التماس 3 سنوات حبسا نافذا لإطار بوزارة الشباب والرياضة


  • التمست، أمس، وكيلة الجمهورية بمحكمة الجنح بسيدي امحمد 3 سنوات حبسا نافذا، في حق (ح. سمير)، إطار بوزارة الشبيبة والرياضة، وتغريمه بمبلغ 10 آلاف دينار جزائري المتابع بتهمة التزوير واستعمال المزور وتهريب سيارة فرنسية "رونو سينيك".
  • حيثيات القضية -حسب مادار بالجلسة- تعود إلى مارس 2005 عندما قام المدعو (إ.  ابراهيم) بالاتصال بالمدعو (ح. سمير) المتهم في قضية الحال من أجل إدخال سيارة "رونو سينيك" قادمة من فرنسا إلى الجزائر، حيث تمت العملية وبعد شهرين من ذلك تبين أن هذه السيارة مسروقة من فرنسا وهي محل بحث من قبل "الأنتربول" وقد خرجت من ميناء الجزائر باسم المدعوة (م. قرمية) إبنة مجاهد معوقة، استخدمت من خلالها وكالة المجاهدين لتسهيل العملية، حيث بيعت هذه السيارة لطبيب بالبليدة الذي أوقفته مصالح الأمن في 2006 بميناء الجزائر بينما كان يحاول التوجه بها الى فرنسا، وبعد التحقيق معه تبين أن هذا الأخير استلم السيارة من عند المدعو (ح. سمير) وأنه هو من باعها له بوكالة تثبت ذلك. المهتم (ح. سمير) أثناء مثوله بالمحكمة أنكر كل التهم التي واجهته بها قاضية الجلسة، مؤكدا عدم علمه بأن هذه السيارة محل بحث من قبل السلطات الفرنسية وأن المدعو (إ. ابراهيم) هو من ورّطه. دفاع المتهم أكد هو الآخر أن القضية فيها نوع من الغموض ووصفها بالمكيدة المدبرة ضد موكله وطالب بالإفراج عنه لإكمال كافة الإجراءات وإجراء تحقيق تكميلي وسماع صاحبة السيارة (م. قرمية).

موضوع : التماس 3 سنوات حبسا نافذا لإطار بوزارة الشباب والرياضة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: