كرهت كل الناس بسبب كلامهم المزعج ومزاحهم المقزز

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد:

أنا فتاة في العشرين من العمر، متتبعة دائمة لصفحة "قلوب حائرة"، لا أعرف كيف أبدأ، لكن ما أعرفه أنّي على وشك أن أصبح عدوة لكل شيء، حتى نفسي، لقد أصبحت كالعجائز أتكلم كثيرا بما يزعجني فلا أحد يعجبني.

 أصبحت يا أمي نور حسّاسة لدرجة فظيعة، أهلي يوقعون اللّوم علي بحجة أنّي أكره الجميع ولا أستحسن وجود أي منهم في بيتنا.

 مشكلتي أنّي لا أرغب بمضايقة الغير أو التفوه بالكلام الجارح، وعندما يجرحني أحد بكلامه أشعر بصدمة كبيرة، لأنّي لا أستطيع الرّد بنفس الوقت، لخجلي وضعفي وتصبح أحلامي كلها في كيفية الإنتقام من ذلك الشّخص.

 حياتي لا بأس بها، لكن النّاس تغيرت وأنا أتغير معهم للأسوأ، كلامي فظيع مع والدتي وإخوتي ولكن بالخارج أكون ضعيفة لا أستطيع التفوه بكلمة واحدة، لا أتحمّل مسؤولية شيء ولا أستطيع حتّى الدّفاع عن نفسي.

 أنا لا أكره النّاس بقدر ما أكره كلامهم المزعج ومزحهم المقزّز، ضحكاتهم تمزقني فتشعرني بالتّحول إلى الأسوأ، ولكن بداخلي طيبة بشهادة الجميع، لا أستطيع أن أجمع أفكاري، فأرجو منك المعذرة والمساعدة أمي نور.


الرد:

قرأت رسالتك ولم أفهم كثيرا منها، بسبب التناقض، ربما كان هذا بسبب الصعوبات النفسية التي كتبت عنها، فتابعي معي الأمور التالية:

أولا: من الجيد أن تمتلكي كل هذه البصيرة والأهم امتلاكك الرّغبة في التّغيير والتّطور، هذا أمر إيجابي وجيد، والخطوة الأولى ولكّنها ليست كافية بلا شك، ما أريده منك هو أن تتخلّصي من كل هذه الصّفات السّلبية، هذه الصّفات لا تمنح سوى الضّعف والمزيد من الصّعوبات دون فائدة، تخلصي منها جملة وتفصيلا، واعزمي على البداية من جديد.

ثانيا: عندما نعزم على التغيير، فالأفضل أن نبدأ ذلك بشكل بطيء وقليل ولكن مستمر، ابدئي بتبني وممارسة بعض التّصرفات الإيجابية في التواصل مع الأهل عن طريق السؤال عنهم والإستماع لهم وعن طريق التواصل بلطف مع من قطعك أو بواسطة هدية معبرة، هذه الأمور تحدث تغيرا كبيرا لدى الآخرين، والأهم من ذلك تغيرا كبيرا في قرارة نفسك، قومي كل يوم بعمل إيجابي واحد فقط، وبعد أيام قلائل، حتى تتغير أمور كثيرة من حولك، مهما قابلك الناس من إزعاج أو تعليقات لا تلتفتي لها، واستمري في خطتك وستجدين الفرق.

ثالثا: لقد تكلمت عن موضوع الحساسية والمضايقات المختلفة، دعيني أكون واضحة، هل تعرفين أين المشكلة؟ طبعا ليست في الناس ولا بكلامهم الجارح، المشكلة طريقتك في الكلام مع نفسك حول هذه الأحداث، فالأمر متعلق كله فيما تقولينه لنفسك في تلك لحظة. هذا ما يجر عليك تلك المشاعر والحساسية والألم والعداء. تذكري أنّنا نتعرض جميعا لنفس المواقف، لكن نتفاعل معها بشكل مختلف، هل تعرفين لماذا؟ لأننا نفسرها بشكل مختلف، وننظر إليها من زوايا مختلفة، لو غيرت كلامك مع نفسك كتفسير لهذا الموقف وركزت انتباهك ليس على ما حدث، بل على ما تفسرين به أنت الموقف مع نفسك، وغيرت الطريقة بشكل إيجابي ستتخلصين فورا من الحساسية.

أدرك جيدا أنّ الأمر ليس بهذه البساطة، لأنّها متعلقة بطريقة قديمة في رؤية الأمور، تأصلت لديك عبر السنين، لكن لا شيء مستحيل التّغيير، ومع الممارسة والفشل أحيانا والنّجاح أحيانا أخرى ستصلين إلى هذه المرتبة النفسية الراقية بمشيئة الله.

 عزيزتي، أن نبدأ من جديد هي أجمل فرصة للتخلص من كل أحكام الماضي وأعبائه وذكرياته وفتح صفحة جديدة مع الذّات، قد نجد فيها بعض الملوثات، لكن الخير سيغلب إن شاء الله.

ردت نور

موضوع : كرهت كل الناس بسبب كلامهم المزعج ومزاحهم المقزز
4.67 من 5.00 | 3 تقييم من المستخدمين و 3 من أراء الزوار
4.67

(11 )

1 هود ????? 2011/02/24
السلام عليكم
اولا اود ان اتقدم بتحية خالصة الى السيدة العظيمة نور و ذلك لجهودها و محاولاتها الناجحة لاصلاح المجتمع فجزاك الله عنا خيرا
اختي العزيزة من خلال كلامك افهم بانك لا تدافعين عن نفسك من خلال المواقف التي تتعرضين اليها و هذا يعود اصلا الى حالتك النفسية و الى ماضيك لااعلم و لكن يمكن ان تكوني تربيت في بيئة اصبحت تكرهين المشاكل و تبتعدين عنها لذلك فالنتيجة انك اصبحت تتفادين الرد
انصحك اختي الفاضلة باشياء قد تستطيعين من خلالها الافادة بدون ان تنسي كلام السيدة نور فما هذه المساحة الا اضافة قليلة لكلامها
اولا اختي يجب عليك ان تكوني شجاعة و تخلصي من مخاوفك علينا في البداية ان نميز بين الشجاعة والتهورفالشجاعة هي عدم الخوف من الأشياء او الأشخاص اما التهور فهو عدم الخوف من الأشياء التي يجب ان نخاف منها ولكي تصيري شجاعة يجب ان تتخلصي من المخاوف التي اكتسبتيها في طفولتك وظللت تخافين منها حتى الوقت الحاضر في سنك هذه
ثقي بنفسك و تعرفي على نقاط قوتك و اعملي على تطويرها واعرفي نقاط ضعفك و حاولي اصلاحها
كوني سعيدة تصرفي كما السعداء ،، ابتسمي ،، تفاءلي ،، حتى إن لم تكوني سعيدة ،، تصرفي كما يتصرف السعداء وستكونين منهم بإذن الله
كوني هادئة و صبورة لا تغضبي بسرعة و احذري ان يغضبك احدهم بسهولة فهم أقل من أن تشغلي وقتك وفكرك بهم
أظهري قوتك للآخرين ،، لا تشعري الآخرين بأنك ضعيفة حتى لو كنت كذلك ،، فلو حدث لك أمر سيء - لا سمح الله - لا تظهري للآخرين مدى تأثيره عليك ،، بل اصبري
قرري لنفسك بنفسك ، لا تنتظري إملاءات الآخرين ، وهذا لا يعني عدم الإستشارة ،، بل استشري ولكن القرار يجب أن يكون لك أولاً وأخيراً
وفي الاخير اتمنى اني اوصلت بعض الفكرة و اتمنى انك استفدت راسلي الجريدة و هي ستتابع مشكلتك و تذكري ان لكل داء دواء
سلام
2
SAMITE
2011/02/24
انت محقة فكرهك لتصرفات مثل هؤلاء الناس موقف صائب جدا بل العكس ان الذي يرى هؤلاء الذين وصفتيهم يراهم - نورمال - هو الذي ليس -بنورمال -؟ فلا يمكن أن يكون الاعوجاج مستقيما ...كرهك لتصرفاتهم يجعلك تنعزلين...حبذا لو كانت عزلة شعورية فحسب كيف ذلك
تجربتي أنني اصبحت لا اسمع ولا اطلب من القائل الاعادة؟ ولا أرى ولا ارد على من يرى ويعلق؟ واترفع وبصراحة احتقر القائل بنظراتي واستصغره ؟؟ قبل ان اقص عليه قصة من نسج الخيال لاستخلص منها العبر التي قد تفيده ليصلح سلوكه؟ واقلل من مجالسة هؤلاء الا لحاجة ضرورية؟ فانت على صواب و في الطريق الصحيح ولا تنزلي الى مستوى هؤلاء وارفعي من مستواهم ليصلوا اليك SAMITE
2
nora
2011/02/24
من فضلكم أرسلو لي إيميل السيدة نور انا احتاجه من فضلكم
شكراااا
1
4 rabah abamohamed algerie 2011/02/24
السلام عليكم كن جميلا ترى الوجود جميلا انا ارى ان المشكل فيك انت فواضح من تصرفك انك تمقتين وتكرهين كل شيء من حولك وهذا لعدم استقرار نفسيتك داخليا مما جعل الافكار السوداء والشيطان يسكن مخك ويوسوس لك الحل سهل اختاه الصلاة وذكر الله لقوله تعالى الى بذكر الله تطمئن القلوب .نسأل الله العفو والعافية والسترفوف الارض وتحت الارض ويوم العرض امين يارب العالمين والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
0
5 فؤاد ?????? 2011/02/24
السلام عليكم ورحمة الله . جميع بنو ادم في عصرنى هادا يعانون من الاضطرابات النفسية ولكن يجب معالجة الامور بطريقة صحيحة ولا يضل الشخص غارقن فيتلك الدوامة لان جل الامور تتطور سواءن ال الحسن او الاسوء . عدر ان كان الكلام قاسي . الشخص اللدي يلوم نفسهه ويلقى اللوم عل غيره فانه يحطم نفسه . قال تعالى ان الاه لا يغير ما بقوم حتى يغير ما بانفسهم . فبنية الحسنة وتشمل الصدق في التغيير والعمل والتجديد في رغبة التغيير مع الطموح وجتناب الثقلاء لان الشخص اللدي يشتم غيره او يضلمه فلا يجوز النضر اليه .لاجواب على الاحمق ولاكن لانرمى جل غضبنى على اهل البيت بل يكتم الشخص غصامه فى نفسه ويحاسبهى كيف وقعت تلك الامور كي لا يلدغ من الجحر مرتين
2
michmiche
2011/02/25
Kima ana,,,rabi m3ak khti
0
7 zekraoui ??????? 2011/02/25
نسال الله ان يعينك ويكشف عنك همك
هناك مواقع عديدة رائعة تشرح لك وتبيين لك كيق تسمين بنفسك للاعلى (منتدى كوادر صناع الجزائر )
0
8 احمد ahmed@hotmail.com 2011/02/25
عليك بالصلاة واكثرى من قراءة القران الكريم والتقرب من الله عز وجل
1
9 الشريف ????? 2011/02/25
انصح الاخت الكريمة بان تسجل من كلام الناس الا الشىء الجميل فقط. ولا تبالي ببقية الكلام الغير المفيد .و لا تنسبي مايقال هو موحه لك . كن جميلا ترى الوجود جميلا. وارم الكلام الجارح خارج مخيلتك والله المستعان . بصفتي استاد في التربية و علم النفس انصحك بالمطالعة كثيرا .
1
10 حسين hcin0248@hotmail 2011/02/25
انا عندي نفس الاحساس معكي ولولا لاني مسلم لانحرت
1
11 moh espagne 2011/02/27
notre societe est devenu un crisol de mauvaises habitudes ou generalemnt les gents ont perdu la educacion yle civisme d il ya 3 decades ,il n ya plus -el horma-et le respect d autre fois .il ya jeunes qui maltraites leurs parents , qui n ont du respect pour les plus ages ,je te conseil de frequenter des gens avec les quels tu te sens bien y les autres maleduques tu dois les ignorer vue leurs niveaux ne meritent ni une minute de atencion ni de penser a eux .le proverbe dit - on repond aux imbeciles para le silence-
1
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: