أكاد أبلغ‮ ‬النهاية لأن رفض الناس لي‮ ‬يزعجني‮ ‬ويحطّمني

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد:

سيدتي نور، أنا رجل قبيح الوجه، ومنذ طفولتي يعلق الناس على شكلي، وينعتوني بالقبيح وكان ذلك يسبب لي آلاما شديدة، وحتى الآن ماثلة أمامي صور كل الناس الذين اشمأزوا مني بالكلام أو تعابير الوجه أو الإشارة، وكنت دائما أشعر بأن الناس لا يحبونني، وأن لا قيمة لي ومقتنع بأن القبيح يجب ألا يعيش في هذه الدنيا، فكنت دائما أتجنّب الذين نالوا حظا من الجمال، خاصة الفتيات، وقد قررت ألاّ أتزوّج مطلقا ما حييت، وإن حدث وتزوجت يجب ألا أنجب مطلقا، حتى لا أعرّض أبنائي لنفس المعاناة التي عشتها، خاصة إذا أنجبت بنتا.

لقد كنت ممتازا في الدراسة، فتخرّجت من الجامعة وأتممت الدراسات العليا بالخارج في بعثة من طرف الدولة، والآن أشغل المنصب المرموق ووضعي المادي ممتاز، كما أني أقوم بأعمال الخير كلما سنحت الفرصة لذلك، علما أنني لم أرتكب معصية في حياتي.

لقد تزوّجت وأصبحت أبا، ولكن طيلة هذه السنوات كان الوسواس ولا يزال يلازمني كظلي، وقد شعرت بالكثير من الأمراض أو الأعراض المختلفة، وكان دائما التشخيص الطبي بعد الفحوصات والتحاليل يبيّن بأنه لا يوجد أي مرض عضوي، وأحيانا كثيرة كنت ولا زلت أشعر بأنه لا فائدة من الحياة، لأنني لا أشعر بسعادة حتى وأنا أؤدي الأعمال الجيدة في حياتي.

فأرجوك شاكرا مساعدتي، فأنا بحاجة ماسة لذلك لأنني قاومت كثيرا وأخشى أن أنهار أوأستسلم فتتوقف حياتي.

م/ الوسط

الــرد:

سيدي الكريم أقدّر مستوى انزعاجك، رغم ذلك أقول لك لا داعي لهذا التصوّر السلبي نحو مظهرك، فأنت رجل قد أنجزت الكثير وقد أنعم الله عليك نعمة العلم والمؤهلات، وفوق ذلك نعمة الدّين لأنك قد حفظت نفسك من كل المعاصي، وهذا أمر عظيم جدا.

أمر شائع في مجتمعنا سيدي ما يحدث لك، وما كان يصدر من زملاء الدراسة لم يكن بقصد الإهانة أو التحقير لم يكن ذلك مطلقا، بل كان شيئا من المزاح، الذي تتميّز به تلك الفترة من حياة الفرد، ولا تنسى أن مثل هذه النعوت لم تكن تصدر أبدا عن الجادّين من الزملاء، وقد أتاك هذا الشعور لأنك لا تبادل الناس المزاح، فهم كانوا يمزحون وأنت تأخذ الأمور بجدية، وهذا بالطبع أدى إلى تصادم وعدم قبول من جانبك، وحين يشعر الآخرون بأنك لا تقبل هذا المسمى ربما يفرطون في مزاحهم.

سيدي الكريم، الأمور لا تقاس بالألوان أو الأشكال كما تعلم ذلك، إنما تقاس الأمور بالأعمال وبالأخلاق وأنت لك نصيب من ذلك، إنك في وظيفة مرموقة وقد حباك الله تعالى بالعلم والمعرفة، ولأنك في هذا العمر يجب أن تتخطّى ذلك وتنظر إلى ما هو أعمق.

أنت الآن في منصب مرموق ولك مكانتك، ولا أعتقد أن هنالك من يلتفت إلى هذا الأمر أو خلافه، فيا سيدي أرجو ألا تعيش تحت هذه الوساوس، أنظر إلى نفسك وإلى الآخرين إنهم خلق الله، سوف تجد أشكالا وألوانا من البشر، هذه حكمة يعلمها الله تعالى، لقد لاحظت في رسالتك استعمال صيغة الفعل الماضي، إذن أنت الآن في وضع أفضل، ولا شك أن قرار الزواج كان عملا إيجابيا عظيما.

سيدي قرار الزواج كان صحيحا فالزواج ذلك الميثاق الغليظ الذي يحقق السكينة والمودة والرحمة، ومن فضله ورحمته أنه رزقك الذرية أسأل الله أن يحفظهم ويجعلهم قرة عين لك.

ردت نـور

موضوع : أكاد أبلغ‮ ‬النهاية لأن رفض الناس لي‮ ‬يزعجني‮ ‬ويحطّمني
1.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
1.00

(18 )

riadh
2011/10/27
رسالتك فيها 3 أشطر:
الشطر الأوّل يحكي عن معاناتك و سببها و مخاوفك
الشطر الثاني ينفي و يلغي كل تلك المخاوف و يفتح صفحة جديدة في حياتك مع زوجة و أبناء
الشطر الثالث ....... غير موجود و هو حياتك الزوجية و الأسرية و سبب عودة المخاوف تلك
يا أخي مشكلتك مع نفسك و ليست مع النّاس
أو ربما اصلا لا توجد مشكلة لكنّك تريد خلق مشكلة فقط
6
من عباد الله
2011/10/27
رقم الحديث: 2577
(حديث مرفوع) رَوَاهُ أَبُو يَعْلَى الْمُوصِلِيُّ ، ثنا الْمُقَدِّمِيُّ ، ثنا دَيْلَمُ بْنُ غَزْوَانَ ، ثنا ثَابِتٌ ، عَنْ أَنَسٍ ، قَالَ : كَانَ رَجُلٌ مِنْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُقَالُ لَهُ : جُلَيْبِيبٌ ، فِي وَجْهِهِ دَمَامَةٌ ، فَعَرَضَ عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ التَّزَوُّجَ ، فَقَالَ : إِذًا تَجِدُنِي كَاسِدًا . فَقَالَ : " غَيْرَ أَنَّكَ عِنْدَ اللَّهِ لَيْسَ بِكَاسِدٍ " . قَالَ : وَثنا الْقَوَارِيرِيُّ ، ثنا دَيْلَمٌ فَذَكَرَهُ .
4
يوسف
2011/10/27
السلام عليكم، صحيح اخي الكريم ، المجتمع بصفة عامة لا يرحم و المجتمع الجزائري خاصة ، لن أدخل أدخل كثيرا في التنظير و سأقول مباشرة ، الحل في يديك وهو سؤال بسيط :

هل أنا شكلت نفسي و صورتها ؟ الجواب معروف طبعا و منه يجب أن تتجاهل تعليقات الناس و
كلا مهم ما استطعت إلى ذلك سبيلا، كما ان مشاركتك للناس في النوادي الرياضية يزيد ثقتك بالنفس ويبعد عنك الرهاب الذي يأتيك نتيجة نظرة الناس لك و اعلم أن حكم الناس قاصر فأنت قد يلاحظوا شيئا رأوه قبيحا من شكلك و ذاك يروه فقيرا و ذاك يروه أميا ....فدع عنك نظرة الناس وضغها قاعدة الناس كلهم لا ترضى عن أحد مهما كان و احصي عليك نعم المولى عز وجل تجد نعم الله تعالى عليك لا تعد ولا تحصى و بالتوفيق
4
4 amel amina.amouna@.com 2011/10/27
لا تدع الناس تحطمك انت رجل الرجل عيبه هو جيبه انت في نظري الرجل المثالي ورائع جدا ادا كنت اعزبا فانا اريد الارتباط بك فانك ادا تزوجت فان الانس سوف تنجذب لك وتنخلع فيك وتحترمك
9
نوري
2011/10/27
قال النبي صلى الله عليه و سلم إن الله لا ينظر إلى صوركم لا إلى أجسامكم بل ينظر ألى ما في قلوبكم الله أصلح البلاد و العباد و هدنا إلى طرقك المستقيم
2
عتاب شمعة-جيجل-
2011/10/27
حقيقة بما أنك بكل هذا القبح فكيف تزوجت..ومن التي تزوجتك..هي أعطتك حياتها وابنا وأنت لازلت تشتغل بالناس..من غير أن تفكر بها..أيها الملايض نفسيا..كيف تعصي الأله وأنت تظهر حبه..ألم تشكر الله على نعمه الكثيرة..لو كنت معوقا كنا نرثي حالك ولو كنت مشوه كنا نقول الله يعافيك..ولكن أنك لست جميل فتعيب الخالق أم المخلوق..لديك أسرة فاهتم بها ودع كلام الناس الذي لا يقدم ولا يؤخر
3
7 aziz Tipaza 2011/10/27
نقطة مهمة تكلمتي عليها سيدى نور وهيا ....كانوا يمزحون وأنت تأخذ الأمور بجدية، وهذا بالطبع أدى إلى تصادم وعدم قبول من جانبك، وحين يشعر الآخرون بأنك لا تقبل هذا المسمى ربما يفرطون في مزاحهم.انا صح كينا منها الناس والاصدقاء ولا شافوك تزعف او تتقلق راهم يزيدوا ولا شافوك مديرش عليهم يكرهوا ........
-2
8 سكون الليل batna 2011/10/27
سيدي الفاضل لماذا كل هذا التشاؤم والوصف القبيح لشخصك بالنسبة لي لا يوجد اي شخص قبيح لان الله خلق فسوى كل واحد منا لديه ميزة جميلة يتميز بها عن غيره وانا ارى ذلك فيك دع عنك هذه الافكار لانها من صنع الشيطان ولتفت الى الجانب الايجابي والمشرق في حياتك ولتكن ثقتك بنفسك اكبر.اتمنى لك الرضا والقناعة .
1
9 ناصح أمين 2011/10/27
الراجل عيبو في جيبو
و ديجا راك تزوجت وعندك ولد, وعلاه مازالك تشكي!؟
-1
إسماعيل_تبسة
2011/10/27
أحدُ علماء السلف الصالح رحمهم الله كان أبشع الخلق في مكة ، لكن الناس كانوا يقصدونه للاستزادة من علمه الغزير، و يُروى أنهُ كان أكثر الناس ورعا في زمانه و جُمع له من العلم و الأدب و الدين الكثير الذي لم ينلهُ الكثير من الوسيمين.
الزين للنساء و الرجل لا يُهمه كثيرا..آمل ألا تسخطل على قضاء رب الأرباب الذي متأكد أنه أعطاك شيئا أحسن كثيرا من حُسن الوجه الذي سيأكله التراب عاجلا أم آجلا...ربي يصبرك
1
11 algeroise16800 alger 2011/10/28
franchement oublie ton passer et pense a ton futur hamdoulilah tu as ce que beaucoup de gens en rêves d'avoir n'oublie pas que le ben dieux donne et enleve alors ahmad rabi 3la ni3matih ,la beauté est celle d’intérieur le visage ou autre c en plus un tat de personne préfere ne ressembler a rien et avoir de koi vivre ou un abri matejhalche et ahmad alah tu es des rare privilégié qui on le cerveau au lieu d'étre beau et crois moi c un honneur
2
lamia
2011/10/28
ليس الشكل هو كل شيء في هذه الحياة و الله عادل فان لم يعطك نعمة ما فالاكيد اعطاك غيرها لا تتعب نفسك نحن جميعنا متساوون و المشكلة انك تفكر كالولد الصغير الذي يرفض اللعبة التي اشتراها له والده و يريد استبدالها بأخري لان عيناه لا تريان غيرها و هذه تسمى النظرة الضيقة في الحياة لقد ضيقت نظرتك بما فيه الكقاية انت الان رجل ناضج و لست مراهقا آن الاوان لان تغير تفكيرك للاحسن و لا تنسى ان معظم العباقرة و الفلاسفة عبر العصور لم يتمتعوا بالجمال و لو كان ذلك مشكلة كبيرة كما تراها الان فلم يكونوا ليصلوا لذلك المستوى العالي من الرقي
0
lamia
2011/10/28
انك تملك الحل الامثل بين يديك الان طبقه و لا تتردد ولا تستمع لتعليقات الغير مادمت تملك اموالا اذهب و اعمل عمليات تجميل و اصلح ما يمكنك اصلاحه و ينتهي بذلك عذابك صدقني
0

2011/10/28
والله اعتقد ان صاحب المقال رغم كونه ناجح في دراسته الا انه غبي لانه اعطا ه اله عدة نعم اهمها العقل لنفرض انك بشع المنضر و لم تنجح في دراستك لن تتقبلك امراة انصحك الذهاب للمستشفى اعتقد هناك ترى المرضى فتحمد الله كثيرا
0
15 maya alg 2011/10/28
السلام عليكم بما يخص شخص الاخ الكريم اقول لك اخي هده ليست بمشكلة كبيرة فاناس تعلق ولا ترحم احد فلان وفلانة .. الخ لم يتروكو شخص الا وتحدثو عنه لكن اقول ان الجمال جمال الروح لان المظاهر اغلبها خداعة ومهما يكن الانسان جميل فانه يريد ان يكون اجمل ولا يقتنع با مضهره ربي يهدينا ويهدي جميع المسلمين
1

2011/10/28
je connais des eléments beaux mais un temps il te massacre ce beau avec un simple geste quands personne a ce courage ou cette façon qui pique la haine sauvage qui l extériorise vère les autres surtout si leur yeux en couleur el les noirs et blanc ne sont venu dune autre planète alors disant la beauté c est une on peus jamais changé son nom elle est chez nous c est nous
0
radia
2011/10/29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي في الله انت تخلق لنفسك الشكوك فقط انضر واستوعب القصة كان قديما في وقت الرسول ص كان هناك رجل اعمى وابرص ومبتور القدمين وكان هناك رجلا دئما لم يمر علية يجده يشكر الله ويستحمده فضحك عليه وقال على مادا تشكر الله اعمي وابرص ومبتور القدمين فرد عليه وقال ويحك يارجل فكيف لا اشكر الله وجعل لي قلبا حاشعا ولسان داكرا وجسد على بلاء صابرا لا ازيدك شيئ قارن نفسك وانت تعرف
0
18 لقمان يسعد hastira lokass 2011/10/30
اخي الكريم الانسان يقاس بعقله و ليس بجماله,,,,,,,,,,
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: