وفاة 700 امرأة اثناء الولادة نتيجة ضعف مستوى الأخصائيين

كشف الدكتور

لبان رئيس مصلحة التوليد بمستشفى مصطفى باشا بالعاصمة أن 700 امرأة تموت سنويا أثناء الولادة حيث أن 89 امرأة في كل 100 ألف تموت مشيرا إلى أكثر من 16 ألف مولود جديد يموتون سنويا أي بنسبة 80 بالمائة. وقال رئيس مصلحة التوليد بمستشفى مصطفى باشا بالعاصمة خلال ندوة صحفية نشطها أمس  بمنتدى المجاهد  أن 80 بالمائة من المواليد الجدد يموتون في الأسبوع الأول من الولادة و 50 بالمائة يموتون في 24 ساعة الأولى ،  أما نسبة  الولادات  الطبيعية فهي تقدر بـ 30 بالمائة في الوقت الذي أكد المعني أن الوزارة تسعى إلى تقليص نسبة الوفيات إلى 29 وفاة في كل 100 ألف بالنسبة للنساء الحوامل . وارجع الدكتور لبان أسباب الوفاة إلى نقص التكوين في مجال التوليد و إلى إقحام أطباء عامون جدد تنقصهم الخبرة و الكفاءة المطلوبة و عن الاكتظاظ الذي تشهده مصالح التوليد فارجع ذلك إلى أن النساء الحوامل هم الذين يفرضون ذلك الواقع باعتبار أنهم بالرغم من رفض المصالح استقبال النساء الحوامل إلى أنهن يفرض دلك باعتبار أن وضعيتهم خطيرة ومستعجلة. تقدر نسبة الإنجاب بالجزائر ب 27ر2 طفل لكل امرأة بينما يبلغ معدل سن الأمومة 02ر31 عاما حسب معطيات التحقيق الوطني الثالث متعدد المؤشرات (2009-2006) و أفادت نتائج التحقيق الذي خص 43642 امرأة أن المؤشر الظرفي للإنجاب قدر ب 27ر2 طفل لكل إمرأة بينما بلغ معدل سن الأمومة ب 02ر31 عاما و أوضح التحقيق الذي سجل ''مستوى ضعيف جدا'' لإنجاب النساء اللائي تفوق أعمارهن 45 عاما (2ر0 بالمئة) أن توزيع نسبة الإنجاب مقارنة بالسن يعكس منحنى مطابق للتوجه الدولي مع تسجيل ذروة على مستوى فئة السن 34-30 عاما (2ر129 في 1000).  و يعد الوسط السكني عاملا مؤثرا في هذا المجال بحيث أثبت التحقيق أن مؤشر الإنجاب ينتقل من 19ر2 طفل لكل امرأة في الوسط الحضري إلى 38ر2 في الوسط الريفي الذي يتميز بمستوى إنجاب ''مرتفع'' لدى فئة 34-30 عاما.

موضوع : وفاة 700 امرأة اثناء الولادة نتيجة ضعف مستوى الأخصائيين
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: