محاولة اختطاف فتاة رفقة عشيقها بوهران

شهدت منطقة سيدي البشير بوهران، مؤخرا، حالة استنفار قصوى بعد تفشي خبر إقدام شبكة إجرامية، على محاولة خطف فتاة

كانت مع عشيقها، التي قالت مصادر "النهار" أنه شخصية محلية هامة، حيث قامت مصالح الدرك الوطني بحملة تفتيش واسعة استهدفت عدة مناطق من حي سيدي البشير، الذي يغلب عليه الطابع القصديري، قبل أن يقوم الجناة بإطلاق سراح هذه الفتاة ويلوذوا بالفرار.

وحسب مصادر موثوقة؛ فإن الشخصية المذكورة تكون قد حاولت الاختلاء بهاته الفتاة في منطقة معزولة، تجنبا لأنظار المواطنين، والفضوليين قبل أن يفاجأ بقدوم 3 أفراد يحملون أسلحة بيضاء، أرهبوا بها العشيقين قبل أن يقوموا بتحويل الفتاة إلى جهة مجهولة، تاركين " الشخصية المعروفة " بولاية وهران في مكان الجريمة.

وشهد أغلب مواطني وسكان حي سيدي البشير بعد ذلك حركة غير عادية لوحدات تابعة لمصالح الدرك الوطني التي انتقلت فور تلقيها الخبر إلى عين المكان، وباشرت حملة تفتيش واسعة في العديد من الأركان والمناطق من الحي المذكور، قبل أن يتمكن أفرادها من العثور على هاته الفتاة، في حين يبقى أصحاب الجريمة في حالة فرار، إلى حد الساعة، كما أكدته مصادر موثوقة لجريدة "النهار"، والتي لم تتأكد إذا ما كانت الضحية  قد تعرضت لعملية اغتصاب أم لا.

ويذكر أن منطقة البركي القريبة من حي سيدي البشير، كانت قد اهتزت في الصائفة الفارطة على جريمة مشابهة، عندما أوقفت شبكة إجرامية زوجا مغتربا بفرنسا على متن سيارة في ساعة متأخرة من الليل كانا قادمين من حفل زفاف أحد أقاربهما فخطفوا الزوجة أمام أنظار زوجها، وقاموا باغتصابها بصورة جماعية، وهي الحادثة التي خلفت صدمة نفسية على هذا الزوج المذكور، الذي جاء إلى الجزائر لقضاء عطلته السنوية المعتادة، وهي القضية التي يبقى مقترفوها في حالة فرار إلى حد الساعة، ويرجح أن يكونوا هم المدبرين لنفس محاولة الاختطاف التي شهدتها منطقة سيدي البشير بوهران.

موضوع : محاولة اختطاف فتاة رفقة عشيقها بوهران
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: