بن بوزيد: لن تكون هناك دورة ثانية ولا عملية النجاح بالإنقاذ

أكد أمس أبو بكر بن بوزيد، وزير التربية الوطنية، عن قرار اعتماد موضوعين اختيارين في امتحان شهادة الباكالوريا لهذه الدورة بالنسبة لكل الشعب و لكل المواد ،

فتح كافة المؤسسات لدروس الدعم مع توفير الحراسة اللازمة للتلاميذ
كما تقرر اقتراح موضوعين اختياريين  للباكالوريا لكل الشعب وإضافة 15 دقيقة
مع إضافة 15 دقيقة في وقت الامتحان للسماح للتلاميذ بالتركيز أكثر و الإجابة بشكل سليم. و أوضح المسؤول الأول على القطاع، على هامش الاجتماع الثاني الذي جمعه بأعضاء مكتب الفيدرالية الوطنية لأولياء التلاميذ بمقر الوزارة ، بأنه اتفق مع أولياء التلاميذ  بشكل رسمي على إدراج سؤالين للاختيار مع زيادة 15 دقيقة في زمن الامتحان لكي يتسنى للتلاميذ قراءة الموضوعين بهدوء،  و من ثمة اختيار الموضوع الأقرب للفهم ، و مع ذلك يبقى له الوقت الكافي للإجابة عن الأسئلة بتركيز . و صرح الوزير لـ"النهار" بأنه سيصدر تعليمة تجبر كافة مدراء التربية للولايات على السهر على فتح كافة المؤسسات التربوية للتلاميذ ابتداء من الساعة الخامسة مساء مع توفير الحراسة و السماح لهم بتلقي دروس تدعيمية سواء بالتنسيق مع الأساتذة أو بمفردهم ، مضيفا في السياق ذاته بأنه حتى تلاميذ السنة التاسعة متوسط المقبلين على شهادة التعليم الأساسي هم أيضا معنيون بالدروس التدعيمية.
و أمام إلحاح فيدرالية أولياء التلاميذ على مقترح تنظيم دورة ثانية للباكالوريا ، عاد بن بوزيد ليؤكد بأنه لن تكون هناك دورة ثانية للباكالوريا و لن تطبق الوزارة نظام النجاح عن طريق الإنقاذ ولن تتم عملية التخفيف في البرامج، لأن المواضيع ستكون مكيفة و المنهاج الجديد ، قائلا : " منذ أن ألغينا نظام الإنقاذ و دورة ثانية في امتحان شهادة الباكالوريا  حسنا النتائج مرتين  من 12 بالمائة سنة 1990 إلى 53 بالمائة بالنسبة لدورة جوان 2007 "، معلنا عن تطبيق نظام المقاربة بالكفاءات بدءا من السنة المقبلة و بصفة تدريجية.
رئيس الفدرالية الوطنية لأولياء التلاميذ الحاج دلالو لـ "النهار"
سنرفع تقارير للوزير ضد بعض مدراء التربية حول التجاوزات المرتكبة في حق الفدرالية
و أكد الحاج دلالو رئيس الفدرالية الوطنية لأولياء التلاميذ لـ "النهار" بأن هيئته سترفع تقارير  لوزير التربية الوطنية حول التجاوزات التي يرتكبها بعض مدراء التربية في حق ممثلي فدرالية أولياء التلاميذ ، خاصة بعدما سجل هؤلاء الممثلون بأن بعض المدراء يرفضون التعامل و التفاوض معهم بخصوص مستقبل بعض التلاميذ الذي صدرت في حقهم عقوبات تأديبية غير عادلة.
و من جهتها أوضحت، خيار جميلة، رئيسة الفدرالية الوطنية لأولياء التلاميذ لولاية الجزائر، بأن الفدرالية تسعى جاهدة لأجل توفير حوار بناء و جدي بين مدراء التربية وممثلي الفدرالية على المستوى الوطني.

موضوع : بن بوزيد: لن تكون هناك دورة ثانية ولا عملية النجاح بالإنقاذ
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: