الانس اخطر بكثير من شيطان الجن لعنة الله عليهما جميعا
0
sid
2013/09/29
غير صحيح انها قصة خيالية لاتصدقوا
0
Abdou allah
2013/09/29
ابن آدم ..احذر الشيطان فإنه عتيق و انت جديد
وهو فارغ وانت مشغول...
وهمته واحدة و هي هلاكك و انت مع همم كثيرة
وهو يراك و انت لا تراه
وانت تنساه و هو لا ينساك
0
Abdou allah
2013/09/29
ابن آدم ..احذر الشيطان فإنه عتيق و انت جديد
وهو فارغ وانت مشغول...
وهمته واحدة و هي هلاكك و انت مع همم كثيرة
وهو يراك و انت لا تراه
وانت تنساه و هو لا ينساك
0
laila ila kolli fatat
2013/09/29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أختي في لله.. ...
أكتب لك هذه الكلمات على استحياء...
فلعلك تجدين في عباراتي عجمة...وفي لساني عقدة..
لقد كتبت لك بدمع مدادي ...من سوداء فؤادي..
لقد أسهرني...وأبكاني وكدرني...
أمر يفتت الأكباد والقلوب...
ويبعث حرقة في القلب كحرقة يعقوب...
علاقتك بفلان.....قليل الدين ودعي الأدب.!!!
أسف على هذه الكلمات اللكمات في تسميته...
ولكن سميه صديقك...سميه حبيبك...سميه عشيقك...
سميه زوج المستقبل...سميه السعادة والأمل..
سميه فارس الأحلام...ورسول الحب والغرام...
سميه مجنون ليلى الثاني...سميه نزار قباني...
فتلك المسميات أبداً لا تغير الحقائق الواضحات..
أنا أعرف أني أضع يدي على جرح مؤلم..
لا تحبين سماعه...فكيف بنبش آلامه وأوجاعه...
أرجوك...انتظري...لا تسترسلي في بحار التفكير...
فعمقها كبير ....ولا وقت لدي للتأخير...
وأعرف أن حبيبك هذا ...شريف ونبيل في نظرك...
ليس له رغبة في أن يخدعك أو يعبث ويلعب بك...
أعرف أنه يموت في حبك...ويحلم بقربك..
ولا يخدعك ولا يخونك...بل في قمة الوفاء لك...
فقد أقسم لك بالله... أنه صاحب صدق ووفاء..
وأعرف أنه يريد التقدم قريباً لأهلك لخطبتك..
فهو جازم وصادق في الزواج منك...
وأعرف أيضاً أنه الوحيد في العالم الذي يفهمك..
وهو الوحيد أيضاً الذي يتألم لألمك ويقاسمك همومك...
نعم...إنه المنقذ لك بعد الله...في نظرك...
اعتذر إليك إن كانت عينك الآن تبكي..
وأبشرك أن العين التي تبكي هي التي تبصر جيداً..

أختي...
أرجوك إن كنت مشغولة الآن...فاتركي كل ما في يدك..
استرخي جيداً على مقعدك....وأرخي أعصابك وجسدك..
وارمقي كلماتي ببصرك...وأنصتي لما أقول لك :
ما كتبت هذه الكلمات ...لكي أنغص لك الحياة
ولا لأقطع أحلامك ولذاتك...
ولا لأمحو الفرحة والبسمة عن وجهك...
بل كتبتها لسعادتك الحقيقية...سعادتك الأبدية...
سعادتك في حياتك ..وعند مماتك...وفي قبرك..
ويوم بعثك...ويوم وقوفك بين يدي ربك....

أجيبيني أختي....
هل علاقتك به وحديثك معه يرضى بها ربك...!!!
أنا لا أسألك عن رضا مجتمعك...أو أبيك وأمك...!!!
فعادات المجتمع والأسرة...ليست حكماً على الشريعة المطهرة...
بل أسألك عن رضا ربك ....الذي ينظر ويسمع فعلك وقولك..
هل ينظر إليك الآن من السماء...على أنك مطيعة لله...أم أنك من العصاة..!!
هل تظنين أنك بهذا العمل تقتربين من الله أم تبتعدين...
ألا تريدين أن تكوني ممن قال الله في وصفهن ممتدحاً لهن :
( فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله )
فهل كنت من الصالحات بفعلك هذا...وهل هذا من هدي الصالحات..!!
أم كنت من القانتات العابدات بعملك هذا لرب الأرض والسماوات...!!
أم كنت حافظة للغيب في أهلك ...ومن له حق عليك بتصرفك هذا وعملك..!!
أم لا تريدين أن تكوني ممن قال الله فيهن : ( المحصنات الغافلات المؤمنات )
فهل كنت محصنة وعفيفة بهذا العمل...!!!
وهل كنت غافلة لا تعرفين للمنكر طريقاً بهذا الفعل...!!
تفنى اللذاذة ممن نال صفوتها من الحرام ويبقى الوزر والعار
تبقى عواقب سوء فـي مغبتها لا خير في لذة من بعـــدها النار



أختي...
هل وجدتي الراحة في معصية الله...!!!
أتستبدلين الذي هو أدنى بالذي هو خير...!!
لقد عاب الله عليهم طعاماً حلالاً.....لأنه أدنى ....!!!!!
وهو دليل على دنو أنفسهم ووضاعتها.....بالرغم من أنه طعام حلال....!!
فكيف بما هو أشد من الطعام .......ناهيك عن كونه حرام.......!!
فهل ترضين أن تكوني دنية...من أجل سراب قيعة عاطفية...!!

أختي....
الله خلقك ..( وما خلق الذكر والأنثى )....
هو أعلم بك : ( ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير )....!!
لقد حرم الإسلام نظرات العين الخائنة...وحذر من خطرات القلب العارضة...
وأغلق باب الأذن فلا تسمع وسواس الذهب ولا رنة خلخال....!!
وألزم المرأة بالحجاب...وصانها عن أعين الذئاب....
وحرم عليها أن تخضع بصوتها.. حتى لا يطمع من في قلبه مرض بها...!!
وكما تعلمين أن القلوب المريضة موجودة في كل زمان ومكان....!!
وتطمع في كل امرأة حتى ولو كانت أم المؤمنين رضي الله عنهن أجمعين...!!
( ولا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض )
فكيف بزمان كهذا الزمان...وبذئاب لبست مسوح الضان....!!!
لقد عظمت في هذا الزمان المنكرات ...وكثرت فيه الشهوات والمغريات...!!
أضف إلى ذلك روعة العبارات..مع أصوات المطربين والمطربات ...!!
في جو ترتفع فيه الموسيقى والنغمات...لتعلن للجميع ارتقاء قمة الغفلات..
فإذا الشيطان يخلص إلى القلب ليرقص...والإيمان يضعف و ينكص...
نعم يرقص ...رقصة مقتول الهوى والحب...غير باك عليه أحد ولا مستعتب..


أختي...
إنني أرجوك...وأدعوك بصدق...إلى طريق العفة...!!!
نعم ....إلى العفة....
كم نحن في هذا الزمن بحاجة ماسة.... إلى مثال رائع في العفة..!!
إن العفة لا تستجلب بالعادات والتقاليد ذات الصرامة والشدة..!!!
ولا تستجلب بالمناصب والمال والرئاسة...!!!
فالتي راودت يوسف عليه السلام كانت : (( ملكة )) ...!!!
فلم يعرف العشق والحب...مالاً ولا منصباً ولا منزلة..!!!
إن العفة لا تستجلب إلا بالإيمان والإخلاص لله والخوف والخشية من الله..!!
فمن أبصر عواقب أمره...وانطرح بين يدي ربه...ثبته الله وربط على قلبه..!!
ما هي إلا جرعة صبر لألم البعد بقدر ساعة...
ثم تكوني بعدها من أهل العفة والشجاعة...
وتتذوقي شهد العفة...بعد مرارة المعصية..
وتنعمي بفرح الانتصار.... على إبليس أبي الكفار...!!)

أختي......
أتريدين أن تخرجي من حضيض الهوى ...!!!
فقط توبة ووثبة صادقة....( ولو أرادوا الخروج لأعدوا عدته )..!!
اشغلي هذا القلب العاطل ...اشغليه بربك قبل أن يشغلك بالباطل...!!
اشغليه بالقرآن والعبادات....اشغليه بالأعمال الصالحات...
وها هو باب التوبة مفتوح.......!!!
وها هي نسائمه تغدوا وتروح .....!!!
إنه باب التوبة انظري إليه....مابين المشرق والمغرب.....!!
ما أوسعه وما أعظمه...وما أحلم الله وما أرحمه...!!!
أو تظنين أنه يضيق عليك ولا يسمح بدخولك...!!!
وربك لا يفرح بتوبتك... ولا يأذن بقبولك...!!!
هيا ..توضئي بدموع التوبة والندم لله...
وارفعي يديك المرتعشتين إلى السماء...
وناجيه بصوتك المتقطع بالزفرات والبكاء...
يارب....يارب.....يا أرحم الراحمين...
من لي غيرك...؟؟......من للمذنبين...؟؟
بحثت عن الحب فلم أجده إلا لك وفيك...
وبحثت عن الأنس فلم أجده إلا معك..
وبحثت عن بث الشكوى والهموم فلم أجد إلا إليك..
تبت إليك مما جنيت...وعدت إليك بعدما أذنبت وعصيت..
فاغفر زلتي ...واستر عيبتي...وارحم ذلتي بين يديك..
اللهم إني تركت فلاناً خوفاً منك...وحباً فيك...
اللهم فاخلفني خيراًَ منه...وارزقني عملاُ ترضى عنه..
اللهم اكتبني مع التائبات التاركات لطرق الشر..
السالكات طريق الخير والبر...
برحمتك يا أرحم الراحمين...

أخيراً...
أختي اعتذر إليك...
فقد أغلظت عليك...
لكن عذري خوفي عليك...
فإن وجدت هذه الكلمات قبولاً لديك...
فدعوة صادقة لا تنسي بها أخيك...
وإلا فمزقيها ولا عليك...
[منقول
0
CrowDZ
2013/09/29
فيلم هند
0
laila
2013/09/29
السلام عليكم ورحمة الله تعلى وبركاته
اخي في الله فلتكن قدوتك ما فعله سيدنا يوسف عليه السلام مع إخوته
بعد أن فعلوا معه كل أنواع الغدر
وحرموه من أبيه وهو لا يزال طفلاً صغيراً
وخانوه وخانوا أبوهم
ولكن عندما أراد الله أن يجمعهم مرة أخرى
لم يقل لهم :
سأنتقم منكم على ما فعلتموه بي
وأنا الآن فى مركز قوة
و لكن قابل إساءتهم البالغة له بإحسان



إستمع إلى آيات الذِكر الحكيم :


{قَالُوا تَاللَّـهِ لَقَدْ آثَرَ*كَ اللَّـهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا


لَخَاطِئِينَ * قَالَ لَا تَثْرِ*يبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ ۖ يَغْفِرُ* اللَّـهُ لَكُمْ ۖ وَهُوَ أَرْ*حَمُ الرَّ*احِمِينَ }

تحياتي اختكم laila
0
kaouachi
2013/09/29
عن الرسول صلى الله عليه وسلم ( كفى المرء كذبا ان يصدق كل ما يسمع) أو ما في معناه ...
0
كريم
2013/09/29
لا ادري ولكني اشك ان هذه القصة ليست حقيقية ..لكي تبيع النهاروتكسب أكثر ..!!؟
0
samir
2013/09/29
akhi el karime isber wa incha allah leka eldjana
0
rayhana 2013/09/29
ewa akhoya safi ga3 mathzanch ou sbar rah al akh samir dmanlak aljanna
زينب من باب الواد
2013/09/29
انصحك أخي بكتمان السر زوجتك و أم أولادك هي كما قالت لك كانت مجبرة أو ربما مغتصبة و خافت على بيتها و لهذا احتفظت لم ترد اخبارك حتي لا ينخرب بيتها ادعو لها بالرحمة و المغفرة و كما قلت لو كانت امراة تع برة لوكان تلقاها دايما برا و ماتربي اطفال بهذه الاخلاق ربي يرحمها و يسكنها الجنة انشاء الله
0
Kdj
2013/09/29
السلام عليكم
يا أخي المسامح كريم ...سامحها وادعو لها بالرحمة والمغفرة فقد ذكرت لها الكثير والكثير من المحاسن التي قلما تجدها في نساء اليوم ويبدو لي انها امرأة صالحة قد اقترفت ذنبا عظيما راضية او مكرهة الله اعلم رغم انها قد اسرت بانها اكرهت على ذلك ...وارجو منك الا تقوم بالتحليل لانك عند معرفة من ليس من صلبك سيتغير شعورك اتجاهه وربما يتحول الى كره وابنك هذا ليس له اي ذنب فيما حدث فلا تعاقبه بما لم يقترفه كما انه طول حياته لم يعرفك الا ابا له فلا تحرمه من هذا بل لا تجحد نفسك من نعمة الابن الصالح وسيجزيك الله عنهما خيرا ان شاء الله ^_^
0
مراد
2013/09/29
خماج. هذا ما عندكم من أخبار
0
Tahar
2013/09/29
Je pense que les déclarations de cette défunte ne sont même pas réelles. Je vous conseille d'oublier cette histoire et continuer à vivre votre vie familiale normalement. Rabbi yarhamha.
0
يحي
2013/09/29
لا تشمت فيك الاعداء
استر سترك الله في الدنيا والاخره
ولا تبحث عن من هو الغير لك من الابناء
واستمر في حياتك
والله لو تحكي لك الناس بهمومها لقلت
الحمد للـــــه
0
لبشير
2013/09/29
السلام عليكم نصيحة اخي ان ما قالته زوجتك سوى لكي تهتم بابنائك بعدها كلهم ابناؤك صدقني لم تخنك زوجتك ارح نفسك
0
krimo
2013/09/29
تعليقات عشوائية ٠ القصة مستوحات من فيلم هندي او تركي
0
adel
2013/09/29
أخي الكريم استعذبالله من الشيطان الرجيم و تو كل على الله
اخي الكريم رغم كل الصفات الحميدة التي ذكتها في المرحومة و لا شك أنها من صفات المؤمنات الحامدات العابدات القانتات لإن الذي فعلته مع والديك لايغو مجال للشك أنها غير ذلك والله واللهثموالله لالأصدقك القول ولو سمعته منك مكباشرة
فلاتلطخ سمعة زوجتك وغالب الظن أنها خدمت طوال حياتها بأوفى مما تظن
إلى أن جاءت ساعة الاحتضار و سمعت ما لايرضيك ففي اللحظة تلك يمكن أن يصدر من الإنسان مالاعين رأت اتعظ ياأخي إن ساعة الإحتظار من أعظم الفترات يمر بها الإنسان بين الحياة والموت يفعل كل شيء و يقول كل شيء لإن الروح تخرج من الجسد مثلما تخرج الصوف من السدر ربما من شدة الهول قالت ماقالت فلا تؤاخذهاواترك المر لله و اعو لها بالرحمة و المغفرة و أياك أن تشعر أبناءك بتصرفك ستسعى إلى خراب الأسرة
فالكل أبناؤك وانظر إليهم نفس النظرة و عاملهم بأحنمما كنت عليه من قبل و اسهر على تربيتهم وسوف تجني الغلة بيك إنشاء الله في الدنيا و الآخة و انسى ما يدور في خاطرك و اعتبره وسواس و تغلب عليه بلإنابة إلى الله و كثرة الإستغفار و قرءاءة القرآن و الجلوس إلى أولادك و أحبهم ليحبوكومن صميم القلب أرجو لك التوفيق ما هذا إلا وسوسةقدتزول بالاستغفاروالذكر ولي ما أقوله لك إلا أني أراك في وضعية لاتستوعب أكثلرمن هذا
أعانك اللهر رزقك الصبر و الطانة و الواسعة و كراهية الوساوسآمين
0
laila 2013/09/29
اسعد الله قلوبكم وامتعها بالخير دوماً

أسعدني كثيرا مروركم وتعطيركم هذه الصفحه

وردكم المفعم بالحب والعطاء

دمتم بخيروعافيه
FATI
2013/09/29
لله يرحمها ويدخلها فسيح جناته يجب ان تجري تحاليل لتعرف من الدي ليس من صلبك ولاتميز بينه وبين ابنائك
0
laila ila al akh hadi
2013/09/29
assaalamo alaikom
akhi hadi kayfa halok atamanna an takona bikhayr kont 9ad latabte laka ta39iban lakin lam yonchar.akhi sihhato abi innaha tatahassan wa achkorok ala kalamika attayb.tahiyati lak okhtoka laila
0
hadj ila laila 2013/09/29
salame okheti alehamedo lillahe aladi adehaba alayekome alehozene wa arejaalakome alebasema alewalidayene kaneze bihome aleinesane yaheya hayate saida rabi eradihome alike sallllllllllllllammmmmmme
أنيس
2013/09/29
هذه القصص التي تدرج في الصحافة اليومية طعم للقراء الذين يحنون لموضوعات الصحافة الصفراء والهدف كسبهم من جهة ومن جهة أخرى ملء الأوراق فجميع القصص محظ خيال الكاتب على طريقة الأفلام التركية والهندية والمصرية أحيانا أنا أعرف أن سكرات الموت ليست في متناول الجميع حتى يتذكروا ويفشوا أسرارا مثل التي ذكرت الان ..فرضا أن المرأة جاءتها غصة فقط وشفيت فكيف تتصرف ؟ إذن إنه هراء على طريقة مشايخ الخليج عندما يريدون الفتوى في أمر ما يختلقون قصة ويجعلون من أنفسهم أبطالها ...ما هكذا نوجه المجتمع أيتها الصحيفة الصفراء
0
فانوس 2013/09/29
كل ما يخطرببالك وما لا يخطر ببالك تجده في هذا العالم المليء بالمتناقضات ولك أن تزور المنتديات التي يسيرها العلماء فستجد قصصا أغرب من هذه القصة بكثير
جلال
2013/09/29
السلام عليكم
الحمد لله الذي لا يفنى ولا يبيد ، ولا يكون إلا ما يريد
أيها الأخ
تعودنا أن نسمع عن قصص خيانة الزوجة لزوجها على أن الزوج هو الذي يكتشف خيانة الزوجة بطريق مباشر أو غير مباشر فيكون رد فعلها أن تطلب منه العفو والرحمة ، لكن أن تكشف المرأة خيانتها لزوجها وتطلب منه العفو فهذا ما لم نسمع به ، وهو أمر يدعونا إلى الاستبصار والتوقف لتحليل الموقف
أما من جهتك فلا أعتقد أنك ملام على تقصير ما في حق زوجتك ، فقد اخترت البنت المتخلقة ذات الدين وذات الحسب والنسب ، وأديت واجباتك الأسرية المادية والمعنوية ، والدليل على ذلك الحياة الهادئة التي كانت بينكما والتي لا يظهر عليها أي خلل ، ولو كنت مفرطا في حق زوجتك لم تخبرك بسر مدفون ولم تطلب منك السماح ، وقد كنت مرتاحا لتدين زوجتك ولم تشك فيها قيد شعرة ، فلا تلم نفسك ولا تؤنب ضميرك في أمر مقدر لا دخل لك فيه
أخي الكريم
لقد ذكرت في رسالتك أن زوجتك من عائلة مرموقة فيها شخصيات نافذة وهذا ما يدل على وجود علاقات مع شخصيات متعددة وكثيرة وذات سلطان وجاه ، وبما أن زوجتك كانت حسناء فلا يستبعد أن واحدا من هؤلاء حاول أن يغريها فرفضت فقام بتهديدها بشيء ما فرضخت حفاظا على ذلك الشيء وقد تكون أنت هو ذلك الشيء فلربما هددها ذلك الوحش البشري بإيذائك ، ويبدأ الإيذاء بمجرد إخبارك بالتهديد ، أقول أنها ليست محتاجة للإغراء فلا أعتقد أنها كانت تفتقر إلى شيء بالنظر إلى مكانتها الاجتماعية ، كما أنها قالت لك بأنها "مجبرة "
ويلوح لي أن الخطأ كان خطأ واحدا تسبب في إنجاب طفل واحد من أولادها ،وإلا لماذا أخبرتك عن واحد من الأولاد فقط بمعنى أن كل الأولاد الآخرين من صلبك ، وهي لم تخبرك عن الطفل المقصود حتى لا تكرهه أو تفرط فيه وكأنها أرادت أن تقول لك لا داعي للتحاليل والبحث عن الطفل المقصود فالجميع سواسية وأمانة عندك ،
أخي الكريم
أعتقد أن زوجتك لم تتوقف عن تأنيب ضميرها منذ اقتراف الخطأ وقولها مجبرة دليل على أنها كانت كارهة له منذ البداية لذلك أنا أرى أن تدينها كان صادقا ، وأنها تابت من فعلتها ولم تجد حلا لتمام توبتها إلا أن تدعو الله بدنو أجلها وقبض روحها ، لاحظ معي أن الموت فجاءها ولم تجزع منه بالعكس فكأنما كانت تنتظره في أي لحظة وكانت مطمئنة أن كل شيء على تمام إلا شيئا واحدا وهو إخبارك بمكنون نفسها وطلب العفو منك
أفلا ترى أن الثبات عند الاحتضار أمر سهل ألا تعتقد أن زوجتك كانت تائبة كما ينبغي ، استرجع شريط الأحداث فقد تجد أمارات دلت على ما قامت به في اليوم الأخير ،
أرجو أن تسامح زوجتك فتكتمل توبتها إن شاء الله ، ولا تبحث أبدا عن الابن المقصود إن كان حقا موجودا، ولا تنقص من قيمتها أمام أولادك أبدا ،ولا تخبر أحدا من العالمين بهذا الأمر ، وانس الماضي تماما واعلم أن كل ابن آدم خطاء وأن خير الخطائين التوابون وأن التائب من الذنب كمن لا ذنب له
أدعو لها بالغفران ما حييت ، واسأل الله أن يعوضك بكل الخير
0
ليلى باتنة
2013/09/29
كثر اسم ليلى ارجو من كل واحدة ان تضع على الاقل مكان اقامتها حتى لاتختلط الامور
0
khaled
2013/09/29
توكل علي الله ولا تقاوم خطاء بخطاء اخر
0
khaled
2013/09/29
توكل علي الله ولا تقاوم خطاء بخطاء اخر
0
حليم _ باتنة
2013/09/29
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته _ ربي نشاء الله ينتقم من الذئب البشري الذي دمر زوجتك عاجلا غير اجل _ امين يارب العالمين
ان زوجتك ضحية اعتدء يااخي الكريم _ فلم يقتلها الا الحزن والغيظ جراء ما مورس عليها ظلما وعدوانا _ فلو كنت في مكانك لفضلت ان اكتم الامر واسترها _ فمن ستر مؤمنا ستره الله _ واربي الاولاد واصرف عليهم وانزع فكرة انه ممكن يكون فيهم ولد غير شرعي _ ان الظن لا يغني من الحق شيئا_ انا ارى ان الكتمان فيه مصلحة كبيرة _ اولا انك تستر مسلمة - ثانيا تحافظ على صلة الرحم وتماسك الاسرة _ وان كان صحيح ما قالت لك زوجتك فانت تستر يتيم و تكفل يتيم فاجر مضاعف _ اما مايخلج في بالك من ان اذا كان الولد من غير صلبك فهو لا يجوز ان ياخذ الميراث _ ان الله غني وهو الرزاق ذو القوة المتين وهو يرزق من يشاء بغير حساب (فلو تسال اهل الفتوى فرايي انهم سيفتونك بكتمان الامر والتوكل على الله ) والله اعلم _ ا _
0
حليم _ باتنة
2013/09/29
فان بلاؤك لا يساوي شيئا امام مابتلي به اخواننا في سوريا من تقتيل واغتصاب للاعراض _ وامام الذين نامون على اسرة المرض من مرضى الكلى و القلب وغيرها _ ربي شفي المرضى او يفرج على كل مهموم ومكروب _ هون عليك اخي _ تشوف مصائب الناس تنسى مصيبتك _ ربييكون معاك او يدوم الصحة او الهناء
0
المؤن بالله عبدالقادر
2013/09/30
المسامح كريم و الجزاء سيكون من ربنا العظيم كبير للصابرين عن البلاء و يحتسبون امورهم لرب العالمين.اترك الامر لله و اعتني بنفسك و ابتعد عن الوسواس و قل الحمد لله انها فارقت الحياة بعد ان باحت لك بالسر الدفين .فابقي عليه دفين و لا تحاول ان تبحث فيه و سياتي اليوم الذي تعرف فيه كل شيءء امام الحق المبين الذي لا تخفى عنده خافية . اتقي الله في نفسك و لا ترهقها بالتفكير و اقبل على دينكا كانك ستموت غدا و لديناك كانك ستعيش ابدا. فالحياة يجب ان تبقى مستمرة و ان تعشها كما اراد لك الله ان تعيشها فابتعد عن سوء الظن و اقبل للخير و الامل و لم تلقى الا الخير.
0
ك محمد الشرق الجزائري
2013/09/30
لوكنت مكانك لا كتمت هذا السر الى يوم الدين و الى غاية الإلتحاق بها حرام عليك البوح بها لوكانت القصة حقيقية فعلا القصة فيها شكوك كثيرة
0
sousou
2013/09/30
هذي قصة خرطي ما تأمنوهاش شافو الشعب الجزائري عاطفي راهم يلعبو بالعواطف تاعوا
0

2013/09/30
انا احسست انك انت
واحي واستحي ان كنت لست انت
وامر مرار الكرام انت كنت من كتبت وذهبت
واقوا واقول في نفسي ما هذا الشر واستعيذ بالله واقول لصديقاتي سوري حابس راح يتزوج بيا
0
mohamed
2013/09/30
salame alikoume
moi je crois que ce quelle a dit n'est pas vrais, 10 minutes avant la mort l'être humain parle de n’importe quoi, et des fois même 2ans avant la mort ils et elles parles de boucoups de choses pas vrais.
alors il ne faut se stresser pour rien, et puis une femme comme cella, même si elle est en vie et même si c'est vrais ce quelle a dit, il faut la pardonner, aumoins elle a parler de sa faute, .... des milliers idirou la3jabe.
rabi sattare wakhlass.
0
tarek
2013/09/30
كل الجزائرين علماء في البيلوجيا و فقهاء و نفسانيون و علماء اجتماع و البعض شعراء متيمون و البعض دكاترة و اطباء ... سبحان الله ... زانية ارادوا ان يجعلو منها شهيدة ... لما لا تبنو لها ضريحا لتزوره كل الامهات العازبات في اوقات فراغهن ؟
شعب مهزوم حتى في حتى في منطقه... عقلية اسمح او فوت ... يبدو ان النظام اتقن عمله في عقولنا حتى صرنا نسامح الزاني و السارق و الكذاب و المجرم و المختطف ...
آه نسيت ... عقلية فرانسيس ... نورمال خو...
0
فانوس 2013/09/30
السلام عليكم
ما يدريك عن حال الذين يكتبون ، نعم فيهم كل الشرائح التي ذكرت وهم جميعا يقدمون آراء واقتراحات قابلة للنقاش ، فكما أعطيت أنت رأيا قابلا للنقاش وهو الحكم على تلك المرأة بأنها زانية ، هم كذلك يقدمون آراء ويستفيد بعضهم من بعض ويكمل بعضهم بعضا ويصوب بعضهم بعضا وما يدريك لعلها اغتصبت ، وربما يدخل كلامها في هذيان الإحتضار ولعلمك وصية المحتضر في الميراث لا يؤخذ بها فما بالك في أمر يترتب عليه الرجم حتى الموت ، ألا تعلم أن قولك بأنها زانية يستوجب منك أربعة شهداء وإلا جزاؤك هو جزاء القاذف بثمانين جلدة
أمر آخر وهو يجب أن تدرك أن من طبيعة البشر الخطأ ، ومن صفات الله أنه تواب رحيم ، فلماذا كل هذا التعالي ، أفلست من الذين يخطئون
وحسب رأيك أنت على افتراضنا أن القصة صحيحة ماهو الحل الذي تقترحه ، وهل تقبل به لو كان الأمر يتعلق بك
قد أكون جاهلا بأمر وأسأل فيه فأوجه السائل إلى إلى من يجيبه ، فأكون قد أعطيت حلا
نعم نحن نتفق في أن المخطيء يجب أن يجازى خاصة إذا تعلق الأمر بالحدود لكن ليس الأمر على إطلاقه كما تتصور ،ألم تسمع قصص الذين زنوا ثم جاؤوا للنبي صلى الله عليه وسلم بعد أن تابوا والرسول عليه الصلاة والسلام كان لا يريد سماع إقرارهم حتى لا يقيم الحد ، فمن أخطأ وتاب وستر نفسه فذلك أحسن
واسمع لقصة الغامدية معي قصة الغامدية التي تابت
أخبرنا أبو نعيم ثنا بشير بن المهاجر حدثني عبد الله بن بريدة عن أبيه قال كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه وسلم
فجاءته امرأة من بني غامد فقالت يا نبي الله اني قد زنيت وأني أريد ان تطهرني فقال لها ارجعي فلما كان من الغد أتته أيضا
فاعترفت عنده بالزناء فقالت يا نبي الله طهرني فلعلك ان ترددني كما رددت ماعز بن مالك فوالله إني لحبلى فقال لها النبي صلى
الله عليه وسلم ارجعي حتى تلدي فلما ولدت جاءت بالصبي تحمله في خرقة فقالت يا نبي الله هذا قد ولدت فقال اذهبي فأرضعيه ثم
افطميه فلما فطمته جاءته بالصبي في يده كسرة خبز فقالت يا نبي الله قد فطمته فأمر النبي صلى الله عليه وسلم بالصبي فدفع إلى
رجل من المسلمين وأمر بها فحفر لها حفرة فجعلت فيها إلى صدرها ثم أمر الناس أن يرجموها فأقبل خالد بن الوليد بحجر فرمى رأسها
فتلطخ الدم على وجنة خالد بن الوليد فسبها فسمع النبي صلى الله عليه وسلم سبه إياها فقال مه يا خالد لا تسبها فوالذي نفسي بيده
لقد تابت توبة لو تابها صاحب مكس لغفر له فأمر بها فصلى عليها .
اترك الأحكام المعممة ودعنا نتناقش نقاشا علميا فلا نريد أن يحجر أحد على عقولنا
أما موضوع الأمهات العازبات والسارقين والمجرمين فهو موضوع آخر لنا أن نتناقش فيه في حينه
hadj 2013/09/30
saidi alefanose baraka allahofike 10/10
2013/09/30
من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فيقل خيرا او ليصمت
واذكروا محا سن اموا تكم
ورب كلمة تهوى بصاحبها في النار سبعون خريفا
ونزيد نقولك راك مريض داوى روحك روحيا وبيو لوجيا ونفسيا كا ش ما يقدروا عليك
ام بلقيس
علاي
2013/10/01
علاه راك تقهر في روحك بينها وبين مولاها و الابن اللي ماهوش من صلبك ديرله ال ADN لتفادي تخلاط الانساب لا قدر الله و كمل جميلك في هاذ الضحية المسكين واخيرا هاذا باب اجر جابو لك ربي الله اكون في عونك
0
ممحون
2013/10/01
ان قصتك من نسج الخيال و من المستحيل ان تبوح اي امرأة بهكذا فعل حتى و لو كانت على فراش الموت ,ىبما انك لا تعرف خبايا النساء قد وقعت في فخ كذبتك لان المرأة لا تقبل حتى من يبحث في اغراضها الشخصية فكيف ان تبوح لك بسر جد خطير
0
bilou
2013/10/02
salam alikom ya khouya rebi ya3tik sber hada makane ta femme rahi 3and moulaha doka houwa li yhasebha machi nta wela ana wela hadouma li rahoum yeba3toulek ad3ilha be rahma kouya ou rebi yerham koul inssane moumen b rebi ou rassole ou lmalaika ou bel youm el akhir heureusement kayen rebi khoya la3ziz nta mchite bniytek alors kemel fiha parcque hada ga3 teste men 3an el maoula rebi sebhanou ana wahed tchokite mai rebi yesster khona la3ziz el salate ou dou3aa ou hna tahbesse wladek kamel kima kounte ou a chaque fois djik fi rassek mertek kole ina lilah wa ina ilayhi radji3oune rebi yerhamha ou yerhem djami3 el ouma el mousslimine
0
smail
2013/10/02
اخي اظن ان الشيطان تلبس عليها ليفتنها و يفتنك انت ابضا.
و الامر غير صحيح البتة و اسئل العلماء عن فتنة الموت
0
جزائرية أنا وأفتخر
2013/10/14
أخي الكريم ربما ما حصل لزوجتك كان رغما عنها فلا يعقل أن يصدر عن هذا الملاك شيء كهذا ، ولكنها لم تستطع الرحيل دون أن تعلمك، ولم تستطع فعل ذلك قبلا خوفا عليك، لا بد لك أن تعرف أي الأولاد ليس ولدك ولكن تصرف مع الوضع بحكمة. وليرحم الله زوجتك وليسكنها فسيح جناته.
0
الشيخ الزين
2013/10/23
كذب وقصة من نسج الخيال لان الراوي اسلوبه روائي من اصحاب الكسب من وراء النشر
0
74 بندر ش المملكة العربية السعودية 2015/04/16
أعتقد ياأخي الفاضل ان زوجتك ليست صادقة ومن المستحيل ان تخونك من هذه أخلاقها وسيرتها.. لكن قد أرادت ان تجعلك أكثر قوة وصبر وان لاتتأثر بفقدانها..فهي تعلم بحبك لها وتخشى عليك من ان تذهب نفسك حسرة على فراقها وموتها..فيبدو انها انسانة تحب التضحية..لذلك قامت بالتضحية بشرفها كذبآ حتى تنقص من مقدار حبها بقلبك ولاتتأثر بموتها..ومن أجل ان تعيش حياتك بعدها بدون ألم وذكرى حزينة وان تتزوج وتكمل حياتك ولاتتأسف على فقدانها..فمسألة خيانتها لك كفيلة بطردها من قلبك ونسيان كل حياتك الجميلة معها. . لا أزكي على الله أحد..لكن العقل والمنطق والواقع يبين لي هذا الاعتقاد و
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: