لأول مرة ..أسرار عن بوتفليقة الرجل .. !!

 الثاني من شهر مارس من سنة 1937 عندما رزق مقدم الزاوية الهبرية بمدينة وجدة المغربية، الذي سارع إلى شيخ الزاوية حاملا ولده الصغير والنحيف، من أجل التبرك به، وأن يدعو الله أن يحفظ الولد النحيف، فحمل الشيخ الهبري الولد بيديه ووضعه على حجره وقرأ عليه آيات من القرآن الكريم، ثم حدق في عيني الولد وحمله قائلا '' سيكون لهذا الولد شأن عظيم''  ..الولد هو عبد العزيز بوتفليقة، الذي ولد في كنف عائلة جزائرية بسيطة مقيمة بوجدة، ويقول مقربون من العائلة أن لقبه الأصلي بن لزعر عبد القادر، حيث كانت سياسة سائدة أيام الاستعمار الفرنسي هو تفريق العائلات الكبيرة بتغيير أسمائها وألقابها. له إخوة أشقاء هم عبدالغني، مصطفي، سعيد، عبد الرحيم، لطيفة. أما غير الأشقاء فهم فاطمة، يمينة، عائشة، وهن بنات الزوجة الأولى بلقايد راضية.

بوتفليقة نابغة زمانه  في الدراسة..

ولد عبد العزيز في الثاني من مارس 1937 بمدينة وجدة المغربية، ابن احمد  وغزلاوي منصورية وهو ابن الزوجة الثانية، تربى وترعرع  في وجدة، ودرس بمدرسة سيدي زيان، وبعدها بمدرسة الحسينية التي أسسها الملك الحسن الثاني الذي كان أميرا آنذاك، كان يدرس بالقرب من حمام جردة الذي تعود ملكيته لوالدته، حفظ القرآن بكتاتيب وجدة، على يدي والده الذي دأب على تعليمه الخطوات الأولى للقراءة، انضم إلى فرقة المسرح بالمدرسة وشارك في قطعة مسرحية ''تحرير حر من طرف عبد''، تعلم بوتفليقة منذ نعومة أظافره الصلاة وعمل على مراعاتها، يقول مقربون منه أن أول كتاب قرأه هو المصحف الشريف، الذي حفظه منذ الصغر، تعلم ركوب الخيل والرماية والسباحة، وترعرع في الزاوية القادرية بوجدة، أما دراسته الثانوية فتابعها بثانوية عبد المومن دائما بوجدة، حيث كان نابغة زمانه بمعدلات ممتازة في مختلف الأطوار.. وهناك انضم إلى صفوف جيش التحرير الوطني.

عاد بوتفليقة إلى الجزائر، وبالضبط إلى ندرومة في قرية أولاد عمر بتلمسان وانضم إلى صفوف جيش التحرير الوطني وهو في سن 19، وبعد اندماجه في صفوف جيش التحرير كلف ''عبد القادر المالي'' بمهمتين، خلال سنتي 1957 و 1958 حيث عين مراقبا عاما للولاية الخامسة، ومن مراقب عام ارتقى إلى رتبة ضابط بالولاية الخامسة وبالضبط بالمنطقتين الرابعة السابعة وبعدها التحق بمركز قيادة الولاية السابقة الذكر ثم انتدب على التوالي لدى هيئة قيادة العمليات العسكرية بالغرب، وبعد ذلك لدى هيئة قيادة الأركان بالغرب، ولدى قيادة الأركان العامة، بوتفليقة الذي عرف بتواضعه وإخلاصه، قيل أيضا أنه منذ الصغر كان يتمتع بحس سياسي وحكمة رزينة، يحب الاستماع ويتقن فن الإنصات والتركيز مع محدثيه.

وفي سنة 1960 توجه ''عبد القادر المالي'' إلى الحدود الجنوبية لقيادة جبهة المالي، التي جاء إنشاؤها في إطار التدابير التي كانت الغاية منها إحباط مساعي الاستعمار الذي كان يسعى لتقسيم البلاد، أما في سنة 1961 انتقل سريا إلى فرنسا في إطار مهمة الاتصال بالزعماء التاريخيين المعتقلين بمدينة اولنوا.

وبالولاية الخامسة، وعند تقلده منصب مراقب عام، تعرف بوتفليقة على الرئيس الراحل هواري بومدين، وأعجب كل منهما بالآخر، فتكونت بينهما صداقة دامت إلى غاية استقلال الجزائر، ثم بعدها إلى غاية وفاة الرئيس هواري بومدين... أما عن السياقة فقد حصل بوتفليقة على رخصة السياقة في السنة الأولى بعد الاستقلال.. غير أنه لا يهوى السياقة كثيرا.

مجاهدا ... وزيرا ثم رئيسا للجمهورية

نقل عنه مقربون منه أنه كان يحسن سياسة التعامل مع القادة الأجانب، حيث أنه استطاع أثناء الثورة التحريرية وبفضل علاقاته المتينة والممتازة مع رئيس الجمهورية المالية آنذاك، استطاع إقناعه بتزويد الجزائريين بالأسلحة، حيث فتح له الرئيس المالي كل أبواب المساعدة.

وبعد الاستقلال، تقلد بوتفليقة منصب نائب في أول مجلس تأسيسي وطني، ثم ولي وهو في 25 من عمره وزيرا للشباب والرياضة والسياحة ضمن أول حكومة للجزائر المستقلة، أما في سنة 1963 تقلد العضوية في المجلس التشريعي، ثم عين في السنة نفسها وزيرا للشؤون الخارجية، وفي مؤتمر الجزائر لجبهة  التحرير الوطني سنة 1964 انتخب عضوا في اللجنة المركزية والمكتب السياسي، وقد ساهم بوتفليقة في التصحيح الثوري الذي تأسس إبانه مجلس الثورة، حيث أصبح عضوا فيه تحت رئاسة الرئيس الراحل هواري بومدين..

ترأس بوتفليقة الدورة الاستثنائية السادسة لهيئة الأمم المتحدة المخصصة للطاقة والموارد الأولية التي كانت الجزائر من بين البلدان التي عملت على عقدها، وفي 27 ديسمبر 1978 وبالتحديد على الساعة الثالثة و 55 دقيقة فقد بوتفليقة الرفيق الصديق الراحل هواري بومدين.. وفي 29 ديسمبر ظهر ''عبد القادر المالي'' بمقبرة العالية يلقي كلمة التأبين للرئيس الراحل، وقد تم اختياره من قبل رفاقه نظرا للتقارب الشديد الذي كان بينه وبين بومدين.. ظهر بنظارات سوداء.. بعد وفاة بومدين أبعد بوتفليقة عن الحكم وصار المستهدف الأول لسياسة نقض البومدينية، حيث اضطر إلى الهجرة الى ديار الغربة لمدة 20 سنة... ليعود في جانفي سنة 1987 وإثر أحداث أكتوبر 1988 كان واحدا من موقعي لائحة الثمانية عشر... استدعي للمؤتمر الاستثنائي لجبهة التحرير سنة 1989 وانتخب في أعقاب انعقاده عضوا في اللجنة المركزية للحزب.. عرض عليه منصب وزير مستشار لدى المجلس الأعلى للدولة، ثم منصب ممثل دائم لدى الأمم المتحدة لكنه اعتذر... وبعد ذلك، وبالضبط في سنة 1994 اعتذر بوتفليقة عن عرض يخص تعيينه رئيسا للدولة في إطار الفترة الانتقالية، ليعلن سنة 1998 عن نيته لدخول المنافسة الانتخابية مرشحا حرا للانتخابات الرئاسية المسبقة المحدد إجراؤها خلال شهر افريل 1999 ليتسلم مقاليد الحكم من الرئيس اليامين زروال في27 أفريل 1999 ليصبح بصفة رسمية رئيسا للجزائر...

ساعة من نوع ''أوميقا'' وشريحة هاتف''منتوج بلادي''

يعشق بوتفليقة حسب ما نقل عنه مقربون منه، ''التربيعة''، وهي المكان الذي يجتمع به أهل العلم بندرومة بتلمسان، تكلم عنها في عدة ملتقيات، ونشط بها عدة تجمعات، صارت قبلة للوزراء حيث قيل فيها أنه لايوجد شخص يزور ندرومة إلا ومرعلى التربيعة. أما عن ملابسه، فبوتفليقة يخيط ملابسه عند ''خياط الرؤساء'' بالقصبة، فهو الخياط الذي صمم ملابس الرئيس الراحل هواري بومدين، وبن بلة وغيرهم، يعشق بوتفليقة الألوان الداكنة مع ربطات عنق فاتحة أو بألوان زهرية، أما الأحذية فقد كان ''عبد القادر المالي'' يعشق ارتداء الجزم ''الرونجارس'' لأنه ألف ارتداءه منذ أيام الثورة التحريرية، وتجعله يحن لأيام الثورة وأصدقائه المجاهدين...

يفضل بوتفليقة وضع ساعة من نوع ''أوميقا''، كما يملك هاتفا نقالا مزودا بشريحة ''موبيليس''، ويقول أقاربه أنه تلقى هدايا جمة لشرائح مجانية من متعاملين آخرين، غير أنه رفضها، لأنه يشجع الإنتاج المحلي ويحب كل ماهو جزائري...

يقول مقربون منه أنه يحلق شعره مرتين في اليوم، يخدمه بمقر الرئاسة وبالمنزل أفراد من عائلته المقربين، من الممرضة، إلى الطباخ، ووصولا الى الطبيب الذي يتابع ملفه الصحي عن كثب، مصطفى بوتفليقة مختص في أمراض الأنف والحنجرة.

وحسبما نقل عنه أفراد من عائلته لـ ''النهار'' فإن بوتفليقة يحب المأكولات التقليدية، خاصة المأكولات التي تعرف بها مدينة تلمسان، ويأكل وحده، كان كلما زار وجدة، تقيم له عائلة من أقرب المقربين من العائلة طبق المعقودة، وهي خليط من البطاطا والتوابل..

والدته قدوته ... ورمضان للاعتكاف

من أكثر ما يحافظ عليه بوتفليقة هو الجو العائلي الذي يحافظ عليه منذ الصغر، يعتبر والدته أكبر مثل له في الحياة، ويذكر وزراء تحدثوا لـ''النهار'' أن بوتفليقة كلما التقى بأحدهم إلا أوصاه بوالدته، وهو ما جعلهم يكنون له الحب الكبير... ورغم أن بوتفليقة ليس كبير العائلة، غير أنه يحظى باحترام الجميع، ويتم استشارته في كل كبيرة وصغيرة، خاصة في حياة أبناء عائلته، ما جعل الجميع يناديه بـ ''سيدي حبيبي''، نظرا للمكانة التي يكنونها له في قلوبهم..

أما في رمضان، فيعتكف الرئيس ويواظب على قراءة القرآن وأداء الصلاة.. لا يحب الأكل كثيرا في هذا الشهر الفضيل، أدخل في عاداته الرمضانية الجلسات الرمضانية التي يخصصها للاستماع لوزراء الحكومة، حيث يمنح كل واحد منهم ليلة لتقديم حصيلته، ويا ويل من كانت حصيلته سلبية، ويقال أن الرئيس في السنة الأخيرة، لم يكن يسعى لسماع الحصيلة، وإنما كان يود غرس عادة فضيلة في وزرائه، وهي اللقاء العائلي خلال الشهر الفضيل... يقضي الشهر مع عائلته ووالدته... مع المواظبة على قراءة القرآن وختمه في الشهر أكثر من مرة...

وفي غير رمضان، يقول أقاربه أنه يعشق سماع الأغاني الشعبية الأصيلة، وكلما هو فن عريق، غير أن ''محبوبته'' المفضلة هي المطربة سلوى، يقولون أنه كان يعشق أغانيها حد النخاع، حيث كان يدعوها لإحياء سهرات خاصة رفقة عائلته وأصدقائه المقربين أيام كان وزيرا للخارجية..

يفطر عند والدته وينقطع عن شؤون الدنيا بعد الإفطار يقضي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة شهر رمضان المعظم متعبدا، مصليا،...عاملا، فالعبادة عمل، والعمل عبادة عند الرئيس، الذي لا يعير اهتماما كبيرا لما طاب ولذ من أطباق، مكتفيا بتمرتين وكوب من الحليب، وأسر لنا أحد مقربيه أن الرئيس ''كثير العمل والنشاط في هذا الشهر '' الى درجة أنه في كثير من الأحيان يحل عليه آذان المغرب وهو منكب في دراسة ملفاته في رئاسة الجمهورية.  ويلعب الرئيس اثناء هذا الشهر دور الأب الجامع للعائلة، حيث يصر على تناول الافطار في بيت والدته بشارع البشير الابراهيمي بحي حيدرة بالعاصمة، بحضور الاخوة والأهل، خاصة الأحفاد الذين يكن لهم محبة خاصة، ويسهر على أن يترعرعوا في بيئة دينية، ''مهم جدا أن يكون الإفطار عند الأم، فهذه من الثوابت عند الرئيس الابن الذي يحب أمه حبا جما'' يقول أحد مقربيه، ومباشرة بعد تناول الافطار الذي يتميز في العديد من الأحيان بالأطباق التقليدية، ينقطع رئيس الجمهورية عن أمور الدنيا للتركيز على العبادة، وتكون عادة بتلاوة القرآن الكريم، وتدوم عبادة بوتفليقة ساعات طويلة، فهو لا ينام كثيرا، لا في رمضان ولا في غير رمضان، ومعروف عن الرئيس بوتفليقة زهده عن الأكل في سائر الأيام فهو لا يتناول وجبة الغذاء إلا نادرا، لذلك يكره بوتفليقة أن يتحجج مقربيه بالتعب خلال شهر رمضان، لأنه مقتنع قناعة راسخة أن رمضان شهر للعمل والعبادة. وحسب مقربي بوتفليقة في الرئاسة، فإن كلمة الله والحمد لله، وتبارك الله، لا تفارق فمه أبدا أثناء الصيام وفي سائر الأيام.

في رمضان يكرم الوزير أو  يهان

أما فيما يتعلق بعمل الرئيس، فاسألوا الوزراء تجدون الرد، فقد لا يتوقف الرجل عن العمل إلى درجة إرهاقهم، حيث يسألون عن كل صغيرة وكبيرة تخص قطاعاتهم ''وويل لمن يكذب اثناء هذا الشهر الفضيل ''، أكره ما يكرهه بوتفليقة، الكذب في رمضان، معتبرا ذلك مفسدة للصيام والعبادة فيدخل في غضب كبير عندما يكشف أن أحد الوزراء لا يقول الحقيقة'' يضيف ذات المصدر، فالجلسات المخصصة لمساءلة الوزراء تكون عند الرئيس بوتفليقة في شهر رمضان، وهي فرصة لامتحان الوزراء، ويتحول الرئيس أثناء هذه الجلسات التي تدوم ساعات طويلة إلى معارض، برلماني، خبير، يدقق على كل نقطة، ويركز على التفاصيل، ليتبين له الخيط الأبيض من الخيط الأسود، يومها يكرم الوزير أو يهان... وحسب المصدر ذاته، فإن الرئيس يفضل عدم السفر إلى الخارج أثناء شهر رمضان، ويعمل ما بوسعه لعدم استقبال شخصيات أجنبية في هذا الشهر، فالتركيز كل التركيز على الشؤون الداخلية أثناء النهار، والشؤون الآخروية بعد الإفطار، كما لا يفوت الرئيس فرصة هذا الشهر الكريم للاطلاع على أحوال رجال الدين، خاصة مشايخ الزوايا الذين يحتلون مرتبة خاصة في قلبه. فالرئيس -يقول أحد مقربيه- رجل بسيط، لديه قناعة راسخة أن العمل وحده كفيل بدفع الأمور إلى الأحسن والأفضل، وقناعته أيضا أن العمل في واقع الأمرعبادة تمكن صاحبه من التقرب إلى الله والفوز برضاه. وتتأكد أكثر هذه القناعة أثناء شهر رمضان، حيث يكثر فيه العمل أكثر من أي وقت آخر للتقرب إلى خالقه، بالعمل والعمل فقط..ذلكم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وبعض جوانب حياته أثناء شهر العبادة والقيام. 

 

(61 )

1 MOHAMED ??????? 2010/11/27
سيدي بوتفليقة نطلب من سياتكم الاعفاء على الخدمة الوطنية و هم فوق 27 سنة في الجزائر و تحيا الجزائر
0
نسيمة جيجل
2011/02/10
شكرا جزيلا على المعلومات القيمة والله انا معجبة بشخصية عبد العزيز بو تفليقة
وشرف ان يكون رئيسا لنا
-1
3 شهيناز ??????? 2011/03/02
الله يبارك ربي يحفضك من العين ويدومك فوق راسنا
0

2011/09/03
شكرا لسيادتكم وربي يستر رئيسنا وبلادنا
1
5 سارة google 2011/12/18
نحن مع بوتفليقة ظالم او مظلوم الله غالب نحبك من قلبي
1
6 امنية ??????? 2012/01/25
احب الجزائر والجزائريين
0
7 بــوخــزار ضــريفة ?????????? ????? ?????????? ????? ????? 2012/01/31
شكــرا لوفــائك وحرصــك على البلد وأبناءه حفظك الله ورعاك***تحيا الجزائر***
0
صديق
2012/02/08
و منهم من ينتظر و ما بدلوا تبديلا أعانكم الله على هده الأمانة و العاقبة للمتقين يارب آمين
0
hanaa
2012/02/23
يا كاتب المقال اريد ان اوضح لك ان هذا انسان عادي وهو رئيسنا و لكنك بالغت كثيرا في وصف ولادته لقد شبهته باشرف الخلق محمد صلى الله عليه وسلم
0

2012/03/26
كانها سيرة نبوية شبهة باشرف خلق علي الارض
-2
11 mokhtar mokhtar@hotmail.be 2012/03/28
أرجوا أن يرشح سيد بوتفليقة للعهدة 4
3
احلام
2012/03/30
انني احب رئيسنا
5
13 Nadjib joujou.mana@yahoo.fr 2012/04/05
في هده المقالة بالغ كاتبها كثيرا في مقدمته،ولما لا نقول في معظم ما كتب ،أهدا لأنه يكتب عن رئيس جمهورية ،أم أنها قناعة شخصية واعجاب الا درجة أنك لم تنقده ولو في جملة واحدة،لكن رغم كل شيئ مهما قلت فلا شيئ سيصف الانجازات العظيمة لرئيسنا حفظه الله ورعاه،لأنه حقا رجل دولة محنك دو قرارات تزن جبالا ،باختصار رئيسنا رئيس الألفية العربية بدون منازع..
0
ange31
2012/04/11
les questions :
- pr quoi les tetes qui sont dans le gouvernement sont de puit 1962 dans l'etat
- pr quoi vous donner pas une chance au etudien qui sont licencie prendre la place
- pr quoi ya pas de liberter d'expretion pr tt le monde
- pr quoi ya plus de debuter qui sert a rien
- pr quoi el mosalahe el wataniya n'es pas tocher les militaire victime terroriste qui ont compatus pr cette algerie qu'ont aime le plus au monde
- pr quoi en n'a pas de droit dans le petrolle comme la libye
- pr quoi le president a peur de sont peuple !!!!!!!!
dans les payes europeien le president marche dans la rus librement
mais en algerien ni le president nis le walli ils ont tous des garde cort pret d'eux et pr quoi ca !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
1
biba
2012/04/17
ان رئيسنا غالي وبلادنا تحت حكم رجل عادل و محترم تحيا الجزائر حرة مستقلة 123
2
16 om ilef lusmv 2012/04/18
اللهم بارك لنا في رائسنا واعنه على تادية واجبه واحفظ بلادنا من كل سوء ومن كيد الاعداء و اللهم اجعل دولةنا دولة اسلام وبلاد المسلمين اللهم امين وصل اللهم على محمد عليه افضل سلام وتسليم
1
2012/08/04
امين
17 abdelrahmane al aalam 2012/05/07
a propos de l'article d'hier le professeur qui a baisé 7 eleve allah yahdih inchallah lokane ja aandi lokane maditlou madamate li aandi yatzawaj bihoum batal wa zidlou draham wa naatikou les usines bache madironcha al machakil la hawla wala kowata ila billah allah yaawnkoum tawaana salmouna aal lahbabe li maakoume
-1
18 blkasm msila 2012/06/08
الله يجازيك كل خير يا بتفليقة الله يطول عمرك وينصرك على الكفار
1
fatima zahra
2012/08/05
bisaraha ana orido an arah malik algazair lianaho yastahik
0
امينة
2012/08/19
ربي يحفظ رئيسنا
0
عاشقة الورود
2012/08/24
ربي يحفظ رئيسنا يكفينا فخر انو كان صديق للعظيم هواري بومدين ................
0
زوزو
2012/09/16
لله يخليك للجزائر يا رئيسنا ويطول في عمرك ويعطيك المزيد من التطور والتقدم في جميع حياتك
-1

2012/10/07
لوكان مثاك خمسة لوكانت الجزائر اكبر قوة عظمة في العالم
1
sara sroure
2012/10/08
أدامك الله فخرا للجزائر و شعبها. بوركت في صغرك ثم في شبابك وفي كبرك.وباذن الله ستدوم بركة الله . عليك الى ما بعد ذلك
آمين
0
toufik
2013/01/24
الرئيس قدم للبلاد كل شئ .اما الان فقد قال طاب جناني خليوه يرتاح
0
asi chahed
2013/02/26
ya rabe klina raisena , wahfedo watihe tolete lamor, wzido chewi men emarena
0
djalal polo
2013/03/05
rabe itaolna fi 3omrk
0

2013/03/26
الله يخاليك لينا يا رئيسنا آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآميييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين
0

2013/05/12
تحيا الجزائر
0
AKLIL ALI
2013/05/17
انشاء الله ربي يشفك
0
rahamnia nesrine
2013/05/22
nchalah yabka raisna dima fok rasna 3ali yarabi chafih w3afih saraha jazayar blabih samta
0
فاطمة يبدري
2013/06/13
الله يحفظ ثاج رأسنا رئيسنا عبد العزيز بوتفليفة من الكل سوء ويبارك لينا فيه و يشفيه لينا فأنا بالنسبة لي أفول "هكذا الرجال دين ودنيا "
0
غادة
2013/06/13
نحبك نحبك نحبك يا عبد العزيز ربي يحفظك و يعطيك الصحة و ينحي الصحة من عاديانك و يعطيها ليك يا رب
0
kader
2013/07/14
BO TAF LI 9A I LOVE YOU FOR EVER
0
يي
2013/08/30
هههههه فقال له ان لهذا الطفل شان عظيم ..... هههههههههههههههههههههههه نعم والله قد عرى الشعب الجزائري من الاخلاق ولم يستطيع ان يزيح خليدة تومي من عرشها هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وجع في بطني من الضحك اووووووو
0

2013/09/08
الله يحفظ رئيسنا و يطول في عمره و يحفظ الجزائر من كل مكروه
0
خالد
2013/09/11
يحيا الرئيس و ربي يطول في عمرو
0
سوسو
2013/09/20
والله يطول ربي في عمره نحب عبد العزيز بوتفليقة و لي ما يحبوهش يتركون البلاد ونحن معه حتى الموت
0
عبد الق \م
2013/09/27
تقتي في الوتيقة وفي بوتفليقة سنة الله في الطريقة ليس في التصفيقة او الشهيقة
0
م \عبدالق
2013/09/29
بسم الشيطان النقيم الرجيم ..صورة من هدا العصر والعرب لفي خسر والدين انحرفوا و عملوا الطالحات..واستوحشوا الى الخرقي.واستوحشوا الى الضري...وماكفر بوتفليقة ولكن ...الشياطين كفروا
0
م\ عبد القا
2013/09/30
و متصعلك بوتفليقة ولكن اصعاليك تصعلكوا. والشيطان يرجم كل عام بملا يين الحجر ولا واحدة فقصت له العين.فكيف بالله عتينا ان نتبركوا.
0
م\ عبد القا
2013/09/30
فخامة الرئيس الجمهورية ..من الذي اخبر الرئيس الراحل هواري بومدين بقوله ستاتي على العالم سحابة سوداء وستكون على سمائنا سحابة صيف.هل هو الربيع العربي .اللهم ارحم سيدي الشيخ الغوث محمد بلقايد وقدس الله سر سيدي عبد الطيف وسركم وبتوفيق لكم ولنا وشكرا. .
0
م عبد القا
2013/10/01
ليس كل من ولد صديق او نبي ..وليس كل من وضع العمامة صار صحابي .. وليس كل من لديه بطاقة حمراء وطن..وليس وليس وليس وصلوا معي على النبي ..الا بوتفليقة واجبه حقا وطني..وهو ايضا وطني يا من اساؤوا له بسوء الضنني ويامن لشرفي عضني..تحيا الجزائر واطنكم و وطني
0
دونكي
2013/10/01
ساءل شانسو بانزا صديقه دونكيشوط ديلامنشا هل سمعت بزعيم اطول منا ومن نابليون قال نعم سمعته دات مرة يقول ارفع .راسك يا با .يافخامة الرئيس والله العالي العضيم رفعت راسي حسبت النجوم في عز النهار ومشيت حافي القدمين تعترت في حفر الاشرار
-1
م عبد القا
2013/10/01
العالم تقدم ومشى على امانينا.والعرب اطلعوا على بعضهم بالاماني.وتغيرت صباح الخير الى شر االمساء.وصبح بالبعيد .وان طلع راء أريع وماسينا .و.كل العرب نأحوا على مدنهم وأنا على العجوز المدينة ومأسينا ومأسينا والصبر على المأسي صار كل أمانينا..يا فخامة الرئيس اعطني فرصة من فضة اعطيك اجمل حداء من دهب على مقاسك في قسنطينة وشكرا تقبل فائق كل الاحترام و التقدير ودمتم...
0
م عبد القا
2013/10/01
العوج العصى من فوق لكن لولا هدا العوج لما أستطاع أحدا وأبدا أن يرتكز عليها.هم يقولون نحن انشاء عليها ثم عليها.والمتعلمون قالوا عتيها.والعالم يعج بالفاشلون المتعلمون فكيف يكونوا هم من عليها.والعوج في دات البينة العصى.والعصا لمن عصا.والراعي حين وجد الفراغ كسر عصاه لكن كيف في مابعد أن يرتكزعليها ولستو القائل من يتزوج بأمي أقزل له انت أبي .......................................................شكرا
0
م \عبد القا
2013/10/01
بسم الشهداء اقول ..يدول اسمهم ولا يزول..والمنهجهم المعقول.اول نوفمبر دفت الطبول..خمسة جويلية كان الوصول..الجزائرأكبر من أي فضول..كونوا لها بالفحول..والشمس بلادي لها فصول..والزمن تحت الميول..والعصر صار ابن سالول..قول ما تقول يا مجهول..حرام الكدب عن الله والرسول..و وحدة الامة هي القبول..واصمت اد ياطول..واصمت اد ياطول..وانا المواطن الغيور ..أقول وأقول وأقول.ولا منكم الوفي المسؤول..أسمه ناهب البترول.................من كراسينا طلع صوت الاشرار ينادينا للاستغلال بطننا يا بلادي يا بلادي أنت جيبي وحسابي.......اللهم اجعل المائدة وكل من عليها رفيق ومسخرة بالخفي لطف الله بجميل ستر الله بالدوام الملك لله بي لاحول ولاقوة الا بالله اللهم اجعلني تحت جناح لطفك وياحفيض احفضني بين يديك كما حفضت اسمك الاعضم في لوح محفوض امين امين ياملك العرش العضيم
0
م/عبد القا
2013/10/01
اصح اصح واصح أفضل من المرض ودات الصحيح ....الله رفع كل شئ الصحيح ...ولي معلقة بلا ربي ياسي عبد القا خليها أطيح ..أسف عن هدا التعبير يافخامة الرئيس الجمهورية
0
BENSAADADEL
2013/10/22
الله يحفض الرئيس عبد العزيز بوتفليقة
0
م.عبدالق
2014/04/01
يا فخامة الرئيس الجمهورية من سيكون رئيس على ولاية قسنطينة هل انتم ام هو الامين الولائي للمنضمة المجاهدين وعلى من أنتخب ..أفهم المعنى ...؟؟
0
رائد من رواد الزوايا العلمية الرحمانية
2014/04/03
ليس الركبتين من ترفع البطن . وكل الامراض البطينية تنطلق من البطن .والبطن هو من يشد على الركبتين .عجلوا واستعجلوا بالعلاج الدفع . كل شئي مريض فهدا الوطن . من شدة الالام والوجع في البطن . عدرا ياجزائر انه البطن . وعدرا يا مريض انه الوطن...؟؟
0
رائد من رواد الزوايا العلمية الرحمانية
2014/04/03
يا بن فليس اللعن بليس . يا حمروش روح لدوش .ويا بلعيد العيد بعيد . و رباعين شرب من عين .ويا حنون انا المجنون...؟؟
0
رائد من رواد الزوايا الرحمانية
2014/04/03
وبعد. من حيث الله تعلى يكلف الانسان بفعل شئي أو تركه ومن حيث الواردات الالهية التي بسطت انوارها واودعت أسرارها بمجمل التلجي وكان الوعي من اضهر البيان ولولا النفوس الطاهرة ماتحقق سير السائيرين وادا علمنا ان الشر لايغفل عنا في غفلتنا عمن وجبت عليه حكم العادة سواء كانت خارطة الطريق او في انقاد خارطة النجدين ولا مسافة بيننا ولا قطيعة تجعل منا عداوى وحراك الانفس ليدوم اقبال المحب الدي يرجو عوضا في الجوار وليس غرضا في الطلب والمتواضع الدي تواضع رأى انه فوق ما صنع ولكن التواضع الدي ادا تواضع رأى انه دون ما صنع ولا نخرج عن الوصف الا بشهود عما وصفوا ومن أشرقت بدايته كانت نهايته وصدق من قال الغوث أقرب للموت وأثبت هدا الامر الدي يعنيكم فيما تريدنه فليس لمخلوق لنا اليه سبيل فأن هولم يرشدكم عن المسالك بدون حكم العادة ضللتم حتى وان سموكم دليل ومن علامات التصليح هو رجوع الى الواردات الحقيقية التي تسبق بها من والى الهمم التي تتحدى أسوار القدر والتي تتنوع فيها الاحوال والاعمال بصورة واضحة وقائمة بما ينفع الدخول الى المايدين الفكر المنطبع في الدات و التخلي عن رعونات النابعة عن الغلط والكبائر ان لم يكن ابتلاء ويبقى الطبع تطبع و الحلم من التحلم والعلم من التعلم وخبرة بصيرة حتى في الضلمات ومن هدا المسطر أتوجه لكم جميعا بالتوضيح عن التمكين الحدث في الوقوع لمن احتدى اليه بالوصول المصحوب بالرجاء و التمني الكامل عن الفطرة السليمة غريزة والقدر الكافي منها عبقرية لاننا لا نرى الاشياء على حقيقتها ولكننا نراها كما ندركها وبمعنى أخر وأحر أنقدوا الحكم العادة والعادات وتغاضوا عن الحقيبة الحمراء لترحب الحكمة دوما بالتجديد ولا يتقل علينا الا ما كان على حق وهدا طبعا وطمعا في الرد الاكيد والعاجل وهو يوجد عندكم مالا يوجد عندنا ويوجد عندنا مالا يوجد عندكم وكانت دوما الاجوبة لدى سيدي الشيخ العلامة ابن باديس لمادا تخاطبنا أحيانا بالالغاز قال لكي يفهمني من يحب الله والجزائر ويحبني .أحبك الله والجزائر والناس أجمعين ..الا..ياسي عبدالحميد أما عبدالقادر لم يجد من يفهمه او حتى يحبه ولكم التوفيق و الحمدو لله على انارة لنا الطريق وشكرا...
0
رائد من رواد الزاوية العلمية
2014/04/03
قال عيسى عليه السلام يأتي نبي بعدي اسمه احمد يرثه علماء اجلاء كأنهم أنبياء..ردا على المقال رقم 9 هناء
0

2014/04/04
الفتنة نائمة لعنة الله من أيقضها ولائحة مردودة بالكامل على من كتبها في هدا العمود والتي تحمل الرقم 50 وعلى المجاهدين الاوفياء في المنظمة وامينها وحسبيا الله ونعم الوكيل...؟
0
م.عبدالق
2014/04/06
قالوا لعرب قالوا عن مرض الرئيس وفي الحقيقة هم الامراض والمرض والشفاء بأدن الله والصلاة فرض على الصحيح والمريض 16 أفريل يوم العلم 17 يوم المعلوم يشفى كل سقيم و مريض ....؟
0
م.عبد الق
2014/04/08
أسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .وبعد اطلاعي جيدا على العمود اتضحى بأن هناك مؤامرة من المؤامرات الخبث النابعة حقا عن بعض الحاقدين والتي حكت بأختراق هذا العمود وعلى نشر عدت مقالات مختصرة وصغيرة تحمل اسم .م.عبد الق بكلام ليس فقط مردود على من كتبه وأني أكن للأوفياء فقط كل الاحترام والتقدير على العموم والى القيادة والسيادة المباشرة على الخصوص وكذالك الى الاسرة الثورية من المجاهدين الاشاوس والتي أنتمي لها بالبصم الحسن انطلاقا من أسرتي الثورية وحسبيا الله في بعض من الناس وعلى ماحصل الى طرفي بمن أكلوا من ملحي .وشربوا من مائي .وأقترضوا من مالي وفي الاخير ناموا على فراشي بمعنى أخر وأحر أنشروا هذا الرد من فضلكم وليس بعد هذا التعليق تعليق أخر وأينما تتواجد الملائكة تتواجد الشياطين وأينما تتواجد الشياطين لا تتواجد الملائكة.....؟
0
م.عبد الق
2014/04/10
قال..درويش زاهدا عبدا حميد الأخلاق متشبعا بروح الوطنية عميد متقاعد من المؤسسة العسكرية عن أحوال البلاد والعباد .أتني بصحن الاكل و كلغ من الملح وخمسين غرام من سكر فكان له ذلك وبعد الصلاة قام ورفع الصحن وقال هذا الجزائر وهذا كلغ من الملح وهذا خمسين غرام من السكر وقام ووضع الملح بداخل الصحن ثم السكر وأخلط بين ألابيضين وهم طبعا كل الناس .وقال ..هكذا حال والاحوال ومن منكم يستطيع افراز بين الملح والسكر ومن منكم يستطيع اكسار الصحن .ثم صمت وقال قول العجب ..الطريق الى الجنة أشواك .والطريق الى السلطة أشواك .والطريقة الشعب كذلك أشواك .والطريق الورود أيضا أشواك .ثم تنهد وقال .سئل اليتيم من تحب زوجة أبيك أم أمك قال أحب زوجة أبي والذي في القلب يبقى القلب ومن منا يستطيع أن يصنع الحدث بالنكتة .ومن منا يستطيع أن يحي الموت ومن ومنكم ومن منكم وانا موجود.فأصبر يأيها اليتيم أفضل لك من أن تصبح في عداد الوتى...؟
0
59 رائد ??????? 2014/12/22
الله الله في الطريق والطريقة يابوتفليقة ...!!؟
0
60 شرفي رضوان خنشلة 2015/04/21
ربي يحفظ لنا رئيسنا السيد عبد العزيز بوتفليقة شفاه الله
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: