بوتفليقة يسعى إلى الفوز بأكثر من 70 بالمائة من أصوات الناخبين

قال عبد المالك سلال، مدير الحملة الإنتخابية للمترشح الحر

 

 عبد العزيز بوتفليقة، أن إدارته تسعى للعمل خلال الحملة المقبلة من أجل حصول بوتفليقة على نسبة 70 بالمائة من الأصوات في استحقاقات أفريل المقبل، داعيا الحركات الجمعوية إلى العمل على تحسيس الناخبين من أجل التوجه بقوة إلى صناديق الإقتراع.

ودعا عبد المالك سلال، خلال كلمة ألقاها، أول أمس بمناسبة لقاء تحسيسي تحضيرا للإنطلاق الرسمي للحملة الإنتخابية، الحركة الجمعوية إلى وجوب تحسيس النساء للتوجه بقوة إلى صناديق الاقتراع يوم أفريل المقبل، مشيرا إلى أنه سيتم خلال هذه الحملة عرض حصيلة الانجازات التي تحققت أثناء فترة رئاسة المترشح بوتفليقة مطالبا الجمعيات المساندة للمترشح الحر، عبد العزيز بوتفليقة إلى المساهمة بقوة في تحسييس المواطنين بضرورة التوجه بكثافة إلى صناديق الاقتراع.

وقد دعا  المشاركون في اللقاء التحسيسي الذي نظمته مديرية حملة المترشح عبد العزيز بوتفليقة بالعاصمة، الجمعيات ولجان الأحياء إلى ضرورة تحسيس المواطنين بالقيام بواجبهم الانتخابي خلال الاستحقاقات الرئاسية المقررة يوم ٩ أفريل المقبل. ومن جهته ذكر رئيس التحالف الرئاسي والأمين العام للهيئة التنفيذية لجبهة التحرير الوطني عبد العزيز بلخادم خلال كلمة له بأهمية هذا اللقاء التحسيسي لفائدة الجمعيات التي ستعتمد عليها مديرية حملة المترشح بوتفليقة في تعبئة المواطنين للمشاركة في الاستحقاقات الرئاسية المقبلة.

وحسب بلخادم فإن هذه الجمعيات بامكانها القيام بعمل جواري من شأنه حشد عدد كبير من المواطنين مبرزا في هذا السياق ''المكانة الهامة'' التي أضحت تحتلها الحركة الجمعوية في كل المجالات باعتبارها كما قال ''قوة اقتراح وإقناع'' لدى السلطات العمومية.

 

موضوع : بوتفليقة يسعى إلى الفوز بأكثر من 70 بالمائة من أصوات الناخبين
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: