أربع نساء يكتشفن أنهن زوجات رجل واحد خلال زيارته في سجن الوادي

مشهد مثير عاشه

أمس مقر المؤسسة العقابية بالوادي، عندما قصد مقر هذا المرفق أربع نسوة لايعرفن بعضهن البعض لزيارة أحد المحبوسين بتهمة الإهمال الأسري، وهو رجل عمره 37 سنة وله نحو 12 إبنا، ليكتشفن أثناء وصولهن إلى حبس الوادي أنهن يقصدن رجلا واحدا وهو بعلهن جميعا من دون علم كل واحدة بالأخرى. التعارف في مقر هذه المؤسسة لم يكن وديا ولامهذبا، خاصة أن الرجل محبوس بتهمة الإهمال العائلي، فتشجارت النسوة الأربعة بعد أن عرفن أن بعلهن ضحية بلاغ تقدمت به أحد الزوجات، لينهلن عليها ضربا وتتشابك الأيدي ويجبدن شعرهن في مشهد سينمائي غريب نادرا ما عاشه مقر مؤسسة عقابية، لولا تدخل أحد حراس السجن الذي فك التشابك النسوي داخل أروقة الزيارة بمقر المؤسسة الكائن بطريق تڤرت قرب الحاجز الأمني الثابت وسط مدينة الوادي.

وتعود وقائع هذه القضية التي جرت أطوار التخاصم فيها أمس السبت إلى أيام خلت، حينما تقدمت امرأة ببلاغ ضد زوجها تتهمه بإهمالها وأبنائها، فتم إيداعه الحبس، فتقدمت النسوة الواحدة تلو الأخرى لسحب رخص الزيارة من وكيل الجمهورية، وتم كل شيء بطريقة طبيعية ولم تعرف أي واحدة منهن أن الرجل متزوجا إلا في مقر الحبس.

موضوع : أربع نساء يكتشفن أنهن زوجات رجل واحد خلال زيارته في سجن الوادي
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: