توقيف تموين متعاملين من طرف مصنع الإسمنت لسور الغزلان

قررت مصالح التجارة بولاية البويرة بالتنسيق مع مديرية مصنع الإسمنت بسور الغزلان

 ، إيقاف تموين عدد معتبر من المتعاملين الذين استخدموا طرقا ملتوية للتزود بمادة الإسمنت، حيث تم ضبط قائمة اسمية للمعنيين بهذه التجاوزات قصد إحالة ملفاتهم على العدالة، بعد النتائج التي أسفرت عليها التحقيقات التي قامت بها المصالح الخارجية لوزارة التجارة مع المديرية الولائية، في حين لا تزال التحقيقات متواصلة للكشف عن كل الأسماء المتورطة في هذه القضية. وقد شهدت أسعار الإسمنت ارتفاعاً مذهلاً خلال الفترة الأخيرة، حيث بلغ سعر الكيس الواحد 1200 دج زيادة إلى نقصها بالأسواق ـ مما أثر سلباً على معظم المشاريع بالولاية، أين توقفت مختلف ورشات البناء خاصة تلك المتعلقة بالبناء الريفي ومشاريع السكن التساهمي، مما دفع إلى رفع أسعار الشقق بنسبة مما كان وراء احتجاج العديد من المستفيدين عبر مختلف تراب الولاية. كما أن مصنع إسمنت سور الغزلان شهد هو الآخر تراجعا في كمية الإنتاج لهذه السنة مقارنة بالسنوات الفارطة. هذا المصنع كان قد شهد نهاية سنة 2007 إمضاء عقد شراكة مع المتعامل الإيطالي ''بيزي إيني سام''، هذا الأخير الذي دخل بنسبة 35٪، وقد أعطيت له عملية تسويق المصنع.       

موضوع : توقيف تموين متعاملين من طرف مصنع الإسمنت لسور الغزلان
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: