رؤساء أمن الشركات العمومية يجتمعون لوضع خطة أمنية مشتركة

يجتمع رؤساء أمن الشركات العمومية الكبرى نهاية شهر جانفي الحالي، من أجل وضع خطة أمنية مشتركة تحمي المصالح والمنشات الضخمة للدولة في ظل تصاعد الخطر المحدق بها من

طرف الجماعات الإرهابية المسلحة، و تأتي فكرة عقد هذا الاجتماع بعد التقارير التي أعدتها السلطات الأمنية حول أمن هذه الشركات والخطر الذي قد يمس أكبر المنشات الاقتصادية الحساسة في الجزائر.

وستسعى مختلف شركات الأمن والوقاية الموجودة في الجزائر، من أجل التنسيق مع مختلف الشركات العمومية و الخاصة حتى يتسنى إشراكها في حفظ سلامة وأمن المشاريع الكبرى للدولة، خاصة في قطاع الأشغال العمومية و الطريق السيار شرق- غرب الذي يشغل آلاف العمال ويضم من الأجهزة والآلات الثقيلة المنتشرة على طول ورشاته ما تقدر بملايير الدينارات.  

 ومن المنتظر أن يحضر الإجتماع رؤساء أمن شركات سوناطراك ونفطال والوكالة الوطنية للسدود وكذا شركة الجزائرية للمياه في مشاريعها الضخمة بالإضافة إلى عدد من رؤساء أمن الشركات الخاصة، حتى يتم التنسيق بين مختلف الجهات للتصدي لخطر الهجمات الانتحارية والاعتداءات الإرهابية المحتملة.

و إنبثقت عن هذه الترتيبات، مخاوف كبيرة بعد وجود خلل كبير في بعض الإجراءات الأمنية المتخذة في هذه الشركات حيث خضعت عدة شركات تابعة لعدد من الوزارات والقطاعات الهامة لمعاينة لجنة أمنية رفيعة بداية السنة الحالية،  وقدمت لرؤساء أمنها مجموعة من الملاحظات والسلبيات التي أفرزتها خطتهم الأمنية الحالية.

و من المنتظر أن يخرج المجتمعون بنتائج وتقارير حول مستوى الحماية والأمن التي تتمتع بها شركاتهم والمطالبة بتوفيرإمكانيات بشرية ومالية أكبر للوقوف في وجه المخاطر الأمنية التي تحدق بمختلف الشركات العمومية الكبرى، ووقاية مشاريعها الضخمة المنتشرة عبر كامل أرجاء الجزائر.

موضوع : رؤساء أمن الشركات العمومية يجتمعون لوضع خطة أمنية مشتركة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: