النهار الجديد
غزة تحت القصف
الرئيسية | اخر الأخبار | سكنات عدل بــ400 ‬مليــون‮!‬

سكنات عدل بــ400 ‬مليــون‮!‬

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
سكنات عدل بــ400 ‬مليــون‮!‬
  • عدد القراءات الكلي:16960 قراءة
  • عدد القراءات اليومي:13 قراءة
  • عدد التعليقات: 5 تعليق

المقاولات ملزمة بتسليم المشاريع بعد 30 ‬شهرا على أقصى تقدير‮ ‬

ستعرف أسعار السكنات المنجزة من طرف الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره‮ ''‬عدل‮'' ‬ارتفاعا لتتجاوز 4 ‬ملايين دينار أو ما‮ ‬يعادل 400 ‬مليون سنتيم،‮ ‬مع الاحتفاظ بنفس الامتيازات والدعم المقدم من طرف الدولة في‮ ‬الصيغ‮ ‬الأخرى،‮ ‬عن طريق الصندوق الوطني‮ ‬للسكن والمحددة بـ70 ‬مليون سنتيم،‮ ‬حيث فصلت الحكومة في‮ ‬الأسعار الجديدة للسكنات عبر الوكالة،‮ ‬على أن تنطلق عملية الإنجاز في‮ ‬المخطط المسطر من قبل من طرف الوكالة قبل نهاية شهر جانفي‮ ‬القادم كأقصى تقدير،‮ ‬بمشاركة المؤسسات الأجنبية على اختلاف جنسياتها،‮ ‬التي‮ ‬وقعت مؤخرا على اتفاقيات مع وزارة السكن والعمران‮.‬وكشف وزير السكن والعمران عبد المجيد تبون،‮ ‬أمس،‮ ‬في‮ ‬تصريح خص به‮ ''‬النهار‮''‬،‮ ‬أن آخر المعطيات الرسمية المتوفرة لديه تفيد بأن أسعار سكنات الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره‮ ''‬عدل‮'' ‬بصيغة البيع بالإيجار،‮ ‬سترتفع إلى أكثر من 400 ‬مليون سنتيم،‮ ‬بسبب ارتفاع أسعار مواد البناء في‮ ‬الوقت الراهن مقارنة بما كانت عليه في‮ ‬وقت سابق،‮ ‬والتي‮ ‬ارتفع معها حتى سعر المتر المربع الواحد من العقار،‮ ‬مبرزا في‮ ‬ذات الوقت أنه مهما ارتفع السعر المعتمد في‮ ‬الوقت الحالي‮ ‬للسكن،‮ ‬فإنه لن‮ ‬يكون له تأثير مباشر على الراغبين في‮ ‬الحصول عليه،‮ ‬نظرا لدعم الدولة المستمر في‮ ‬منح إعانات مالية تقدر بـ70 ‬مليون سنتيم.وعن الآجال المحددة من طرف الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره‮ ''‬عدل‮'' ‬للانطلاق في‮ ‬انجاز السكنات،‮ ‬قال الرجل الأول في‮ ‬مبنى وزارة السكن والعمران،‮ ‬إنها ستكون مع نهاية شهر جانفي‮ ‬من السنة القادمة،‮ ‬وهي‮ ‬الفترة نفسها التي‮ ‬يتم فيها إطلاق المناقصات الخاصة بالمشاريع السكنية والتي‮ ‬ستعرف مشاركة كبيرة من طرف المؤسسات الأجنبية،‮ ‬التي‮ ‬وقعت مؤخرا على اتفاقيات للظفر بالمشاريع على‮ ‬غرار المؤسسات الاسبانية والبرتغالية،‮ ‬وقال‮: ''‬سنعلن معركة الإنجاز الحقيقي‮ ‬للمشاريع السكنية مع نهاية أول شهر من العام القادم‮''.‬هذا،‮ ‬وأعرب عبد المجيد تبون عن أمله في‮ ‬الإسراع من وتيرة إنجاز المشاريع السكنية التي‮ ‬ستنطلق العام المقبل،‮ ‬مؤكدا في‮ ‬ذات الوقت على تحديد عامين وستة أشهر كأقصى أجل للانتهاء من الأشغال،‮ ‬قبل الشروع في‮ ‬عمليات تسليم السكنات لأصحابها‮.  ‬وفيما‮ ‬يتعلق بالتحقيقات المعمقة التي‮ ‬فتحتها وكالة‮ ''‬عدل‮'' ‬حول شهادات الإقامة المودعة ضمن ملفات مكتتبي‮ 1002 ‬و‮2002،‮ ‬أفاد الوزير بأن البطاقات المزورة قد فاق بكثير5 ‬آلاف،‮ ‬وأن التحقيقات ما تزال متواصلة للكشف عن المزيد،‮ ‬مشيرا إلى أن هذه القضية تخص عدة قطاعات وليس قطاع السكن والعمران فقط‮. ‬وبالنسبة لشهادات الإقامة المزورة والمودعة ضمن ملفات المكتتبين،‮ ‬تشير آخر الإحصائيات إلى تجاوز 5 ‬آلاف شهادة مزورة والقضية محل دراسة بصفة تدريجية‮. ‬وستعطى الأولوية في‮ ‬الاستفادة من سكنات‮ ''‬عدل‮'' ‬لمكتتبي‮ 1002و2002 ‬حسب تصريحات الوزير التي‮ ‬أدلى بها في‮ ‬وقت سابق‮.

 

مشاركة في :

إعلان

article
تنويه: لقد تم فتح تعليقات الموقع للزوار

اخر الأخبار في هذا القسم

إعلان

النهار تي في

اخر أخبار المنتدى