مسؤولون وأبناء مسؤولين متورطون في شبكة للدعارة

تمكنت فصيلة الأبحاث

 

 التابعة للدرك أول أمس، من تفكيك شبكة مختصة في الدعارة بأحد الفنادق المعروفة بمدينة ''عين طاية''، التابعة لولاية الجزائر،

وحسب مصادر عليمة؛ فإن العملية جاءت إثر ورود معلومات مؤكدة لعناصر الدرك، تفيد بنشاط هذه الشبكة المتكونة من 13 امرأة، معظمهن قاصرات تتراوح أعمارهن بين 13 إلى16 سنة، وامرأة تبلغ من السن 55 سنة، يرجح أنها قائدة الشبكة، و13 رجلا من بينهم مسؤولون في سلك الشرطة وأبناء مسؤولين، يشغلون مراكز عليا في الدولة. وذلك على مستوى الفندق بالتواطؤ مع صاحبه. حيث تم عرض المتهمين26 صباح أمس، على وكيل الجمهورية بمحكمة الرويبة.  

موضوع : مسؤولون وأبناء مسؤولين متورطون في شبكة للدعارة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: