موسى تواتي غير راض عن هيكلة تشكيلته السياسية بتلمسان

عبر رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي أمس الجمعة بتلمسان عن عدم رضاه من هيكلة تشكيلته السياسية بالولاية. وفي تدخل له خلال لقاء جمعه بمسؤولي هيئات حزبه على مستوى البلديات و الدوائر ذكر السيد تواتي أن تلمسان "كانت تعد ولاية نموذجية و ثاني أهم ولاية بعد باتنة من حيث القاعدة النضالية وعدد المناضلين المنخرطين في الحزب و مستوياتهم" مضيفا "أما الآن فقد غلبت المصالح الشخصية على مبادئ الحزب و النضال السياسي و قد تراجع حزبنا فعليا في هذه الولاية المهمة". وأشار في ذات الصدد إلى أن زيارته اليوم تندرج في إطار تقييم عملية إعادة هيكلة مكاتب البلديات و الدوائر بولاية تلمسان. وقد مست هذه العملية  حسبما علم من مسؤولي الحزب  إلى حد الآن "14 من مجموع 20 دائرة التي تضمها ولاية تلمسان و ذلك تحضيرا للمجالس العامة الانتخابية التي من المقرر عقدها شهر سبتمبر القادم". وأردف تواتي قائلا " نريد أن تتم إعادة هيكلة الحزب بتلمسان على غرار باقي الولايات قبل 31 أوت القادم للمرور إلى المجالس الانتخابية العامة والسعي لبناء تشكيلة سياسية قوية و متضامنة و الوصول بذلك إلى المهنية السياسية وقطع الطريق على الانتهازيين السياسيين الذي يظهرون عند كل موعد انتخابي". كما شدد رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية على ضرورة إعطاء "مكانة مشرفة لكل مناضل نشط يعمل على تطوير الجبهة الوطنية الجزائرية حتى يتسنى له المشاركة في إرساء دعائم دولة ديمقراطية و قوية". 

 

موضوع : موسى تواتي غير راض عن هيكلة تشكيلته السياسية بتلمسان
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: