جمعية 8 ماي تطالب زياري بتوضيحات حول استخفافه بمطلب الاعتذار

انتقدت جمعية

  8 ماي 1945 تصريحات رئيس المجلس الشعبي الوطني، عبدالعزيز زياري، الذي اعتبر أن قضية اعتذار فرنسا عن جرائمها المرتكبة في الجزائر لم تكن أبدا عائقا في العلاقات بين البلدين. وقالت الجمعية أن موقف رئيس الغرفة العليا للبرلمان غير واع بما يقول.وجاء في بيان لجمعية 8 ماي 1945، تلقت ''النهار'' نسخة منه، كرد على الكلمة التي ألقاها رئيس المجلس الشعبي الوطني عبدالعزيز زياري أمام لجنة الخارجية للجمعية الوطنية الفرنسية، أنه لا يمكن إقامة مشاريع مشتركة بين الجزائر وفرنسا في إطار الاتحاد من اجل المتوسط بدون أسبقية المسألة الفلسطينية والصحراء الغربية، معتبرة أن الدولة الفرنسية تبحث عن إقامة الهيمنة واحتكار أراضي دول الضفة الجنوبية للمتوسط. وطالب الجمعية في ذات البيان من رئيس الجمهورية عبدالعزيز بوتفليقة التدخل، كما طالبت من البرلمان تقديم التوضيحات اللازمة والشروحات الضرورية حول هذا التراجع في المطالب التاريخية والتي أهمها الاعتذار الرسمي من طرف فرنسا على جرائمها المرتكبة في الجزائر.  

موضوع : جمعية 8 ماي تطالب زياري بتوضيحات حول استخفافه بمطلب الاعتذار
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: