الجزائر تجدد رفضها الاعتراف بالانقلابيين في موريتانيا

أكد الوزير المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية و الإفريقية السيد عبد القادر مساهل أن موقف الجزائر بشأن الوضع السياسي في موريتانيا يتطابق مع موقف الاتحاد الأفريقي

  معربا عن أمله في إيجاد حل للوضع في إطار الحوار بين الموريتانيين.  مذكرا بمصادقة الاتحاد الافريقي بالاجماع في قمته ال 35 المنعقدة بالجزائر العاصمة  في جويلية 1999 على القرار 142 الذي ينص على أن "كل نظام يصل إلى السلطة بطرق منافية للدستور يتم تعليقه من هيئات الاتحاد الأفريقي".و أكد الوزير أن الجزائر تأمل في أن يجد" الانسداد الذي آل إليه المسار في موريتانيا حلا له في إطار الحوار بين الموريتانيين" و أوضح أن الهدف من ذلك يتمثل في "العودة إلى مسار ديمقراطي على أساس الحوار بين الموريتانيين و بين كل الحساسيات السياسية في موريتانيا". و أضاف السيد مساهل قائلا " نحن على يقين من أن ذكاء كل الموريتانيين و إرادتهم سيساهمان في إيجاد التسوية التي نأمل أن تكون في أقرب الآجال لأن لهذا البلد مكانته في إفريقيا  و في الاتحاد الأفريقي.". و في الختام أكد السيد مساهل أننا "نثق بإخواننا الموريتانيين و نحن نعلم أن لهم القدرة على  إيجاد مخرج لهذا الطريق المسدود"

موضوع : الجزائر تجدد رفضها الاعتراف بالانقلابيين في موريتانيا
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: