"الأسانتيو" تكشف عن تضييع قطاع التربية لوهران 300 منصب مالي سنويا

كشفت النقابة الوطنية لعمال التربية أن ولاية وهران تفقد سنويا حوالي 300 منصب مالي في قطاع التربية دون أسباب واضحة، جراء إلغاء المسابقات

 وعدم إجرائها للتأخر في المصادقة على مخطط التسيير رغم استفادة مديرية التربية خلال كل موسم دراسي من مناصب مالية لا تستغل كغيرها من الولايات، ليفتح هذا الوضع باب الاستفهامات على مصراعيه.

في هذا الصدد، أوضح، أمس، ممثل التنظيم النقابي المذكور على مستوى ولاية وهران، أن إلغاء مسابقة المساعدين التربويين، مؤخرا، ليس له ما يبرره كون المترشحين استوفوا الشروط المنصوص عليها قانونا للمشاركة في المسابقة، حسبما جاء في المرسوم التنفيذي رقم 08/315 المحدد لشروط التوظيف لمساعدين تربويين في مادته 82 الذي يكون على أساس الاختبار مع الحيازة على السنة الثالثة ثانوي مستكملة، حيث لم يمنع مشاركة المتحصلين على شهادة ليسانس ناهيك على أن المراسلة رقم 1525 المؤرخة في شهر أكتوبر 2008 تتضمن قبول نتائج المسابقة حتى لو أجريت في الآجال غير المحددة وعدم المصادقة على مخطط التسيير، حسبما أكده المتحدث نفسه، مستغربا إلغاء المسابقة مؤخرا التي جرت في الآجال المحددة وبصورة قانونية وهو المصير الذي لاقته مسابقات أخرى تضمنتها مراسلة رقم 1689 صادرة في تاريخ 16/12/2008 التي تلغي نتائج مسابقات الأساتذة الثانويتين والمقتصدين.

وبشأن نتائج مسابقة مدراء التعليميّين الابتدائي والمتوسط، التي لم يكشف عنها لحد الآن، فقد أوعز المتحدث ذاته السبب إلى غياب قرارات الإدماج الخاصة بالمدراء مجتازي المسابقة التي طلبت مديرية الوظيف العمومي لولاية وهران ضرورة حضورها في ملف الناجحين لإتمام إجراءات التأشير بالموافقة على نتائج المسابقة، في حين أوضح المصدر النقابي نفسه أن مدراء التعليم الابتدائي والمتوسط على مستوى ولايتين اثنتين فقط عبر التراب الوطني لم يتحصلوا لحد الآن على شهاداتهم رغم إجرائهم التربصات ويتعلق الأمر بمدراء ولايتي وهران ومستغانم الذين أجروا المسابقة في عام 2007 متسائلا عن خلفيات ذلك، علما أن هؤلاء راسلوا الجهات الوصية للاستفسار عن الأمر دون أي رد.

موضوع : "الأسانتيو" تكشف عن تضييع قطاع التربية لوهران 300 منصب مالي سنويا
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: