بوتفليقة يحصد قرابة المئة ألف صوت بذراع القايد ودرقينة

أفرزت النتائج النهائية

التي اصفرت عنها احصائيات الانتخابات الرئاسية 2009 ببجاية، عن حصد المترشح عبد العزيز بوتفليقة الغالبية الكبرى لأصوات الناخبين بذات الولاية، علما أن نسبة المشاركة الاجمالية للناحبين ببجاية بلغت 29,76 بالمئة، ما يمثل تصويت 141512 ادو واجبهم السياسي الوطني، حصد منها المترشح بوتفليقة 99618 صوت بنسبة تفوق 80 بالمئة، تليه المترشجة لويزة حنون  بإحرازها على 14157 صوت بنسبة 11,79 بالمئة، فيما حقق محمد السعيد بلعيد2,38 بالمئة من اجمالية الناخبين ببجاية، وسجلت أعلى مراتب المشاركة في هذه الرئاسيات ببلديتي ذراع القايد ودرقينة بسنبة وصلت إلى 50 بالمئة،  في حين سجلت أقل نسبة مشاركة ببلدية اغرم لم تتعد 17 بالمئة. وخلافا  للاستحقاق الرئاسي  2004 الذي لم تتعد 17 بالمئة، أن نسبة المشاركة في هذه الانتخابات الجديدة، حققت قفزة نوعية ب 29,76 بالمئة، وحسب الكثير من العارفين والمتتبعين لأمور السياسة، فإن استجابة الناخبين ببجاية هذه المرة، بلغت مستوى مشجعا علما أن الكثير من المواطنين لم يتمكنوا من التصويت، بسبب بعض الأخطاء الإدارية، وتعذر عليهم التنقل إلى المكاتب التي حولوا إليها من دون  اشعارهم مسبقا، كما نسجل أيضا بعض المناوشات التي حدثت ببلدية تازمالت، خلفت تخريب بعض صناديق الاقتراع، تم إلغاؤها.

موضوع : بوتفليقة يحصد قرابة المئة ألف صوت بذراع القايد ودرقينة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: