فتح خط بحري بين ميناء الجزائر ومينائي طرطوس واللاذقية السوريين

أبرمت وزارتا النقل الجزائرية

والسورية أمس، اتفاقية تقضي بفتح خط بحري مابين البلدين، يربطان ميناء الجزائر العاصمة بمينائي اللاذقية وطرطوس السوريين مرورا بميناء اسطنبول التركي، وحسب بيان لوزارة النقل صدر أمس، فإن الهدف الرئيسي من هذه الاتفاقية هو تفعيل المبادلات التجارية بين الجزائر وسوريا، من خلال تقليص المدة الزمنية التي تتطلبها عملية نقل البضائع بين الدولتين وبالتالي تخفيض تكاليف النقل. كما تنص الاتفاقية على تبادل الخبرات بين البلدين في مجال النقل البحري، خاصة وأن التبادل التجاري بين دمشق والجزائر شهد تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة، ومن شأن افتتاح هذا الخط البحري أن يزيل الكثير من العقبات التي تعترض تطور التعاون الاقتصادي بين الجزائر وسوريا، خاصة وأن حجم المبادلات التجارية بين البلدين بلغ 339 مليون دولار، حيث لم تتعد صادرات الجزائر نحو سوريا 32 مليون دولار، فيما بلغت قيمة الصادرات السورية إلى الجزائر 307 مليون دولار، ومع فتح ميادين جديدة للاستثمارات بين البلدين على غرار النسيج السوري وقطاع المحروقات بالجزائر، سيتم رفع قيمة المبادلات التجارية في المدى القريب.

موضوع : فتح خط بحري بين ميناء الجزائر ومينائي طرطوس واللاذقية السوريين
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: