عصابات قتل أصحاب الشاحنات والحافلات أمام العدالة اليوم

ينظر مجلس قضاء العاصمة اليوم

، في أبشع قضايا الإعتداء الوحشي، وهي قضية الإعتداء على السيارات والشاحنات وقتل أصحابها، والتي تورطت فيها مجموعة من الشبان من منطقة براقي بالعاصمة.

وقد تم تسطير هذه القضية ضمن الدورة الجنائية لهذه المرة، وهي القضية التي شغلت الرأي العام، وتم تأجيلها في العديد من المرات.حيث تورط فيها أكثر من خمس شبان من منطقة براقي بالعاصمة، في العديد من الإعتداءات بذات المنطقة، هذه الاعتداءات التي سقط جراءها العديد من الضحايا من أصحاب السيارات، والشاحنات وكذلك أصحاب الحافلات.ويشير مصدر قضائي ل''النهار''؛ أن هذه الجماعة التي  تتكون من شبان متوسطي العمر، كانت تقوم بقطع الطريق ضد ضحاياهم من سائقي الشاحنات والحافلات والسيارات وحتى الراجلين، ثم تقتلهم، للاستيلاء على ممتلكاتهم، وهو ما يرجح تسليط أقصى العقوبات ضد هؤلاء.كما أشار هذا المصدر القضائي إلى أن هذه المجموعة، كانت تلجأ إلى طرق جهنمية في سبيل انجاح كمائنها المنصوبة لضحاياها، حيث -حسبه- يقوم هؤلاء بتعمد الإصطدام مع ضحاياهم، من أجل التوقف والنزول من المركبة. ومن ذلك ينهالون عنهم بالتعاون مع رفقائهم الذين يتواجدون في نفس المكان .

موضوع : عصابات قتل أصحاب الشاحنات والحافلات أمام العدالة اليوم
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: