بن بوزيد : ''أستاذ اللغة العربية لم يذبح ولن نتسامح مع المتورطين''

كشف وزير التربية الوطنية ابو بكر بن بوزيد أمس أن فتح ملف نظام التعويضات

 

القطاع التربية سيتم مباشرة بعد الانتخابات الرئاسية فور الانتهاء من إصدار القوانين القطاعية مشيرا الى انه سيتم تنظيم لقاءات دورية مع النقابات المستقلة لدراسة مقترحاتها.

وأوضح  بن بوزيد على هامش اليوم الدراسي المنظم بثانوية حسيبة بن بوعلي حول موضوع ''المواطنة أن الوزارة ستدافع المشروع التمهيدي للنظام التعويضي الذي يقترحه  الشركاء الاجتماعيين'' مؤكدا  أن اقتراحات واثراءات مختلف النقابات في هذا الإطار ستؤخذ بعين الاعتبار''  وان جملة من اللقاءات ستتم مع الوزارة الوصية ضمن هذا الغرض.

 وفي السياق ذاته فند وزير التربية ما ذهبت إليه بعض الجهات بخصوص تأخير العطلة إلى تاريخ آخر مؤكدا أن العطلة ستكون في ذات التاريخ المحدد سابقا أي في 19 من مارس الجاري فيما يمنح أسبوع آخر للأقسام النهائية  في الوقت الذي أشار إلى أن  انتهاء آجال الدروس سيكون في 20 من ماي حيث يتم إجراء اجتماع تقييمي وكدا تحرير المسابقات مع ديوان الامتحانات  والمسابقات.وب شان إلغاء نتائج مسابقات مفتشي التربية ببعض الولايات قال الوزير آن مديرية الوظيف العمومي هي المسؤولة عن إلغائها مشيرا إلى أن سبب إلغائها يرجع إلى بعض الاختلالات التي وجدت فيما وعد بأنه سيتم إعادة تنظيمها في الأيام المقبلة .

ومن جهة أخرى قال وزير التربية أن التلميذين الذين قام بالاعتداء على أساتذة اللغة العربية بغليزان قد تم القبض عيهم وتحويلهم على العدالة ووزارة التربية لن تتسامح وستتأسس كطرف في القضية مؤكدا أن الاعتداء من أطراف شبان كانا قد غادر مقاعد الدراسة في الوقت الذي نفى الوزير أن يكون الأستاذ قد ذبح .

وأوضح المسؤول الأول عن القطاع أن محاربة العنف في المدارس مسؤولية كل القطاعات مشيرا الى تأسيس اللجنة الوطنية لمحاربة العنف بالتنسيق مع لافورام .

 

موضوع : بن بوزيد : ''أستاذ اللغة العربية لم يذبح ولن نتسامح مع المتورطين''
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: