صفقات مشبوهة بين المجلس البلدي للرويسات بورڤلة وعددٍ من النواب

أكد عدد من الأعضاء المنتخبين بالمجلس

 
 الشعبي البلدي بالرويسات وجود خروقات بالمجلس بالتواطؤ مع بعض النواب المنتخبين، الذين سبق وأن كتب عنهم  ثلثي أعضاء المجلس رسالة انسداد موجهة للسيد والي الولاية ورئيس الدائرة بتاريخ 07 مارس الجاري والتي لم يتلقوا أية ردود رسمية بخصوصها من طرف الجهات الوصية، وبالرغم من هذا الإشعار بالانسداد بقي المجلس برئاسة المدعو''عمر.ب'' حسب محدثي ''النهار''، الذي يقوم بتسيير الصفقات بطريقة مشبوهة وغير قانونية، حسب نص الرسالتين  الممضيتين بتاريخ 16 من الشهر الجاري من طرف ثلثي أعضاء المجلس والموجهة إلى كل من والي الولاية، التي تلقت ''النهار'' نسخة منها، وذكر الأعضاء الذين تنقلوا إلى مقر مكتب ''النهار'' بورڤلة، عن الصفقات التي أبرمت دون الإعلان عنها في الأماكن المخصصة للإشهار بالصفقات، إلا في الأيام الأخيرة من انتهاء أجل الصفقة، علما أنه يتم التأشير عليها من بعض الجهات المعنية في الأجل القانوني ولا يتم تعليقها للإعلان وهوما اعتبره المتحدثون خرقا للقانون الجاري به العمل ، وإقصاء لمن يريد المشاركة فيها كما تحدث المنتخبون عن إشكالية دفاتر الشروط التي لا يجدونها لدى المصلحة المعنية بذات المجلس، مشيرين إلى تمرير بعض الصفقات من خلال وثيقة الحضور دون حضور المعنيين، علما أن الوثيقة التي يسجل بها الأعضاء حضورهم لا تمثل بأية حال من الأحوال مصادقة على الاتفاقيات المصادق عليها من خلال الإمضاء في سجل المداولات طبقا للمادة 40 من قانون البلدي الذي ينص على الإمضاء الاسمي أثناء جلسة المداولات وهذا ما افتقده المتحدثون بالمجلس حيث أكد الأعضاء المتحدثون لـ ''النهار'' أنهم طالبوا من رئاسة المجلس مهلة 48 ساعة لدراسة وافية للاتفاقيات إلا أن رئيس المجلس اعتمد هذه الاتفاقيات  دون المصادقة عليها في سجل المداولات . 

موضوع : صفقات مشبوهة بين المجلس البلدي للرويسات بورڤلة وعددٍ من النواب
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: