لدواعٍ أمنية ممنوع الاقتراب إلى هذا الباب

بحثت في تاريخ النساء مارا عبر عصوره المختلفة، وكانت الانطلاقة من زمن الجواري والكلام المباح زمن شهريار، إلى أن وصل قطار البحث إلى زمن النبيذ والجنس زمن نزار، كان البحث شاقا وعسيرا، طويلا وعريضا، فقد قطعت سنوات من القراءة والمطالعة ولم أكن أتوقف إلا لاحتساء فنجان قهوة مع واحدة من آلاف النساء اللواتي عرفتهن، طبعا عبر الكتب التي أقرأ وأطالع، وكنت في كل صفحة بحث أجد أنني أفقد شهيتي ويزداد خوفي، فقد ورطت نفسي وجعلت منها عالم آثار مبتدئ، وتزوير الحقائق ممكن لولا خشية أن تكتشفني واحدة من الجواسيس، ولأن المرأة سر منغلق على نفسه، وتفتيش امرأة ليس كتفتيش رجل، لم أعثر سوى على كتابات سومرية ورسوم هيروغليفية وبقايا حروف مبعثرة، فقد مات المفسرون وبقت هذه الطلاسم بلا ترجمة، فماذا ينفع السؤال إذا ماتت الأجوبة، لهذا فقد شبعت من البحث والتنقيب، فقدمت استقالتي إلى لجنة تقصّي التاريخ والحقائق، وأغلقت كتب البحث جميعا، وسكبت القهوة من الفنجان ومعها تساقطت النساء مني كأوراق الشجر، واكتشفت أخيرا ومتأخرا بأن تاريخ النساء محمية مكتوب على بابها، ممنوع الاقتراب لدواعٍ أمنية فخذ حذرك يا رجل .

 

  ابراهيم

موضوع : لدواعٍ أمنية ممنوع الاقتراب إلى هذا الباب
1.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
1.00

(1 )

1 Malak biskra 2015/05/09
جمييييييييييل ممنوع الاقتراب
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: