"حكاية الحب الذي يبدأ في الصيف وينتنهي في الخريف"

عندما جاء

الصيف بحرارته، اتفقت مع أصحاب لي بقضاء العطلة في مركب من المركبات السياحية بوهرا ن أو عنابة أو بجاية، لكن هناك أمر أريد أن أستشيرك بخصوصه حب الصيف ينتهي في الخريف 

 لقد حضرنا أنفسنا جيدا واتفقنا على أننا سوف نعيش قصص حب طيلة الشهر الذي سوف نقضيه في الشاطئ وكل واحد رسم شكل حبيبته، وأنت تعرفين ما الذي يحدث في الشواطئ، فأجمل الفتيات يتجولن هناك والقلوب في الصيف تصبح سريعة الاشتعال، وأنا عاطفي جدا ومنذ الآن، كلما رأيت فتاة أقول هذه حبيبتي، فماذا يحدث عندما أذهب إلى المركب السياحي، وأرى الجميلات في الصباح والمساء في الشاطئ، وسهرات الليلية؟ هل يمكن للإنسان أن يحضر للحب؟ هل يمكن لي أن أجعل من الحب مشروعا مثل المشاريع التي تخطط لها؟ إنني حائر خاصة أن ذلك الحب، أي حب الصيف ينتهي بأيام الصيف أرجوك ساعديني .

الرد

سوف أبدأ الإجابة على سؤالك من نهايته، حب الصيف ينتهي مع الصيف، لا أحد يتنبأ للحب، كما لا احد يتنبأ لبداية أو نهاية أي شيء، فما بالك بأرقى العواطف الإنسانية، وعندما أقول أرقى  فلا أقصد حب الشواطئ وحب الحدائق، أقصد حب الزواج، أما ما تخططون له من مغامرات وفراغ، اجعلوا العطلة بداية حياة جديدة أحبوا الحياة تمتعوا بالبحر، بعيدا عن الحرام أما الحب  فسيأتي يوما ما، وأتمنى أن يكون في الحلال والعفة عطلة سعيدة .

ردت نور

موضوع : "حكاية الحب الذي يبدأ في الصيف وينتنهي في الخريف"
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: