إصابة دركي برتبة ضابط وجرح آخرين في تجدد المواجهات ببريان

بعد هدوء نسبي

 

لم يعمر طويلا، عادت ليلة أمس، مظاهر العنف إلى بعض أحياء بريان بولاية غرداية، إذ بدأت مؤشراتها الأولى مساء يوم الأحد الماضي، بعد خروج المئات من الشباب إلى الشوارع للتعبير عن فرحتهم بفوز الفريق الوطني على نظيره المصري، تحولت هذه الفرحة إلى مناوشات ثم الرشق بالحجارة استدعى تدخل قوات الأمن التي تمكنت من السيطرة على الوضع وهذا على مستوى الحي الإداري ، وتعقدت الأمور ليلة أمس في حدود الحادية عشر ليلا، حينما وقع احتكاك بين مجموعات من الشباب بحي كاف حمودة على مقربة من ابتدائية كاف حمودة ذكور، أين استعملت الزجاجات الحارقة والقطع الحديدية والحجارة أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بجروح خفيفة.

قوات الدرك عززت من تواجدها بالحي وتدخلت باستعمال الغازات المسيلة للدموع والهراوات، وقد أصيب عدد من رجال الدرك بإصابات متفاوتة من بينهم ضابط أصيب إصابة خطيرة على مستوى العين نقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج، وقد علمنا أن الضابط ونظرا لخطورة الإصابة تم نقله إلى المستشفى العسكري بعين النعجة. كما تم توقيف عدد من الشباب في مواجهات الأمس من طرف قوات الدرك الوطني. لتنتقل العدوى بعدها إلى حي بودواية الشعبي، أين أضرم الشباب النار في العجلات المطاطية مسببة في غلق الطريق الوطني رقم واحد ولوقت وجيز بعد تدخل قوات الأمن التي  فتحت الطريق في حدود الرابعة صباحا، وفي الوقت الذي وقعت فيه مواجهات بين قوات الأمن ومجموعة من الشباب على مستوى الحي المذكور استمر ت إلى غاية التاسعة صباحا، وإلى حد كتابة هده الأسطر مازال الوضع مشحونا ،في حين أن قوات الأمن والدرك طوقت كامل الأحياء خصوصا الساخنة منها لتفادي  أي احتكاك قد يعقد الأمور أكثر.

وقد بدت الحياة جد طبيعية ولم تؤثر هذه الأحداث في السير الحسن لامتحانات شهادة البكالوريا والتي تجري في ظروف عادية وتحت إجراءات أمنية مشددة لتفادي أي انزلاق في الوضع، من شأنه أن يؤثر على سير الامتحان بالمركز الوحيد الموجود على مستوى إكمالية أبو اليقضان إبراهيم والتي يمتحن فيها 189 مترشح نظامي.

موضوع : إصابة دركي برتبة ضابط وجرح آخرين في تجدد المواجهات ببريان
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: