هكذا كان يتحايل المعلم للاعتداء جنسيا على تلميذاته

كشف أمس ''للنهار''

ولي إحدى التلميذات ضحايا الاعتداءآت الجنسية بالمدرسة الابتدائية ''سيدي سعيد'' ببكوش لخضر بولاية سكيكدة، عن حيثيات الجريمة الشنعاء التي ارتكبها المعلم ''ل. ر''، البالغ من العمر 40 سنة، في حق تلميذاته حيث كشف استنادا لتصريحات ابنته، أن المعلم كان يأمرهن بالتوجه للمرحاض لغسل أيديهم، ثم يلحق بهن ويمارس الفعل المخل بالحياء عليهن، كما كان يعتدي عليهن أيضا بالجهة الخلفية للقسم، بعد أن يأمر باقي التلاميذ بالنظر للسبورة وكتابة الدرس، إحدى الضحايا أخبرت والدتها بسلوكات معلمها، لتقوم هذه الأخيرة بإطلاع زوجها على الكارثة، والذي أعلم بدوره أولياء باقي التلميذات الذين قدموا شكوى لدى مصالح الدرك الوطني ببكوش لخضر بسكيكدة،

وكشف ذات المصدر أن مدير المدرسة الابتدائية وجمعية أولياء التلاميذ حاولوا التستر على الفضيحة ومحاولة إقناع الأولياء بذلك.

ومن المنتظر أن تتم في الأيام القليلة القادمة محاكمة المعلم الذي يوجد حاليا رهن الحبس المؤقت بتهمة التحرش والاعتداء الجنسي على قاصرات، تتراوح أعمارهن بين 9 إلى 11 سنة.

موضوع : هكذا كان يتحايل المعلم للاعتداء جنسيا على تلميذاته
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: