سوناطراك توقف عاملا لديها بطريقة تعسفية

تصر مؤسسة سوناطراك

 

على توقيف عامل بفرعها للنقل عبر القنوات بعين أميناس بحجة أنه مختل عقليا بعد تقرير لطبيب المؤسسة غير أن صندوق الضمان الإجتماعي الذي أثبثت مصالحه أن المعني سليم عقليا رفع دعوى قضائية طالبا التعويض أفضت إلى الحكم بإعادة إدماجه.

 تعود القضية حسب ملف الضحية الذي تحصلت ''النهار'' على نسخة منه  إلى تاريخ 1994 لما قامت مؤسسة النقل عبر القنوات بعين اميناس التابعة لمؤسسة سوناطراك بتحويل المدعو يوسفي عبد العزيز من منصبه الذي التحق به بتاريخ 1991كسائق حافلة إلى مساعد مخزن، و بعد رفض  هذه الأخير عملية التحويل و عدم امتثاله للقرار حرر طبيب العمل المدمج بالمؤسسة وثيقة تثبت أن الضحية مصاب بمرض عقلي و ذلك  بعد الكشف عليه. وقام الصندوق الوطني لضمان الاجتماعي بتسديد العطل المرضية لهذا الأخير لمدة 230 يوما و التي حررها  له طبيب العمل، لكن المدعو يوسفي عبد العزيز رفض قرار الطبيب و إدارة المؤسسة  وتقدم بشكوى لدى الصندوق الذي قام بمعاينة هذا الأخير وأثبت انه سليم و لا يعاني من أي اضطرابات تسمح له بتلك العطل.

 

موضوع : سوناطراك توقف عاملا لديها بطريقة تعسفية
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: