أعمال شغب بالعاصمة بسبب انعدام التهيئة بالضاحية


  • أقدم، عشية أول أمس، عشرات المواطنين القاطنين بحي الورود ببلدية بالدار البيضاء، على غلق الطريق الوطني رقم 5، احتجاجا على الأوضاع المزرية التي يعيشون فيها من انعدام أدنى شروط الحياة، في مقدمتها كثرة الأوحال وصعوبة التنقل لاقتناء ضروريات الحياة. وحسب المحتجين فإن الأوضاع في الحي تدهورت كثيرا، بسبب تهاطل الأمطار وصعوبة الوصول إلى الشارع الرئيسي، مشيرين إلى معاناتهم منذ أكثر من عشر سنوات من غياب أدنى شروط المعيشة بسبب كثرة الأوحال التي تحول دون تمكنهم من تلبية حاجاتهم اليومية، ناهيك عن انعدام الإنارة العمومية في الحي وعدم ربطهم بقنوات الغاز الطبيعي، على الرغم من وجود القناة الرئيسية مما زاد في حدة الأوضاع .
  • نفس المعاناة وقفنا عليها لدى مواطنين آخرين قاطنين بذات الحي والذين كانوا في حالة غضب واستنفار شديدين، حيث صرح أحدهم قائلا: "سئمنا من وعود المسؤولين وعدم الاهتمام بنا، نريد تكفلا حقيقيا بمشاكلنا"، مضيفا بنبرة غضب كبيرة "كرهنا عيشة الحيوانات هذه، لقد أصبح فصل الشتاء كابوسا لنا بسبب انتشار البرك والأوحال. أما في فصل الصيف فنعاني من الغبار المتصاعد في كل مكان". وأضاف محتج آخر قائلا "إن تلاميذ الحي مجبرون على انتعال الأحذية البلاستيكية للذهاب إلى المدرسة وقد قام العديد من المعلمين بمقاطعة العمل بابتدائية الحي نظرا صعوبة الالتحاق بها بسبب الأوحال المنتشرة في كل مكان". وأفاد ذات المتحدث أن مستوى التحصيل الدراسي لأبناء حي الورود قد تأخر كثيرا، نتيجة الأوضاع الكارثية التي يعيشون فيها.
  • هذا وقد تدخلت عناصر الدرك الوطني لتيسير حركة المرور التي شلت منذ الصباح ولكن الوضع تأزم، حيث اضطرت للتدخل بواسطة القنابل المسيلة للدموع لتفريق جموع المواطنين كما قامت بتوقيف عشرات المحتجين من سكان الحي، حتى أن الأطفال لم يسلموا من ذلك، الأمر الذي زاد في تأزم الوضعية ودخول المواطنين في ملاسنات شديدة مع قوات الدرك الوطني وصلت لدرجة قولهم "ماراناش في فلسطين" مرددين عبارة "نريد تحسين ظروفنا المعيشية وتعبيد الطريق فقط"، مطالبين رئيس البلدية بالوفاء بوعوده والاهتمام بحل مشاكلهم في أقرب الآجال.

موضوع : أعمال شغب بالعاصمة بسبب انعدام التهيئة بالضاحية
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: