قبل ذكرى الأربعين أدركت أنّي‮ ‬سبب وفاة والدي‮ ‬المسكين‮ !‬

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد:

أنا زهير من خنشلة،  في الثالثة والثلاثين من العمر، أكبر إخوتي، والمسؤول الأول على العائلة، فوالدي توفاه الله قبل شهر، ومنذ ذلك الوقت أصابني شعور بالتقصير مع المرحوم قبل وفاته، لأنه كان مريضا بالسكري والضغط والقلب، وقد طلب منه الطبيب المعالج ممارسة رياضة المشي ولكنه لم يطبق هذه النصيحة، وأنا لم أشجعه على ذلك، مما جعلني أشعر بعدم الرضا على نفسي، فقد يكون ذلك أحد أسباب الوفاة، فكيف أتخلص من هذا الشعور الذي يكاد يدخلني دائرة الاكتئاب؟

زهير / خنشلة

 

الرد:

 

سيدي، إن والدك توفاه الله عند اكتمال الأجل الذي قدره وحدده له خالقه، وبرك لوالدك يتواصل بعد موته بالدعاء له وبإكرامه بالصّدقة، وأبواب الخير واسعة.

سيدي، أدعوك لتحويل المشاعر المذكورة في رسالتك إلى أعمال إيجابية ودعوات صالحة ينتفع منها والدك في عالمه، وتجد ثوابها في ميزان حسناتك، فحاجة والدك اليوم إليك أكثر من حاجته في أيام حياته، وأرجو أن تعلم أن اهتمامك بالوالدة واهتمامك بإخوانك وأخواتك نوع من البر لوالدك.

 

سيدي، أسأل الله أن يرحم والدك ويحشره في زمرة الصالحين وإنّا لله وإن إليه راجعون.

ردت نور..

موضوع : قبل ذكرى الأربعين أدركت أنّي‮ ‬سبب وفاة والدي‮ ‬المسكين‮ !‬
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(5 )

amine yarbas
2010/12/20
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته . أما بعد يا سيدي الفاضل في هذه الحالة ليس عليك أن تلوم نفسك على موت أبيك لأن الأعمار بيد الله و بما أنك مسلم ****جب عليك أن ترضى بقضاء الله و قدره و أن تدعو له بالرحة و التواب لا أن تلوم نفسك على ما حصل له و أن موته هو بسببك و هذا الشعو حري بك أن تشعر به و لكن عليك بتسليم أمرك لله عز و جل . أسال الله أن يدخله فسيح جنانه . و عليه يجب عليك بااهتمام بعائلتك و خاصة والدتك .
4
توفيق
2010/12/20
السلام عليكم، أخي الكريم زهير، اعلم أن الله إذا قضى أمرا فلا راد لقضائه وقد جعل لذلك أسبابا، فإذا كان قدر للإنسان الموت جاءه مرض الموت لا ينفع معه طبيب ولا راق ولا رياضة مع أن اتخاذ أسباب الشفاء مطلوب لأننا لا نعلم الغيب, عظم الله أجرك وغفر لوالدك.
ملاح ظة هناك خطأ شائع في كتابة الاسترجاع وهو كلام الله: "إنا لله وإنا إليه راجعون" يجب وصل إن بضمير المتكلمين.
2
3 kamel.39 ??????? 2010/12/20
ياخي من خنشله الموت قضاء وقدر وشعور الابن بتانيب الضميركلنا نشعر به بعد رحيل الاحباء وهذا دليل على ان قلوبنا حية ولكن لا تنسى حديث النبي عليه الصلاة والسلام اذا مات ابن آدم....الذي يوصينا بالدعاء له في كل وقت وصلاة وتذكر الاية الكريمة في كل سجود- اللهم اغفر لي ولوالدي وللمومنين والمومنات يوم يقوم الحساب -مع الصدقات في كل الناسبات ولله غفور رحيم.
0
سحر
2010/12/20
السلام عليكم يا اخي زهير الاعمار بيد الله سبحانه وليس لك دخل وان كل شي قضاء وقدر وان لله وانا اليه راجعون وكل نفس ذائقة الموت والله معك
0
5 carina www.alnahar://http 2010/12/20
akhi zouhir la taktaib fahada kadae alah wa 9adarouh w koulouna nad3ou liabouk birahma w ina llah w ina ilayh raji3oun
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: