سلاحي‮ ‬ينتظر مهمته ليقتل من قتلني‮ ‬ودمّر حياتي‮!‬

قصتي طويلة جدا يا سيدة نور، لكني سأحاول تلخيصها قدر المستطاع حتى لا أخرج عن محتواها. تزوجت فكان زواجا أسطوريا، لأني وإياها تحدينا الجميع بحبنا، أولئك الذين راهنوا على عدم استمرار زواجنا لأكثر من أشهر، لكنه عمّر سنوات وأصبح لدينا 5 أولاد، كانت الأمور تسير بشكل طبيعي إلى أن لعبت الصدفة دورها، واكتشفت أن حبيبة العمر وشريكة الحياة امرأة خائنة منذ سنوات، وأنا غافل تماما.

 لقد رأيت وسمعت ولا مجال للشك، الصدمة كانت قوية،  حاولت أن أجد لها مبررات الخيانة فلم أجد المبرر لذلك، خيانة في هذا السن وبعد 15 سنة زواجا، صارحتها بالأمر فأنكرت، وقالت إن علاقتها به علاقة عمل لا أكثر.

تظاهرت بالتصديق ولكني أضمرت أمرا، سأقتل من قتلني ودمّر حياتي، ولكني وبعد التفكير لم أصل إلى القرار، أيهما يستحق القتل، أم كلاهما؟ لقد اشتريت سلاحا أبيض «ساطور » لايزال ينتظر دوره لإنهاء هذه المهزلة، ولكن خوفي من الله يمنعني من فعل ذلك، لا تقولي لماذا لم تطلقها، لأن الطلاق يعني أن أخسر كل شيء، فهذه الملعونة لم تبقَ على شيء فكل ما أملك أصبح ملكا لها  بإرادتي ورغبتي يوم كنت غافلا، وأنا اليوم لا أملك سوى هذا السلاح الذي سأنهي به عذاب طال أمده، لذلك سأفعل ولن أخشى لومة لائم.

ط/ الغرب

الرد:

أقدر حالتك النفسية تماما لأنني أعلم كم هي مرة وقاسية على النفس، أنت تشعر بخيانة أقرب الناس إليك: زوجتك وصديقك، لكن تمهل أخي الفاضل واعطي نفسك مساحة من التفكير العاقل، لأنك لست متأكدا من خيانة زوجتك، إنما هي شكوك، فلا تجعل غضبك يعميك عن تحري الحقيقة والتأكد من صدق ما تقوله، فلن تخسر شيئا إنما ستخسر كثيرا إن طاوعت وساوسك وشياطينك، لذلك يجب تحري الدقة في معلوماتك، فقد تكون كل أفكارك مجرد أوهام لا أساس لها وقد يكون أساسها غيرتك على زوجتك، فأنت لم توضح أسباب الشك، تقول إنك رأيت وسمعت بما لا يدع مجالا للشك، فتأكدت من خيانتها وحكمت عليها وعلى صديقك، بل وعلى نفسك بالعذاب الأبدي، ونسيت أن لك أطفالا يضرهم ما قد يحدث لك أولها، إذا صدقت ظنونك وشكوكك فهناك حلول كثيرة ليس من بينها القتل أو ارتكاب الجرائم، بل الطلاق.

لا شك أنك الآن في مرحلة الصدمة، فحالتك تشبه حالة شخص تلقى ضربة مفاجئة على رأسه أفقدته اتزانه وأفقدته وجهته السليمة وقدرته على استكمال السير، وهو ما حدث لك، فتلقي الإنسان لإحدى حقائق الحياة الصادمة أو إحدى لطماتها القاسية يجعله يفقد القدرة على التصرف السليم، فيسير في حيرة وقلق، وأفضل ما يفعله المرء في هذه الحالة هو تأجيل اتخاذ أي قرار أو تأجيل حتى التفكير فيما سبب له كل ذلك الألم، إلى أن يشفى من أثر الصدمة ليعرف على أي أرض يقف وإلى أين تأخذه قدماه.

لذلك، يجب أن تمنح لنفسك الفرصة الكافية لتبرئ تماما مما تشعر به الآن من مرارة وألم، وفكر في نفسك وفي عمرك الذي لايزال أمامك، وأطفال أبرياء يحتاجون إلى وجودك بجوارهم، وأهل وأحبة يعزّ عليهم أن يمسك السوء، وقبل كل هؤلاء، فكر في أن لك إله كريم ورب رحيم بعباده رؤوف بهم عادل لا يظلم مثقال ذرة سبحانه خلق كل شيء فقدره تقديرا، فإذا كنت خسرت زوجتك وصديقك فلا تخسر نفسك وأولادك، وإذا كنت متأكدا من شكوكك نحو زوجتك ولا تظلمها بهواجس لا معنى لها، فلماذا لا تطلقها إذن في هدوء ودون المساس بسمعتك وسمعة أطفالك؟ لماذا لا تحافظ على البقية الباقية من نفسك وتتركها لحال سبيلها والله كفيل بها، وهو قادر على أن يهديها ويرشدها إلى الصواب، ولعل تصرفك معها بنبل واحترام، قد يجعلها تفكر ألف مرة وتندم على ما كان منها، فإحسانك إليها كفيل بأن يجعلها تشعر بمدى الخسارة حين فعلت ما فعلت.

سيدي الكريم، سلّم أمرك لله ولا تفكر بهذه الطريقة فمهما كان بالحياة من مآسٍ وصدمات يكفي أنها الحياة وأن لنا فيها رسالة يجب أن نؤديها ودورا يجب أن نقوم به تجاه من جعلتهم الأقدار تحت مسؤوليتنا، فهي أمانة ستسأل عنها يوم الحساب، فكن على قدر المسؤولية ولا تنسحب هكذا من مباراة الحياة مبكرا، فالطريق لايزال طويلا ولا تنهزم أمام أول صدمة من صدماتها، فأنت أب ولك أطفال في حاجة إليك، ولن يعجبهم أن تكون على هذه الحالة من الضعف والهوان، بل أنت في حاجة إلى القوة والحكمة لتحسن التصرف فيما هو آت من عمرك،                                                                                                                                                 ولتفكر كيف تصلح حياتك بدون خسائر جسيمة على الأقل بالنسبة إلى أبنائك، حاول أن تجنبهم الخسارة النفسية واملأ حياتهم بالحب والود، أنت رجل مؤمن بقضاء الله وقدره فسلّم أمرك إليه وتوكل عليه واعلم أنه هو وحده سبحانه القادر على أن يبدل ليلك المظلم إلى نهار مشرق جميل، ويبدل يأسك وحزنك إلى فرح ورضى، فاخرج من دائرة الإنتقام تلك التي حبست نفسك فيها، واستعد حماسك للحياة وابتهاجك بها واطلب من الله أن يهدي الضالين العاصين.

ردت نور

موضوع : سلاحي‮ ‬ينتظر مهمته ليقتل من قتلني‮ ‬ودمّر حياتي‮!‬
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(30 )

1 walid annaba 2010/11/19
ce couteau ce n'est pas la solution en premier lieu soit trés attentif bien que le doute est generalement faux vous n'avéz pas de bonnes preuves concréte contre votre famme et il ne faut pas ecouter ces gens car vous pouvez tomber sur des jaloues
0
2 Chaoui maryland 2010/11/19
سيدي الكريم مثل ما نصحتك السيدة نور فاحسن قرار تتخذه حاليا هو عدم إتخاذ أي قرار إلى ان يستقر حالك و تهدأ و من ثم التفكير في الحل و اعتقد ان الحل المناسب هو فك الإرتباط و الطلاق و دعنا نصنع من الفشل إنجازا و نحول التفكير السلبي إلى إيجابي و نحول قوة الحقد و الإنتقام إلى إنجازات في صالحك و صالح أبنائك ...سيدي الفاضل لقد إختارت طريقا غير طريقك فلها ذلك و الوقت ك****ل بها لكن لا تجعلها توقفك عن حياتك و حياة أبنائك ....دعك من العاطفة فقد حان وقت العقل، الجد و العمل على إعادة التوازن لحياتك بالتو****ق أخي
0
3 فريد ????? 2010/11/20
سرحها سرحا جميلة وادعو الله ان يثبت ما تقوم به على قناعة لا على ضنون وشكوك وتخسر عشرتك الطويلة وتيتم ابنائك الطيبين تمهل تعقل لا تتسرع لان الشيطان يجري مجرى الدم فتندم على مافعلة وربي يجمع بناتكم بالمحبة الدائمة .
0
4 سفير ??????? 2010/11/20
الشيطان يريد ان يوقع بك فحذار اخي ,ا>ا كانت خائنة طلقها وفوض امرك لله لان القتل حرام ومن قتل نفسا عند الله كانما قتل الناس جميعا طلقها واسال الله ان يفتح عليك وتزوج باخرى تكون قرة عين باذن الله , الله يكون معاك
0
5 مراد ?????? 2010/11/20
انا اريد ان اكتب قصة جرت لي.......
0
6 zaki constantine 2010/11/20
Mon frére, j'ai eu le même probleme que toi, j'ai pensé à la tuer, mais après une bonne réflexion et beaucoup de prières j'ai abondonné. J'ai divorcé et j'ai refait ma vie avec une autre dieu m'a récompensé.
El hamdoulillahi
0
7 ليلى باتنة ????? 2010/11/20
اخي العزيز تيقن جيدا من الامر قبل ان تتهمها.لعل ما قاته لك صحيح .ثم ان كان كل شيء كما احسست انت امسك شيء مادي عليها يدينها ثم هددها بكشفها للاهل والاحباب ان لم تستجب لطلباتك بان ترجع كل سنتيم اخذته منك اجعلها تختار شرفها امام العائلة ام ما كنت تملك واصبح لها وبعدها طلقها ولا تقتل احد لان واعي وكما قلت انك تخاف الله ولا تترك فرصة للشيطان ان يوسوس لك وسادعي لك الله من قلبي ان يفرج كربك ولا تنسى الاستخارة لله.
1
8 ناصح ??????? 2010/11/20
اخي الفاضل كثر ممن يثق في النساء الثقة العمياء يقع ****ما وقعت ****ه وهذا حتمي، لان الظروف كلها مواتية والشيطان يتربص بنا في كل مكان لوكنت عاقلا لاخترت صاحبة الدين والخلق وان لم يكن بنت عائلة ملتزمة بيتها كما ساهمس في اذنك همسة-هل انت صادق ولم تخنها حتى تصفى لك زوجتك فان كنت كذلك فانصحك ان ان تتصرف بحكمة وهي ليست لك وقد احبك الله وابتلاك وان تأكدت من الامر ****ما لايدع للشك فحتما هي لاتستحقك وحان رميها رمي الكلاب لكن بحكمة يجب ان تخرج منها وتنقض نفسك واولادك، اخي الكريم اعلم ان الدنيا زائلة وحقك ان لاتخونك زوجتك لكن انظر في الاسباب وقرر واخرج من هذا الابتلاء بدعاء الله ان يصرف عنك كيدهن وانصحك ان تتجه لحكيم شيخ علم وتبوح له بما حصل وسيعونك براي سديد انت ليس وحدك اخي تشجع واعرض حالتك على من تثق به في دينه وصلاحه وتأكد ان الله سيجعل لك منها مخرجا فاصدق النية وتصرف بحكمة لانك في حقيقة الحال لم تجد احدا على فراش الزوجية وانت تلحظه ففي هذه الحالة فقط ربما يكون تصرفك غير محسوب عليك وهي غيرة طبيعية حتى وان قتلت من يخونك...لكن انصحك لاتخسر نفسك ****من لاتستحقك.اخي ان اردت ان نتواصل ونحكي في هذا الموضوع نحن اخوة في الله قبل كل شيء وسنكون معك باذن الله ومايصلح حالك. .
0
نبيل
2010/11/20
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
إلى الاخ الكريم عليك أولا بالتأكد و التحقق أكثر لكي تتخذ القرار السليم و لا تكون سبب في هدم كل ما بنيته في لحظة شك فإن تأكدالأمر عليك بأن تتصرف بحكمة و تعقل لكي لا تأزم الأمر أكثر و ترتكب جريمة خاصتا أنك مؤمن بالله فأنت في موضع قوة في هذه الحالة فلا تحوله إلى موقع ضعف برتكابك جريمة قتل تأزم بها وضعك ووضع أولادك و تتركهم يتعذبون ربما بدون أب و أم لذا أنصحك أخي بأن تتأكد جيدا و تتصرف بهدوي تام للمحافظة على نفسك و على أولادك و أكبر شيئ يمكن ارتكابه في هذه الحالة هو الطلاق .
0
10 mokhtar tadgnanet 2010/11/20
لا تخافوا يا اصدقائي فانا معكم جميعا و شكرا
0
هشام 89
2010/11/20
لازم عليك تفكر كيفاش ترجع كل واش داتلك عمرك ...دراهمك .عندي حل ...فور بزاف............
0
12 ratiba ??????? 2010/11/20
الله يهدي من خلق فكر في الامر لانك اذا قتته زوجتك فهي راحه لها وستر اما انت فامصيروك سكون السجن ثم عقاب ينتظرك من الله
0
13 cheguevara alger 2010/11/20
ah cest defecill vraiment walh grave que dieu soit avec toi mon per car ta des enfants cest lessentiel pour toi meme cest t laime tant t peu revivre ta vie tkt pas jai vecu sa moi meme walhh jai etai en coma acause dune vache comm cell la mais hmd dieu est grand n laiss jamais leur peupl...soi logique et courageu et prend une decision irrevocable..parole dun homme car walh t merite que de b1 et noublie pas hourr el3inn elle ta ..atten..soi fidell pour nos dieu et votre enfant qui sont besoin de toi...et walh cett femme elel va payer soi avec votre enfants au avec ce mecc tkt pass l pir va venirr..que dieu vous aidd inchalah t merite pas sa mort..n saler pas tes mainn avec dun animall..ok...j sui avec toi dalemm au madloumm..rabi yedjib elkhirr inchalhh..
0
14 hako ????? 2010/11/20
انا تساعفني ..واتهنى
0
karim
2010/11/20
لا حول ولا قوة الا بالله حقيقة لم اجد ما اقوله لك اخي الحبيب حقا انه امر جلل قرأت قصتك وجعلت نفسي مكانك صراحة وبكل جرئة جائتني فكرة القتل والتنكيل بجثتها لكن بعد هوينة فقط استغفرت ربي ولعنت ابليس انت تقول انك لو طلقتها سوف تخسر كل شئ يا اخي مادا بقى لكي يخسر الاطفال؟ لهم رب اسمه الكريم انا من راي طلقها بالثلاث وادعو عليها ربك الجبار ليل نهار ان يذقها العذاب المرير فى الدنيا والاخرة واعلم اخي الحبيب ان لا ياخد شيء من عباده الا وعوضه اضعافا مضاعفة سلم امرك لله وتضرع له متوسلا عساه يعوضك على من تعرف معنى الشرف وطلقها بالثلاث وحرمها تحريم الام فدعها انها مجرد سرطان خبيث سوف تلقى العداب من عند ربك وانت اهتم باولادك وربهم على الاخلاق الاسلامية وسف ترى ان الله يجعل لك مخرجا ولا حول ولا قوة الا بالله كان الله فى عونك اخي الحبيب
0

2010/11/20
كان الله عونك اخي ولكن اخي الكريم اعلم ان الله عز وجل اكد في كتابه العزيز ان الله لا يهدي كيد الخائنين والخائن سينتقم منه الله ولو بعد حين افعل ماشئت كما تدين تدان
0
17 razan wargla 2010/11/20
بلاك صح علاقة عمل ان بع الظن اثم هده عشرة15سنة ومظنيتش ديرها ...والله اعلم فكر مليح قبل متندم بايييييييي رزان تقرت
0
itachi
2010/11/20
الحمد لله الذي عافانا ممّا ابتلاكم به
0
19 ha algèrie 2010/11/20
لقد رأيت وسمعت راه يقول لكن نصيحتي حكم عقلك مي غريزتك وشوف لولادك انت كي تقتلها واش تربح راح تخسر كل شيىء شوف طريقة لي تسلكك منها غير بالحكمة واياك والغضب كمى قال الرسول الكريم لا تغظب لا تغظب لا تغظب
0
ilyas
2010/11/20
شوفي ياسيد نور
هدي خينا ولخينا صعبا
كيماراه يقول اخونا مخلتلو ولى شيئ هدي مشكلت جيل بي اكمله ول حل مكنش

...
0
21 حسام ??????? 2010/11/21
..الخائنة لن تخونك بعد ذلك و سيسجنوك ولكنها ستسامحك لتعيش انت معها .
0
ب بلال
2010/11/21
السلام عليكم
أخي الكريم اجعل نفسك ممن قال ****هم
"والكاظمين الغيض والعا****ن عن الناس إن الله يحب المحسنين" أي جزاء ستنال إن كنت من هؤلاء.أتعلم من أي مرتبة ستكون إن كنت حقا مظلوما واحتسبت لا تفوّت عن نفسك هذا النصر. واستغفر الله وفوض أمرك إليه ولا تترك الشيطان يلعب بك فتكن من الهالكين
نصرك الله في الدنيا والآخرة
0
23 manel m sba algerie 2010/11/21
لاتلطخ يدك وتضيع مستقبلك اقسم لك الخدا غي يخدعه الله يمهل ولا يهمل حسبي الله ونعم الوكيل والرجل الذي تخونك معه اذا كان متزوج الله لا تربحه
0
24 tahim yahoo 2010/11/21
اخي تصرف بحكمة لانك مع اقدس شراكة حيث شرفها الخالق هدا اختبار عسير من الله صبحانه انصحك لوجه الله ان تتمعن جيدا في النصيحة القيمة الموجهة اليك من طرف الاخت الحكيمة السيدة نور وهي الصائبة في رايها.اخي الفاضل احكم عنك بانك رجل عاقل ورزين لانك استنجدت بركن الجريدة -اياك ان تقدم على ماحرم الله - تزوجتها على طيبة فارقها بطيبة واستر امرك خوفا على هولاء الصغار من وصمة العار التي تصاحبهم مدى الحياة (ابونا قتل امنا)ديننا حدد الاثبات اتصل بمفتي يكون بعيدا عن مقر سكنك ولايعرفك حيث يبصرك بحكم الشرع - اياك وسوء الضن -نسال الله ان يلهمكماانت وزوجتك العا****ة والرشاد امين.
0

2010/11/21
السلام عليكم و رحمة الله و تعالى و بركاته أما بعد ياأخي الكريم كلامك هذا ينبه إلى أن ثقتك بالله تعالى ضئيلة جدا لأنك فكرت في اقتراف جريمة القتل وكأن الله غافل عن شؤون عباده تعقل يا أخي وإياك أن تخسر الدنيا و الآخرة بهذه الفعلةو لا تتبع وساويس الشياطين فحاول أن تلجأ إلى حل هذه المشكلة بحكمة كأن تجمع أهلها و أهلك و تشهدهم على ما يجري و تتفقوا على شروط واحدة لأكمال المسيرة الزوجية بسلام والله الصبر و الحكمة في التصرف هما مفتاح الفرج ربي يوفقكم للخير صلوا على النبي الحبيب محمد صلى الله عليه و سلم
0
عبد الرزاق
2010/11/21
هذا النتائج السلبية للمرأة العاملة و الإختلاط بين الرجال و النساء
أنصح الشخص باستفتاء إمام قوي سني
0
legende_77
2010/11/21
لا تتهوّر أخي الكريم و حكّم عقلك فقد خسرت الأمور الماديّة كما قلت فلا تخسر عمرك لتقضيه بين غياهب السجون
1
الناصح
2010/11/21
كي تجي لصح تستاهل بسح طفره في روح برك وانل راني املراة الله يهدي ماخلق
0
عبد الله
2010/11/23
نصيحتي لك اقولها لك بعد تجربة طويلة "58 سنة" يا اخي لو تقتل احدا فسيكون المنتصر في هذه المعركة هو الشيطان . اما انت فمع السلامة يا دنيا و سوف تقضي بقية حياتك في السجن و بعد وفاتك "ان شاء الله" فسوف تجد لك مكان محجوز و من افخر الاماكن في جهنم مع ملائكة العذاب و صدقني سوف تمكث ****ها الى الابد "لا 70 سنة و لا700سنة ولا70000000 سنة" بل سيكون الخلود. ****ا اخي كن مسلما حقيقيا و توكل على الله وفي هذه المشكلة لست الرجل الاول في الارض و الزمان الذي يعيشها بل سبقك الالاف و الملايين من الرجال لكن لا احد سمع بهم. اتق الله في نفسك و حافظ على نفسك و احب نفسك بشغف و اعشق نفسك... و لا تضيع نفسك فهي الاساس. اما الزوجة و الاولاد فهم في المرتبة الثانية . لان الدنيا واسعة و مليئة بالالوان و لا تعمي بصرك فتبقى تنظر بالاسود و الابيض و حافظ على سلامتك . فحسن اليقين بالله هو الفرج من مكائد الشيطان . فانت عبد الله ولست عبد احد في الارض.
2

2010/12/02
خويا ... انا نهز الاثم معاك ...المهم برد قلبك...هذي هي الدنيا ...
-3
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: