توني أبوت: عملية احتجاز الرهائن إنذار قوي للسلطات

اعتبر رئيس الوزراء الأسترالي توني أبوت اليوم الخميس عملية إحتجاز الرهائن في سيدني بمثابة "إنذار قوي" للسلطات الأسترالية مشددا على ضرورة فتح تحقيق في القضية. ونقلت قناة "سكاي نيوز- عربية" الفضائية اليوم عن أبوت قوله "إنه إنذار قوي جدا والمأساة هي أنها حصلت وكان يمكن تحاشي هذه الفظاعات  ومن هنا تأتي أهمية إجراء تحقيق سريع وشامل". وأسفرت عملية احتجاز الرهائن في مقهى "لينت" في قلب سيدني الثلاثاء الماضي بعد حصار فرضته قوات النخبة في الشرطة لمدة 16 ساعة عمقتل رهينتين ومنفذ العملية مان هارون مؤنس وهو رجل خمسيني من أصل إيراني.   وكان قد تم الإفرج عن مان هارون مؤنس بكفالة إثر اتهامه بالتواطؤ في قتل زوجته السابقة  كما كان موضع ملاحقات قضائية في عشرات الاعتداءات الجنسية. 

 

موضوع : توني أبوت: عملية احتجاز الرهائن إنذار قوي للسلطات
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: