سرقة بضاعة رجل أعمال من ميناء وهران

تعرض رجل

أعمال بوهران وهو المستورد الوحيد لعلامة شاي معينة من الخارج إلى سرقة جزء من بضاعته التي كانت متواجدة في الحاوية بميناء وهران، بحيث وصلت قيمتها 350 مليون سنتيم. وقد اكتشف هذه السرقة بعد أن كانت البضاعة متواجدة في الميناء ولم يتم إخراجها بعد نظرا للتأخير في بعض الوثائق الإدارية وخطأ في أحد الصكوك ليتفاجأ أن العلامة الوحيدة التي يستوردها متواجدة في الأسواق بل عرضت عليه في محله الخاص بالبيع بالجملة للشاي، عندها ألقى القبض على المروج وسلمه لمصالح الأمن التي حققت معه وتبين أنه تسلم البضاعة من طرف أحد حراس الأمن التابع للمؤسسة الخاصة للحراسة الصناعية والمراقبة سوفيس المتعاقدة مع الشركة المغاربية للنقل والخدمات والمختصة في نقل الحاويات وتأمينها. وقد تمت معاينة الحاوية بحضور الجمركي ومصرح العبور، ليتبين أن القفل مغير ولم يتمكنوا من فتحه ليتم تكسيره ووجدت أن الصناديق قد سرقت ليتمسك المستورد بشكواه، ويتم إيداع عون الحراسة الحبس المؤقت الذي أنكر تهمة السرقة رغم مواجهته للشخص الذي كلف من طرف بيعها في السوق، ليلتمس له وكيل الجمهورية 5 سنوات سجنا نافذا، فيما طالبت الشركة المغاربية بتعويض قدره مليار سنتيم عن الضرر المعنوي والمادي الذي لحق بها.       

موضوع : سرقة بضاعة رجل أعمال من ميناء وهران
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: