رد القراء على مشكلة

احتمال نشوب المشاكل جراء الحوار مع زوجتي بات مانعا للحديث معها

     

**يا أخي لا تحزن ولا تحتر فهذا حال المتدينات، خاصة اللائي نشأن في بيئة ذكورية (سيطرة الرجل على المرأة) وعادة هن من النساء اللائي لا يشعرن بالأمان إلا مع رجل ضعيف الشخصية والمكانة، وفي نفس الوقت يبحثن عن عكسه، ولك أن تتصور العاصفة التي يولدها مثل هذا التناقض، فهي لا تتجاوز المشاكل حتى تضع النقاط على الحروف، بأنّها على حق وأنّك أخطأت أو لم تفعل شيئا مهما أصبت وفعلت، وعادة هي تريد أن تكون المرأة و الرجل في نفس الوقت، أمامك عدة خيارات: أن ترضى بما كتب لك من أجل أولادك، و في ذلك ضرر لهم لأن الصورة الأبوية ستتطور مشوهة لديهم، أن تحزم أمرك و تعيد الأمور إلى نصابها، وهنا قد تصل إلى الطلاق إن كانت لا تبالي بمصير الأولاد، عليك أن تتحلى بصفات الأزواج السلبية وتتقمصها حتى تشعر بما كانت عليه من نعمة فترجع إن شاء الله.

 

من القارئ "سليم"

   

** سيدي، زوجتك تصرخ لأنّك صامت فهي تريد أن "تنطقك" بأي وسيلة، صمتك يقتلها ويزيد من عصبيتها تكلم معها حاورها، اصرخ في وجهها وقل لها أنّك تود التفاهم معها، لكن لا تصمت لأن صمتك سيشعل النار بداخلها.

 

سوسو من العاصمة

   

**كيف اتفقتم على الإنجاب، ولم تتفقوا على لغة الحوار، من الصعب أن تبقى مع شريكة الحياة، أكثر من عشر سنوات دون تفاهم ولا حوار، أظن أن الموضوع مبالغ فيه نوعا ما، لأن المرأة والرجل ليسا بهذه العصبية !.

 

من القارئ "ناصر

 

 

موضوع : رد القراء على مشكلة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: