‮ ‬لأنّه لم‮ ‬يلتمس منك الصّرامة أصبح مستخفا بموقفك

زوجك يا عزيزتي مثل بعض الأزواج، ميال للعلاقات النسائية، وهذا بحد ذاته مشكلة لأي زوجة، وقد ضبطت أنت بنفسك أكثر من دليل، لكن إيجابياته الكثيرة التي ذكرتها، تديم حياتكما الزوجية، فقط أحذّرك من أن يكون حسن المعاملة بمثابة تكفير عن أخطائه، أو لينال ثقتك ويمنح نفسه فرصا أخرى، ولذا عليك أن تكوني أكثر وعيا، وقد سامحته في المرّة الأولى والتسامح شيء جميل، ولا بد منه لاستدامة الحياة الزوجية، لكن يبدو أنّك سامحته أكثر من مرة وأنت تعرفين بأنّه يخونك بطريقة أو بأخرى، وهذا التّسامح جعله يستخف بموقفك، ولذا هو يكرر نفس التصرف، أما أدلة براءته التي قدمها، فقد تكوني قد ظلمته ذات مرة وليس دائما.

إن ما أنصحك به، هو أن تهتمي بصحتك الجسدية والنفسية، وأن تحاولي تأجيل الموضوع مؤقتا بسبب الحمل من أجلك والجنين، حاولي أن تتجاهلي سلوكه، وبعد ذلك لا يجب أن تكوني متسامحة إلى درجة التّنازل ولا توصليه إلى درجة يصبح يجاهر فيها بعلاقاته، وصارحيه بحقيقة شكك فيه ومشاعرك واستيائك واسأليه مباشرة لماذا يفعل هذا؟ أنت تتساءلين لماذا؟ وإذا أردت أن أجيبك، فأقول هو نوع من الاستهتار والتسلية، لكن عدم اتخاذك موقفا صارما منذ البداية، جعله يتمادى وأرجو أن تتخذي الخطوات والإجراءات المناسبة لاحقا، أي بعد الإنجاب إن شاء الله وحين يكون جسدك ونفسيتك أكثر احتمالا، فقد تحتاجين لمواجهة أو عقاب قاسي كي يرتدع، وقد تقتنعين بأنّه يفعل هذا من باب التسلية وبأنّه لا يحب غيرك.

 حاليا أنصحك ومن باب الحرص على نفسيتك كامرأة حامل، أن تستخدمي أسلوب التجاهل وعدم التأثر بتصرفاته، لكن هذا لا يمنع من محاولاتك رده عما يفعل والحديث معه عن انزعاجك من تصرفاته، فهذا يزيح عن صدرك ما تشعرين به من كبت.

 ردت نور


موضوع : ‮ ‬لأنّه لم‮ ‬يلتمس منك الصّرامة أصبح مستخفا بموقفك
1.00 من 5.00 | 2 تقييم من المستخدمين و 2 من أراء الزوار
1.00

(2 )

1 كاميلة ??????? 2011/03/07
السلام عليكم
والله..الله يهدي بعض الرجال يحرص باش يتزوج بنت الفاميليا ..وكي يحطها في الدار مباعد يدير رايو برا .
لقد اصبح ارضاء الرجال غاية لاتدرك..
الله المستعان.
1
2 rabah abamohamed algerie 2011/03/07
السلام عليكم التسامح شيء جميل وهومن فضائل الاخلاق و واجب لديمومة العشرة الزوجية لكن هناك حالات لابد للانسان ان يكون صارم وحازم فيها حتى يعتبر المذنب ويتوب عن ذنبه ويصحح خطأه لان التسامح دوما يفقد الهيبة ويوصل الى درجة الاستخفاف وعدم الاكتراث بالطرف الاخر وهذا ما حصل لك سيدتي الفاضلة فتسامحك جعل زوجك يستخف بك ولا يقدرك مع احترامي لك طبعا لذا نصيحتي لك ان تراعي ضروف حملك حاليا ولا تتعبين نفسك حفاضا على صحتك وجنينك لكن يجب عليك وضع النقاط على الحروف بعد انجابك وتماثلك للشفاء التام واستعدادك الجسدي والنفسي للقيام بهذا العمل أسأل الله ان يفك كربتك ويتوب زوجك ويعود الى جادة الصواب ويعود التفاهم والانسجام والحب بينكما ان شاء الله.والله المستعان ومنه التوفيق والسداد.نسأل الله العفو والعافية والستر فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض امين يا رب العالمين والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: