أعيان المذهب الإباضي يطالبون بإقالة رئيس دائرة بريان

طالب سكان بريان، بتنحية رئيس الدائرة الحالي عن مهامه والإسراع في إجراء التحقيقات الأمنية، من أجل تحديد هوية منفذي العملية الإجرامية

التي راح ضحيتها أستاذ وشاب بداية الأسبوع. ودعا أعيان المذهب الإباضي، في بيان لهم أصدروه بعد لقاء جمعهم برئيس بلدية بريان، السلطات العليا في البلاد، إلى العمل بأسرع وقت على تهدئة الأوضاع وتوفير الأمن في المنطقة مطالبين في ذات الوقت، بضرورة إنهاء مهام رئيس الدائرة الحالي الذي اعتبروه السبب الرئيسي في كل ما يحدث ببريان. وخلص هؤلاء إلى عدم دفن الضحايا، إلى حين تحديد هوية مرتكبي الجريمة. وقال، بن أحمد باغور، نائب رئيس بلدية بريان، في تصريح لـ''النهار''، أن المتسببين الرئيسيين في أعمال العنف التي شهدتها المنطقة، لم تتم معاقبتهم وتوقيفهم، في الوقت الذي تم توقيف أشخاص أبرياء.

أعمال العنف ببريان خلفت أكثر من 100 جريح منهم 22 عون أمن

إحالة شخصين على العدالة بتهمة القتل بواسطة سلاح بدون رخصة

خلفت أعمال العنف، التي شهدتها دائرة بريان بولاية غرداية، خلال اليومين الأخيرين، جرح ما لايقل عن 100 شخص منهم 22 شرطيا 2 منهم في حالة خطيرة، وتم إحالة شخصين على العدالة بتهمة القتل العمدي.أصيب مالا يقل عن 100 شخص، منهم 3 في حالة خطيرة جراء أعمال العنف، التي شهدتها منطقة بريان، ووصل عدد أعوان الشرطة الذين أصيبوا 22 عونا منهم 2 في حال خطيرة، وبالمقابل يتواجد أحد المواطنين نقل إلى مستشفى غرداية، في حالة خطيرة. وعلمت ''النهار''، أنه تم إحالة شخصين على العدالة، من أصل 8 مواطنين تم إيقافهم من بين المتسببين في أعمال العنف، وقد اتهم الشخصان بالضلوع في قتل أستاذ وشاب، بواسطة أسلحة غير مرخص بها.

موضوع : أعيان المذهب الإباضي يطالبون بإقالة رئيس دائرة بريان
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: