رئيس المجلس الولائي بمعسكر يتهم الإدارة بتعاطي الرشوة

اتهم رئيس المجلس الشعبي

 

 الولائي لمعسكر موظفي مكتب حركة السيارات لمديرية التنصيب والشؤون العامة بتعاطي الرشوة مع سوء التكفل في معالجة ملفات المواطنين الذي أدى إلى عرقلة السير الحسن لهذه المصلحة الخدماتية مشيرا إلى الإهمال واللامبالاة من قبل الموظفين في التعامل مع المواطنين، مشددا في نفس الوقت لهجته اتجاههم داعيا إلى ضرورة استغلال الوظيفة بما يضمن خدمات الإدارة بطريقة نزيهة في مستوى تطلعات المواطن كما طالب بتحسين الوضعية الحالية داخل المكاتب والشبابيك التابعة لتك المصلحة وقد لقيت هذه التصريحات النارية ردا عنيفا وانتقادات لاذعة من قبل المنظمات الجماهيرية والنقابات منددين ومستنكرين بشدة تلك التصريحات التي حسبهم أبانت بسمعة الموظف، كما دفع بالبعض من هذه المنظمات إلى ضرورة متابعة رئيس المجلس قضائيا لرد الاعتبار لهؤلاء العمال.

من جهتها انتقدت النقابة الوطنية المستغلة لمستخدمي الإدارة العمومية تصريحات رئيس المجلس وأبدت تذمرها واستيائها الشديدين من الاتهامات الخطيرة التي أدلى بها ممثل هيئة منتخبة، طالبا منه النظر في انشغالات أكثر أهمية كالتنمية على مستوى البلدية الموزعة على تراب الولاية، بينما ذهبت المنظمات الجماهيرية من خلال بيان مشترك تحصلت ''النهار'' على نسخة منه إلى ضرورة متابعة رئيس المجلس قضائيا لوضع حد لهذه التجاوزات، في حين رفع موظفو المصلحة حركة السيارات شكوى إلى المصالح المعنية من أجل التدخل، حيث أوضحوا أن الرئيس اتهم بتلقي الرشاوى مع سوء التكفل في معالجة ملفات المواطنين.

وقد أجمع المشتكون أن إقدام رئيس هيئة منتخبة على مستوى ولاية معسكر على إهانة الموظف والمساس بكرامته والتشكيك في مصداقية الإدارة المحلية ومحاولة ضرب استقرارها.

رئيس المجلس الولائي لمعسكر يكشف لـ ''النهار'':

''أحوز على وثائق وأدلة حول تصريحاتي''

أكد رئيس المجلس الشعبي الولائي لمعسكر ليومية ''النهار'' أن من صلاحياته توجيه الإهتمام بشؤون الإدارة إلى حد مراقبتها، مشيرا إلى وضعية مكتب حركة السيارات لمديرية التنظيم والشؤون العامة وما يشهده من سوء في التكفل بمعالجة ملفات المواطنين وهو حقيقة ثابتة مدعما بوثائق تثبت تصريحاته، مستدلا بمثال لمواطن انتظر 27 شهرا من أجل استخراج البطاقة الرمادية، ناهيك عن مشاكل أخرى تتعلق بنفس المصلحة تلقى بها عدة شكاوى من قبل المواطنين، والتي أكد أنه من صلاحياته التدخل وانتقاد تلك المصلحة، حيث أشار إلى أن هذا الأمر هو من انشغالات المواطن، وما عليه إلا طرحه كونه منتخب، وله الحق في تمثيله،

أما بخصوص تحرك المنظمات الجماهيرية ضده، فقد أوضح  المتحدث أنها يد خفية تريد أن تطيح به من على رأس المجلس، مضيفا أنه مستعد لمواجهة هؤلاء أمام القضاء إثر المتابعة بتلك التصريحات. في سياق متصل، أشار المتحدث أنه لا وجود لصراع بينه وبين والي الولاية، وقد تربطه علاقة حسنة عكس ما تروج له بعض الأطراف، لخلق مشاكل بين الهيئة المنتخبة والإدارة، كما وقع في العهدة الماضية.

 

موضوع : رئيس المجلس الولائي بمعسكر يتهم الإدارة بتعاطي الرشوة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: