‮ ‬تجاهل زوجي‮ ‬ولا مبالاته‮ ‬يجعلني‮ ‬ساخطة

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد:

 أرجو المساعدة يا سيدة نور، فزوجي لا يحترمني ولا يقدر مشاعري ولا يفهمني أبدا، حياتي معه أضحت مستحيلة، لما يتصف به من سوء.

زوجي عديم المسؤولية إلى أبعد الحدود، حتى الخبز لا يوفره لي ولابنه، ذهبت غاضبة ساخطة إلى بيت أهلي، ورجعت بعد فترة، لكي أواجهه لكنه يتهرب من أي نقاش ويرفض المواجهة، فقط يكتفي بالصراخ الشديد إن أردت منه التفاهم.

صدقيني أنّه لا يجلس معي ولا يقاسمني وجبة منذ زواجي، أشعر بأنه لا يحبني، لأنه يهددني بالضرب ويهجرني لأتفه الأسباب، حتى والدته التي أشكو لها حالي تآزره ضدي.

أما والده الثري؛ فإنه يمنحه المال دون حساب، هذا ما جعل رفاق السوء يلتفون حوله.

هذا ملخص مأساتي، والأكثر من ذلك أنّه في بعض الأحيان لا يعود إلى البيت إلا بعد أسبوع من خروجه، حتى عندما أهاتفه فإنّه لا يجيب أو يغلق هاتفه نهائيا، لم يبق أمامي سوى الطلاق لأنّني أكاد أفقد صوابي.

فوزية/ عنابة

 

الرد:

عزيزتي، بقدر ما تكون المعاناة في هذه الحياة والبذل والتضحية، تكون العاقبة حميدة والجزاء عظيما، ومن هذا البلاء ما يكون في الحياة الزوجية، وهو من أشد أنواع البلاء، لأنّ الحياة الزوجية مطية الرّاحة والإستقرار، وطريق البناء والإعمار، ومكان للتعاون والتفاني، ومحل للمودة والرحمة والسكون والأنس والعطف والشفقة، فحين تكون على خلاف ذلك، يحل التعب والعناء، ويغلق طريق البناء، ويقع التنافر والتناكر، ويكاد ينعدم التعاون، وتغور المودة في الأنفس، وتظهر الشحناء والبغضاء.

عزيزتي، حين تأملت واقعك المحزن وجدت أنه يدور حول ما يلي:

زوج متهاون مستهتر، لا يبالي بقيمة الحياة الزوجية، ولا يرعاها حق رعايتها، ولا يقيم لها وزنا، بل هو مستهتر بحياته كلها، فهي في عينيه لا تعدو أن تكون محلا للعب والتسلية، والذهاب والإياب دونما فائدة.

وأهل زوج غير مبالين بتصرفات ابنهم، ولم يحسنوا تربيته، فهم لا ينهونه عن غيه، ولا يعظونه بسبب طيشه.

أما أهلك فلا أدري ما وضعهم معك، وما موقفهم من تصرف زوجك.

وفي مثل هذه الحالة عزيزتي، أحتاج النظر إلى مسببات هذه الحالة؟

هل عزوفه عنك وإهماله للنفقة عليك وعلى ابنك هو بسبب طبيعته الطائشة، لأنه لا يتحمل المسؤولية، ويفر من الحياة الزوجية، ولا يبالي بكم، وليس همه إلا الانطلاق مع رفقة فاسدة يقضي معهم أغلب أوقاته، أو أنه مع ما فيه من الطيش لم يجد فيك بغيته، ولم تقدر أن تجذبي انتباهه، ولم تستطعين كسبه إلى بيتك، وتوفري له جو الراحة والإستقرار.

ما هي اهتماماته؟ وهل يمكن من خلال هذه الإهتمامات أن تجذبيه إليك؟ وبعد النظر في هذه الأمور ومحاولة معرفة السبب وراء تصرفاته هذه ننظر في العلاج.

هل يمكن تغيير تصرفاته؟ ومن هو الشخص الذي يملك التأثير عليه؟ هل يوجد من أقاربك من يستطيع أن يتكلم معه أو يحاوره، أو يحاول أن يأخذ بيده إلى طريق الصلاح؟

حاولي أن تبحثي عن حل لهذه المشكلة، من خلال هذه الأفكار، واجعلي حل الطلاق هو آخر الحلول، حين تجدين أن جميع الطرق التي تسلكينها لترميم بيت الزوجية قد أغلق في وجهك، فاستخيري الله تعالى ثم أقدمي عليه إن وجدت إشارة لذلك.

 

ردت نور

 

موضوع : ‮ ‬تجاهل زوجي‮ ‬ولا مبالاته‮ ‬يجعلني‮ ‬ساخطة
4.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
4.00

(6 )

1 الياس ????? ???? 2011/01/03
لسلام عليكم اولا اختي دعيني اذكرك بأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال اذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه زوجوه وللأسف معظم الناي قلب لحديث حتى صار اذا جاءكم من ترضون سكنته ومرتبه فزوجوه فزوجك من هذا الصنف على كل حال استعيني بالله واكثري من الصلاة في جوف الليل والدعاء لزوجك بالهداية فالقلوب بين اصبعين من اصابع الله يقلبها كيف يشاء وانتي مأجورة في صبرك عليه انشاء الله
3
اريج الجنة
2011/01/03
يا اختي انصحكي بكثرة الدعاء والصلاة ..وربي ماينساش عبادوا هويمهل ولايهمل ...عسى الله ابدل احوالك ويقلب همك وحزنك الى سعادة ..وزوجك ربي يصلحوا ويهديه .

لاgريب راهوا داير فيا حالة ادعولي ربي يشفيني .تقبلوا تحياتي اختكم اريج الجنة
1
3 لطفي سوشة constantine 2011/01/03
السلام عليكم اختي الفاضلة فإني أحسدك لانك في موقف قليل من يتجلد فيه وانت هنا بمثابة الرجل الصنديد الذي لا يستسلم ابدا ولهذا اطلب منك ان تثبتي على هذا المنوال لأنك مأجورة عليه وعسى الله ان يحدث بعد ذلك امرا فالامور كلها ترجع الى الله فأكثري من الدعاء لزوجك كي يهديه الله الى الطريق المستقيم فهذا هو السلاح الذي يجب أن يحمله كل مظلوم وبكل قناعة فالإبتلاء موجود منذ خلق الله القلم *ولكل شيئ اذا ما تم نقصان* فلا يغر بطيب العيش انسان *هي الأمور كما شاهدتها دول *من سره زمن ساءته Hزمان وصبرك عليه يجعلك تجازين عنه أحسن الجزاء فلا تفشلي فتذهب ريحك ورب ضارة نافعة وما تدري ما تخفي لك الايام فأسأل الله أن يجعل لك من ضيقك هذامخرجا والسلام ختام *القارئ لطفي سوشة*
1
lolita
2011/01/03
la patience est bonne mais pas au dépend de ta santé
va régler ton problème en justice parcekun clochard pareil ne mérite pas une bonne femme
0
houhou
2011/01/04
ساكمل كلام ( اريج الجنة )بهدا الدعاء ( اللهم اصلح لي زوجي ووفقه الا ما تحبه وترضاه ) اكثري من هدا الدعاء والله يصلح لكي زوجك اميننننننننننننن .
1
6 sabiii france 2011/01/10
salam le divorce n'es pas une très bonne solution faut savoir patienter dans la vie est puis pense à ton fils ton mari rabi yahdih inchallah concernant tes beaux parent le jour ou un malheur arrivera a leur fils la ils vont rien comprendre est puis c'est toujours qu'a la fin quand regrette alors patiente ma belle inchallah ça va aller à la fin c'est toi qui va gagné rabi m3ak inchallah rabi yahdi tas belle famille ainsi que ton mari amineeeeeeeeeeeeeee.
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: