ممثلية المكتب الدولي للعمل تغادر الجزائر لاعتبارات أمنية

أفادت مصادر مؤكدة، أمس، أن ممثلية المكتب الدولي للعمل التي تتخذ من حيدرة مقرا لها في الجزائر قد قرروا مغادرة البلاد بسبب مخاوفهم من تكرار إعتداءات إنتحارية جديدة.

وأوضحت مصادر تحدثت لـ"النهار" أن أعضاء الممثلية في الجزائر للمكتب الدولي للعمل غادر بعضهم الجزائر فعلا نهاية الأسبوع وسيتم إستكمال اجراءات غلق المكتب مؤقتا في غضون الأيام القليلة المقبلة. وجاءت هذه التطورات في سياق تزايد المخاوف في أوساط الممثليات الدبلوماسية الأجنبية من تكرار إعتداءات إنتحارية جديدة بعد إعتداءات "الثلاثاء الأسود" والتي خلفت مقتل 37 ضحية منهم 17 عاملا في مكاتب هيئة الأمم المتحدة بالجزائر. وتعتبر حيدرة من بين أبرز المناطق المؤمنة في الجزائر ويعتبر إختراقها بشاحنات ملغمة فشل للحواجز الأمنية للشرطة في هذه المنطقة مما عزز إحتمالات تصعيد الوضع سيما وان تهديدات القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" بشان مقتل مسؤولها السابق عبد الحميد سعداوي المكنى "يحي ابو الهيثم" لم تنفذ بعد.

موضوع : ممثلية المكتب الدولي للعمل تغادر الجزائر لاعتبارات أمنية
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: