اختطفت للمرة الثانية دون أن تتعرض لأي اعتداء

علمت "النهار" من مصادر مقربة من الطفلة "ق.أ"، ضحية الاختطاف البالغة من العمر

 تسع سنوات، أن هذه الأخيرة وجدت بأحد الأحياء بحي الشرقي بعد أن قام صاحب سيارة من نوع "كليو" بأخذها عنوة بعد أن وضع على فمها منديل، واقتادها إلى سيارته بحي الحرية وهي مغادرة للمدرسة، أول أمس صباحا، حيث أبلغ والدهاالعامل بمديرية الحماية المدنية مصالح الأمن للبحث عنها، ليتم إيجادها مساء في الحي الشرقي. للإشارة فإن الفتاة وحسب ما أدلى به والدها قد تمكنت من وصف المجهول المختطف، وهو نفسه الشخص الذي خطفها منذ قرابة الأسبوعين وأعادها إلى بيتها، واستنادا لذات الشخص فإن الطفلة لم تتعرض لأي اعتداء حسب ما تثبته الشهادة الطبية بعد عرضها على طبيب شرعي، إلا أنها تعاني من مضاعفات نفسية بسبب الحادثة، هذا وقد طالبت عائلتها بضرورة تكثيف الجهود الأمنية لمحاصرة، والقبض على مثل أولئك المعتدين، بالأخص بعد تكرر هذه الحوادث، على غرار القاصر التي تم اختطافها بأم الدروع بالشلف.

موضوع : اختطفت للمرة الثانية دون أن تتعرض لأي اعتداء
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: