تم تزوير البطاقة الفرنسية وجواز سفر بـ 3500 أورو

طالب ممثل الحق العام لدى محكمة الحراش، أمس، بتأييد الحكم المعارض فيه، والمتمثل في عام حبسا نافذا في حق المتهم (ق. م. زكريا) البالغ من العمر 33 سنة، إثر متابعته بجنحة التزوير واستعماله وانتحال هوية أجنبي.

مثول المهتم أمام هيئة المحكمة جاءت عقب القاء القبض عليه من طرف شرطة المطار، عندما كان متأهيا للعودة الى فرنسا، ليتم اكتشافبعد اجراء الخبرة وجود تزوير في البطاقة الفرنسية وجواز السفر الفرنسي، حيث صرح المتهم خلال جلسة المحاكمة أنه يعيش بفرنسامنذ عام 2001 إلا أن الحنين لبلده الجزائر حتم عليه استعمال هذه الطريقة لرؤية عائته نظرا لانقضاء مدة اقامهتم بفرنسا كلفته مبلغ3500 أورو، تلك الوثائق كانت لشخص فرنس ييجهل هويته المدعو (خ. م)، الدفاع من جهته أكد على أنه فعلا تم ضبط المهتم متلبسافي المطار الدولي، إلا أنه أشار الى انعدام الركن المادي في قيام الجريمة كون أن الوثائق المزورة لم تصدرها إدارات عمومية بالمفهومالقانوني التابعة للدولة الجزائرية ليطالب بالبراءة فيما يخص التزوير واستعماله ويلتمس من جهة أخرى إعادة تكييف وقائع قضية منالمتابعة طبقا للمادة 243 من ق/ ع التي لاتنطبق على معطيات قضية الحال الى المادة 247 من قانون العقوبات التي تغرم فاعلها فقط.

موضوع : تم تزوير البطاقة الفرنسية وجواز سفر بـ 3500 أورو
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: